الخميس20/2/2020
ص11:28:44
آخر الأخبار
نتنياهو: "الإسرائيليون" يحلقون اليوم فوق السعوديةالإمارات: أحداث إدلب تظهر غياب الدور العربي في المشهد السوريبعد تدمير سفينة تركية... إخلاء سفن كانت راسية في ميناء العاصمة الليبيةالصحة اليمنية: 35 شهيدا يمنيا في جريمة العدوان السعودي بالجوفعلى خطا أميركا.. فرنسا: داعش يستعيد قوّته من جديد! … واشنطن وبروكسل تكثفان اللقاءات مع القوى الانفصالية في شمال سوريةالسفير آلا: سورية هي الأحرص على حماية مواطنيهافلوح: نظام أردوغان يواصل اعتداءاته على الأراضي السورية في محاولةٍ لإنقاذ إرهابييه.. سورية ستحرر كل شبر ٍمن أراضيهامطار حلب الدولي يستقبل أول رحلة جوية قادمة من دمشق بعد انقطاعه عن الخدمة لأكثر من ثماني سنوات بسبب الإرهابأنقرة توضح موقفها من التضامن الأمريكي معها بخصوص إدلبجنرال روسي عن حادث بين مدرعتين روسية وأمريكية في سوريا: الاستفزازات ستستمرأفكار ومقترحات لتحسين الوضع الاقتصاديقــــــرار بتشــميل العـاملــين بالــــــدولة الملتحقين بالقــــوات الرديفــــة بإصــابات العمــــلبين حلب وستالينغرادتكهنات بـ(انقلاب جديد) في تركيا.. لماذا الآن؟إدارة الأمن الجنائي تضبط شركة في دمشق تتعامل بغير الليرة السورية وتصادر مبالغ مالية كبيرة.تحرير طفل مسجون من قبل والده وزوجة والده في اللاذقية مندوب سوريا للمندوب التركي : كيف يمكن أن يكون لنظام قاتل مجرم سارق أن يدعي أنه يسعى للحفاظ على الأمن" - فيديوفلايت رادار يرصد رحلة "دمشق - حلب": 30 دقيقة بطائرة 19991300 طفل في اختبار تحديد المستوى الأول ضمن الماراثون البرمجي للأطفال واليافعينحافظ بشار الأسد لأستاذه: "أتمنى أن تناديني من دون ألقاب" ... صوروحدات الجيش توجه ضربات ضد مواقع الإرهابيين في ريفي حلب وإدلب وتكبدهم خسائر فادحةالتصدي لطائرات مسيرة في محيط مدينة جبلة وإسقاطهاالمصالح العقارية: التأكد من إرفاق إشعار بتحويل مبلغ من ثمن العقار في حساب مصرفي ضمن معاملات البيعإنشاء معمل للإسمنت في سورية بطاقة إنتاجية تصل إلى 1.5 مليون طن سنوياًعلامات تدل على حالة طبية خطيرة قد تقتل المريض في دقائق هذه الأطعمة تسبب الصداع الشديدالمخرج باسل الخطيب:• مستمر بالأمل بعودة فلسطين، وشجرة الزيتون ما زالت في منزليشارع شيكاغو يعيد دريد لحام إلى الشاشةأشعة ليزر "غادرة" تحرق عين طيار في السماء.. وتهدد بكارثةخلال أيام.. طلاق جديد بالأسرة الملكية البريطانيةاختبار طائرة شمسية يمكنها البقاء سنة كاملة في الجونظارات ذكية تساعدك على التقاط الصور والترجمة الفوريّة الأسطوانة المشروخة في الصحافة التركية .....| د. بسام أبو عبد اللهأباطرة العرب....بثلم نبيه البرجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

سوريا في مواجهة الارهاب >> بعد انقضاء نصف مهلة الثمانية أيام.. خرق إرهابي باتجاه «حميميم» … الجيش يستنفر و«النصرة» ترفض الانسحاب

مع انقضاء نصف المهلة المحددة بـ8 أيام لانسحاب «جبهة النصرة» والتنظيمات الإرهابية المرتبطة بها، من مناطق ريف إدلب الجنوبي الواقعة على الطريق الدولي، 

الذي يربط حلب بحماة، رفضت جبهة النصرة حتى أمس الانسحاب من تلك المناطق في وقت استنفر فيه الجيش العربي السوري قواته استعداداً، فيما يبدو، لعملية مرتقبة لاستكمال تطهير المدن والبلدات الواقعة على الطريق الدولي وفي محاذاته، وصولاً إلى حلب بغية وضعه في الخدمة، بموجب اتفاق «سوتشي» بين الرئيسين الروسي والتركي.

وكالة «سانا» أفادت أمس بأن المضادات الأرضية تصدت لمسيرات أطلقتها المجموعات الإرهابية بمنطقة خفض التصعيد باتجاه قاعدة حميميم، في خرق واضح لاتفاق وقف إطلاق النار.
وكان مصدر ميداني بريف إدلب الجنوبي أوضح لـ«الوطن»، أن وقف إطلاق النار ما زال ساري المفعول وصامداً لليوم الرابع على التوالي، مع وقف حركة تحليق الطيران الحربي السوري والروسي نهائياً في سماء آخر منطقة لخفض التصعيد.
وجدد المصدر تأكيده أن وحداته المنتشرة على خطوط التماس مع الإرهابيين على أهبة الاستعداد لاستئناف عمليتها العسكرية فور الانتهاء من الهدنة المعلنة، وصدور الأوامر العسكرية من قياداتها، ولفت إلى أن الوحدات قادرة على إلحاق هزيمة نكراء بالإرهابيين وتحرير باقي المناطق الواقعة تحت سيطرتهم.
ونفت مصادر محلية في معرة النعمان جنوب إدلب لـ«الوطن» الأنباء، التي أوردتها وسائل إعلام معارضة عن انسحاب «النصرة» من المدينة، وأكدت أن إرهابييها كثفوا انتشارهم على حواجزها داخلها وفي طرفيها الجنوبي والجنوبي الشرقي، حيث من المفترض أن يتقدم الجيش السوري قادماً من مدينة خان شيخون وبلدة التمانعة ومن المناطق التي أحرز تقدماً فيها بريف إدلب الجنوبي الشرقي.
وقالت المصادر: إن مظاهرات عارمة خرجت ليل أمس الأول في معرة النعمان ومدن أريحا وحارم وكفرتختريم وسلقين وسراقب، وكان من بين أبرز مطالبها خروج «النصرة» من تلك المدن وباقي مناطق هيمنتها لتجنيب الأهالي ويلات الحرب والظلم والقهر، الذي تلحقه بهم بعدما ذاقوا الأمرين تحت حكمها وتسلطها.
ولفتت إلى أن إرهابيي «النصرة»، أطلقوا الرصاص الحي على المتظاهرين في بلدة الأتارب بريف حلب الغربي لتفريقهم، ما تسبب بسقوط 3 جرحى إصابة أحدهم خطرة، مشيرة إلى أن المتظاهرين رددوا شعارات ضد الفرع السوري لتنظيم القاعدة ومتزعمه الإرهابي أبو محمد الجولاني.
ورجح خبراء عسكريون لـ«الوطن»، استمرار وقف إطلاق النار إلى حين انعقاد القمة الثلاثية التي ستجمع رؤساء روسيا فلاديمير بوتين، وإيران حسن خامنئي، وتركيا رجب طيب أردوغان في أنقرة في 16 من الشهر الجاري في إطار مسار «أستانا»، بانتظار ما ستقرره عما ستؤول إليه الأوضاع في إدلب، في ظل إخفاق الأخير ومماطلته في تنفيذ بنود «سوتشي».
وعزا الخبراء خروج المظاهرات في إدلب ضد «النصرة» لرغبة من أنقرة بتأليب الرأي العام ضدها، تمهيداً للانقلاب عليها وحلها، بموجب تعهد قطعه رئيس النظام التركي للرئيس بوتين، والذي منحه مقابل ذلك مهلة ثمانية أيام خلال لقائه قبل أسبوع في موسكو، للقيام بمبادرات تصب في هذا الاتجاه وتطبيق مقررات «سوتشي» وفي مقدمتها فتح الطريقين الدوليين من حلب إلى كل من حماة واللاذقية، على أن يجري فتح الطريق الأول خلال المهلة المقررة.

الوطن



عدد المشاهدات:2976( الأربعاء 15:28:54 2019/09/04 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/02/2020 - 11:17 ص

بعد انقطاع ثماني سنوات.. مطار حلب الدولي يستقبل أول رحلة جوية قادمة من دمشق

الأجندة
مشجع لنادي لاتسيو يطلب يد صديقته الأمريكية بطريقة مبدعة أطباء يراقصون مرضى كورونا للتخفيف من معاناتهم... فيديو بسبب فضيحتها...فنانة مصرية شهيرة تنوي الانتحار ببث مباشر على "إنستغرام" انفجار هائل في محطة كهرباء... فيديو سائق أرعن يغرق سيارته في بركة من الماء بعد قرار غبي... فيديو فتاة روسية تفوز بألذ وأشهى مسابقة.. وتموت في نهايتها "بوتن الخارق" يغزو شوارع إسطنبول.. والبلدية تتدخل فورا المزيد ...