السبت18/11/2017
ص6:39:7
آخر الأخبار
"رويترز": موقوفون بالسعودية تخلّوا عن أموالهم مقابل حريتهملبنان..توقيف شبكة إرهابية تحول الأموال إلى (داعش) في سوريةمذبحة الأمراء ... الأمير متعب بن عبد الله و18 آخرين نقلوا للمستشفىوزير خارجية مشيخة قطر: ما حدث مع الدوحة يتكرر مع لبنان؟عودة المعارك إلى أحياء البوكمال ....واشنطن تنشط في «إعادة الإعمار»... وتدفع أنقرة إلى «سوتشي»الجعفري: روسيا حافظت على نزاهة أحكام ميثاق الأمم المتحدة وأنقذت مجلس الأمن من التلاعبالمعلم في رسالة لنظيره العراقي: التنسيق بين البلدين لمواجهة التحديات وتفعيل الاتفاقياتالملتقى العربي لمواجهة الحلف الأمريكي الصهيوني الرجعي العربي: انتصار سورية فرض معادلات جديدة تؤسس لولادة نظام عالمي جديد-فيديوموسكو: استمرار الادعاء باستخدام دمشق أسلحة كيميائية غير مقبول.. لا يمكن تمديد مهمة آلية التحقيق المشتركة إلا بعد تعديلهاواشنطن بوست: على بن سلمان أن يكون حذرا ألا يفجر نفسه!المركزي يطلق موقعه الإلكتروني الجديد.. درغام: إعادة النظر بهيكلة معدلات الفائدة على الودائعافتتاح 82 مشروعاً في ريف الساحل السوريالأميركيون في سوريا: تراجع أو تثبيت انتصار؟البركة السورية.....بقلم السفير الفرنسي السابق ميشيل رامبو أهالي مصياف يطالبون الأجهزة الأمنية بوضع حد للزعران ورصاصهم الطائشاختبأ تحت السرير فصُدم: زوجته تخونه مع .. ! "صفعة" تركيّة لـ "قسد" في سوريا! هل اعتقلت السعودية والد الارهابي عبد الله المحيسني؟100 منحة للدراسة في الجامعات الإيرانيةسوريا تحرز المركز الثالث عالميا في أولمبياد الروبوت في كوستاريكا..الفرق السورية تتفوّق على جميع الفرق العربيةالجيش يوجه ضربات مكثفة على تجمعات إرهابيي داعش في محيط البوكمال ويدمر آخر تحصينات (جبهة النصرة) في قريتي الحازم وربدة بريف حماةاستشهاد 4 أشخاص بقذائف الإرهاب على حيي الدويلعة والزبلطاني والجيش يردالإسكان تكشف حقيقة العروض الروسية السكنية بأسعار مخفضة!باكورة “دمشق الشام القابضة” عقود مع شركات استثمارية بـ77 مليون دولارالبول الرغوي مؤشر خطير أم حالة طبيعية؟ السبب الذي يوقظنا ليلا لنذهب إلى الحمام أجمل فتيات الشرق الأوسط وهذا ترتيب السوريات في القائمةعلى طريقة باب الحارة ...مفاجأة مدوية في الحلقة الأولى من "الهيبة"!بالصور ..العثور على "كنز إسلامي مخفي" ...و المكان ...لن تصدق؟ اعتداء عنيف على طفل عبّر عن حبه لزميلته!كيف تقرأ الرسائل المحذوفة على واتس آب؟احذر"خدعة" تذكرة الذهاب والعودة بشركات الطيرانماذا يعني ربط واشنطن سحب قواتها من سورية بنجاح جنيف؟...حميدي العبداللهالسعودية: بين المزيد من الخسائر أو التراجع ... د. أمين محمد حطيط

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

عجز وتراكمات ....بقلم معد عيسى

من جديد يعاد فتح ملف القطاع السكني في سورية في وقت يمكن القول انه من اهم الملفات واكثرها الحاحا وتعقيدا نتيجة تراكمات لسنوات طويلة وعجز في حل مشكلة السكن وتراكم تشريعات وقوانين تتناقض فيما بينها وتلغي وتمنع امكانية النهوض بهذا القطاع .‏


خلال سنوات الازمة وما سبقها صدرت تشريعات تنظيمية باحداث هيهات وشركات تطوير عقارية وتمويل كما صدرت قوانين وتشريعات بما يخص مناطق السكن العشوائي والتوسع الافقي والتخطيط الاقليمي والعمراني ولكن في الواقع على الارض الامر لم يتغير وتضيع الوحدات الادارية والجهات المعنية وتُضيع كل من اراد الخوض في موضوع السكن .‏

مشكلة السكن تكمن في التمويل اولا وتأمين الاراضي ثانيا و في ايجاد صيغة استثمارية مُحفزه لدخول الاستثمارات لهذا القطاع وهذا يُمكن حله بسرعة عندما يتم الابتعاد عن الشخصنة والمحسوبيات والتصيد في الماء العكر ، فالقطاع الخاص يُمكن ان يوفر التمويل مقابل استثمار المرافق والمرائب و المحلات التجارية وهنا تبرز مشكلة الوحدة الادارية التي تبدأ بالمحاصصة ونسبة الجهة المالكة للعقار ، وحتى بالنسبة للاملاك العامة فموضوع الشاغلين للاحياء العشوائية لم يكن هناك شي واضح في احتساب حقوقهم .

المشكلة هي الضبابية من كل الاطراف وفقدان الثقة بالجهات المعنية فالمكتتبين في المشاريع السكنية يكتتبون بأسعار تقديرية وللتأخر بالزمن يدفعون اسعار مضاعفة وبمواصفات متباينة والامر لاتتحمله الجهة المعنية بشكل مباشر فقط وانما وبشكل كبير الجهات المنفذه وهذا يقود الى عدم وجود جهات وشركات متخصصة بالاعمار تقدم مواصفة موحدة وتنفذ في مواعيد محددة والامر يتعلق بعدم تحميل الجهات المُنفذه مسؤولية التأخير وانما تحميل ذلك للمكتتب وهذا السبب الاساسي في فقدان الثقة بهذه الجهات .‏

مشكلة السكن ان من ينفذه ليس قادر على ذلك وانما يعتمد على مقاولين من القطاع الخاص لكل منهم طريقته في التنفيذ ولذلك تتباين المواصفات ولذلك ترتفع الاسعار لان الجهة المنفذة المتعاقدة لها نسبة والمتعهد الثانوي له حصته والمواطن يدفع الثمن .‏

اليوم هناك فرصة لتنظيم مناطق السكن العشوائي وننظم المناطق المُدمرة ومشكلة التمويل ليست معقدة وهناك ممولين ولكن يجب ان نبني الثقة و نقدم التسهيلات فهناك الاف الشباب يحتاجون لسكن وهناك الاف الشقق التي تهدمت .‏

مؤسسة الاسكان تؤدي دور مهم ولكن الامكانات المتوفرة لديها لا تكفي وتحتاج الى شركاء حقيقين مؤهلين يمتلكون التقنيات والتجهيزات والحلول الذكية بعيدا عن الروتين الاداري والتجهيزات المتهالكة .‏ 

"الثورة"


   ( الثلاثاء 2017/09/12 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/11/2017 - 6:33 ص
فيديو

من أطراف البوكمال حيث تدور مواجهات بين الجيش السوري والحلفاء ضد إرهابيي داعش   

صورة وتعليق

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

ملكة جمال العراق تقدم اعتذارها عن صورتها مع نظيرتها “الإسرائيلية” شاهد.. سر قوة الفتاة الروسية ناتاليا كوزنيتسوفا! "قبلة" تثير الشكوك حول عودة العلاقة بين سيلينا غوميز وجستن بيبر بالفيديو: بعد 20 عاما - تسريب النهاية المحذوفة لفيلم “تايتانيك”.. شاهدوا ما حدث كلب مسعور يهاجم سيدة مسنة - فيديو بالفيديو.. زوجة غاضبة تعتدي على مذيعة معروفة داخل مكتبها بالفيديو...البرق يضرب طائرة ركاب هولندية أثناء إقلاعها المزيد ...