الاثنين26/8/2019
ص2:27:59
آخر الأخبار
الحشد الشعبي: استشهاد مجاهد وإصابة آخر باستهدافٍ إسرائيليٍ في القائم10 صواريخ بالستية على مطار جيزان.. والعميد سريع يعد السعودية "بعمليات أكبر وأوسع" حالة من الهلع في "إسرائيل" بسبب صواريخ غزةالسيد نصر الله يتوعد (إسرائيل) بالرد..سوريا تسير بخطوات ثابتة نحو النصر النهائي وإدلب ستعود إلى الدولة السورية وكذلك شرق الفراتإعلام الاحتلال الإسرائيلي يحاول التغطية على فشل العدوان على محيط دمشق أمس عبر نشر فيديو قديممجلس الوزراء يجري مراجعة لخطة تنمية الريف المحرر في الرقة ويشكل لجنة عليا لمتابعة تنفيذ التوصيات المتعلقة بإصلاح القطاع العام الاقتصاديرفضا لوجودها وممارساتها القمعية.. أهالي قريتي العزبة ومعيزيلة شمال ديرالزور يتظاهرون ضد ميليشيا (قسد)واشنطن تدخل بشكل غير شرعي 200 شاحنة تحمل معدات عسكرية إلى ميليشيا (قسد) الانفصاليةقاسم سليماني يتوعد"إسرائيل": آخر تخطبات النظام الصهيونيبعد كلام السيد نصر الله.. نتنياهو يدعو لاجتماع أمني وغالنت يهدد لبنانإطلاق أول موقع الكتروني مختص بالاقتصاد بحلب والمنطقة الشمالية .. نابلسي : خطوة في دعم الاقتصاد الوطنيواشنطن تستكمل إرهابها وتهدد المشاركين بمعرض دمشق الدولي بالعقوبات … وزير المالية: سير العمل بالمعرض ممتاز مقارنة بالعام الماضيانتصارات ابطال الجيش العربي السوري ....بقلم فخري هاشم السيد رجب صحفي كويتيأردوغان إلى موسكو عاجلاً ودمشق لا تتراجع.....بقلم الاعلامي حسني محليمقتل شخص بطلق ناري في منزله بريف طرطوس .. والدلائل تشير للانتحاروفاة سيدة وإصابة 4 أشخاص في حادث سير على طريق دمشق-دير الزورمعارض سوري معروف يطلب وساطة للعودة إلى سوريا عبر "فيسبوك"مقتل قيادي في تنظيم القاعدة "حراس الدين" وهو إرهابي عتيق في تنظيم القاعدة من أفغانستان إلى العراق ليلقى حتفه في سورياالتربية تمدد موعد استلام طلبات الاشتراك بمسابقة انتقاء معلمين من الفئة الثانية19و26 تشرين الأول القادم موعد الامتحان الطبي الموحدكيف فاجأ الجيش السوري (النصرة) بكسر تحصينات وأنفاق 7 سنواتالجيش يدمر تحصينات لإرهابيي (جبهة النصرة) في معرة النعمان وعدة قرى بريف إدلب" النقل" تعيد تأهيل 7 جسور حيوية على الاتوستراد الدولي ( تدمر- دير الزور)وزير الأشغال يطلع على مخططات مشروع تنظيم مخيم اليرموك و القابون ‏ماء الزجاجات البلاستيكية.. ماذا يفعل بالجسم؟9فوائد لملح البحرميادة الحناوي لـ سيدتي: لهذه الأسباب ألغيت حفلتي في لبنان وهذه قراراتي مستقبلياًوفاة والدة رنا الأبيض وباسم ياخور ويزن السيد وصفاء سلطان يعزونهامصور النساء الخفي.. القبض على "منحرف مدريد" متلبسا! (فيديو)السرطان يهدد رئيس دولة بعدما قتل والديه وأختههاتف ذكي لا يسخن على الإطلاق… شاومي تفاجئ الجميعخمس عادات يومية تميز الأذكياء من البشر عن سواهمأهمّ دروس تحرير خان شيخون ....ناصر قنديلمن القلمون إلى إدلب.. الجيش السوري في رحلة انتصار مستمرة

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

سوريا في مواجهة الارهاب >> الجيش السوري يتقدم بريف حماة الشمالي ، والخلافات تشتعل بين النصرة والفصائل المسلحة ... ديمة ناصيف

معارك ريف حماة الشمالي وتقدم الجيش السوري فيها ، تخرِجُ الى العلن احد عناوين الخلاف الكبيرة بين الفصائل المسلحة ، كأحد ارتدادات المعركة ، والهزيمة القاسية والمذلة التي تلقتها، خصوصا ان هذه المجموعات ، 

 وجدت نفسها في العراء شعبيا وعسكريا، بعد ان سقطت رهانات جبهة النصرة . إذ إن أبو محمد الجولاني ، لم يستدرك خلال فرار الفصائل امام وحدات الجيش السوري في ريف حماة ، مرة واحدة ليوجه لها الضربة الموجعة التي توعد بها هجوم الجيش . كما ترك الخطوط الأولى ، تسقط دون قتال .

رغم إنكاره في مقابلته يوم أمس بأنه أرسل تعزيزات لكنه لا يستطيع إخلاء الجبهات ، ودعا إلى حمل السلاح لمواجهة تقدم الجيش وطالب فصائل سوتشي بالعودة إلى رشدها كما قال . 
الخشية من حرب انشقاقات جديدة دفعت الجولاني لإرسال قوات بحسب ناشطين ، المجموعة أبيدت كلها في محاولتها استعادة السيطرة على كفرنبودة ، وقد فاوض دون شروط مع الضامن التركي ، كي يسمح بعبور تعزيزات لما يسمى بالجيش الوطني لمؤازرة الفصائل كما تداول ناشطون.
الجولاني وهو يخوض معركة ادلب ، يسعى لاستكمال تفكيك الفصائل وسلاحها ، لفرض نفسه طرفا وحيدا قادرا على تغيير ميزان القوى ، يستأثر بالقرار العسكري والسياسي في المحافظة . 
فقبل عام أرتال أحرار الشام انسحبت من جبل شحشبو إلى ريف ادلب الشمالي ، المعركة التي أشعلتها النصرة لتصفية فصائل سوتشي حينها امتدت من ريف حلب الغربي إلى أرياف ادلب الجنوبية ، باغتت الفصائل بعملية عسكرية واسعة لضرب اتفاق سوتشي والامساك بالطريق الدولية .
ومنذ هزيمة المسلحين في حلب حلب ، تآكلت كل مشاريع الاندماج بين الفصائل المسلحة خارج المظلة التركية ، ورغم محاولة أنقرة إحياء الجيش الحر عبر فصائل درع الفرات إلا أن المحاولة لم تتوسع إلى ادلب ، ولم تتمكن أنقرة من فرض مشروع اندماج على النصرة والفصائل القاعدية ضمن الفصائل الأخرى ،لنزع عنها صفة الارهاب لكنها أبقت عليها ورقة تفاوض ومساومة في وجه الروس كما تفعل اليوم.



عدد المشاهدات:1848( الاثنين 21:40:01 2019/05/13 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 25/08/2019 - 11:10 ص

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو.. نجا بأعجوبة بعد صعقة كهربائية بقوة 6 آلاف فولت أسد البحر يجر سائحة إلى الماء لافتراسها (فيديو) بالفيديو...هبوط جنوني لمقاتلة حربية دون استخدام العجلات شاهد... كاميرات المراقبة توثق مشهدا مرعبا خلال فترة الليل إصلاح سريع دون الحاجة لفني سيارات طفل يسقط بالمجاري أمام والديه في لمح البصر رونالدو: الطعن في شرفي جعلني أمر بأصعب عام في حياتي المزيد ...