الاثنين28/5/2018
ص2:17:54
آخر الأخبار
استشهاد فلسطينيين اثنين جراء قصف للاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزةتعليق الملاحة في مطار أبها بعد غارات لسلاح الجو اليمني المسيربعد مقتل ثلاثة من جنودها… السعودية: استخدام الحوثيين طائرات من دون طيار تصعيد خطيرالسفارة المصرية في دمشق تخرج مواطنيها المحتجزين من الغوطة الشرقيةمصدر عسكري: الأشخاص الذين ظهروا في صور أثناء إلقاء القبض عليهم لقيامهم بالسرقة في إحدى المناطق المحررة ليسوا من المؤسسة العسكريةالرئيس الأسد يصدر قانونا بإعفاء الصناعيين والحرفيين المخصصين بمقاسم في المدن الصناعية من رسوم تجديد رخص البناءمجلس الوزراء: تخصيص لجنة اعادة الاعمار بمبلغ /50/ مليار ليرة سورية ليتم صرفها تدريجيا وحسب الاولويات . دمشق تترأس "المؤتمر الدولي لنزع السلاح" رغم معارضة واشنطنشمخاني يؤكد ثبات استراتيجية إيران في دعم سورية بمكافحة الإرهاب عبداللهيان: التحالف الأمريكي السعودي يحاول خلق أزمة بالمنطقةرفع حجم المبالغ النقدية المسموح بإدخالها أو إخراجها عبر المعابر الحدودية...حقيقة الغرض من طلب المعلومات للتعرف على عملاء المصارف...بمشاركة سورية .....اختتام فعاليات منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي المنشورات لم تردع الميليشيات.. والحشود إلى القنيطرة ودرعا.. ومعارضون يرحبون! … معركـــة الجنـوب تقتـرب(اسرائيل) تروّج الصفقة....بقلم عباس ضاهرهكذا دافع طفل بعمر سبع سنوات عن والدته وحماها من الاغتصابالجمارك السورية تضبط شحنة مخدرات ضخمة كانت معدة للتهريب إلى السعوديةهذا ما وجدته في الحجر الأسود في أحد مقرات قياديي داعشبالفيديو... رمي "زعماء "الخليج بالاحذية في واشنطن ؟ انباء عن تسريح الدورة 102 الدورة الاقدم في الجيش العربي السوري .روسيا تختار 500 طالب سوريبالصور .. ...الجهات المختصة تعثر على رشاشات وقذائف صاروخية وهاون وألغام متنوعة من مخلفات الإرهابيين في قرية الغنطو بريف حمصدرعا .. الفصائل المسلحة تتوحّد والجيش يحشد ...والكل يفضّل المصالحةأوتستراد حمص-حماة في الخدمة خلال أسابيع قليلة-فيديوعقد لتنفيذ 13 برجاً سكنياً هذا العام في ضاحية الديماسالسمنة تهدد ربع سكان العالم!هذه أسباب رائحة الفم الكريهة وطرق التخلص منهامغنية أوبرا عالمية تطلق فيديو كليب (زهور السلام) عربون محبة لسوريةسوري يفوز بالمرتبة الثالثة في "الكاريكاتور الدولية" بأوكرانياترامب: "اطردوا ابن العاهرة من الملعب"!بعد 90 عاماً على اختفائها.. ظهور أول سفينة في مثلث برموداوثائق مسربة تكشف فضيحة جديدة تدمر سمعة هواتف "آيفون"إلزام "سامسونغ" بدفع 533 مليون دولار لـ"أبل"معركة الجنوب ونباح الكلاب .. هل كشف أول أسرار لقاء بوتين والاسد؟؟ ....بقلم نارام سرجونانجاز سيصرف في السياسة ....دمشق آمنة من قذائف الموت.. وأهلها أكثر اطمئناناً...بقلم محمد عيد

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

افكار رقمية..استثمار الإنترنت… عندما يتحول المتلقي إلى سلعة

 

 حسين الابراهيم 

كيف تجني المواقع الإلكترونية المجانية أرباحها؟
هل يدرك أحدنا أن “المجانية” تحوّله إلى سلعة؟
متى نستطيع تحصين أنفسنا من عملية “التسليع”؟
لماذا نتجاهل خطورة هدر بياناتنا الشخصية؟


تشير الإحصاءات إلى أن 85% من مستخدمي الإنترنت هم مجرد مستهلكين لمكوناتها، سواء للترفيه أم للتسلية أم للتواصل غير النفعي أو الثرثرة.

كلنا يدرك أن البعض تحول إلى مدمن إنترنت، أو مدمن فيسبوك، فوضع نفسه في بيئة افتراضية بعيدة كل البعد عن الواقع الحقيقي، واعتمد قوانين وأعراف جديدة تستلب قدراته، وتحوله إلى أداة طيعة، تترقب المنشورات لتعلق عليها بجمل الإطراء والإنشاء، التي لاتنتمي للقيم المضافة أو الجمل المفيدة.

من يوزع الإعجابات والتعليقات في كل مكان، هو مدمن لايرى في هذا النموذج التواصلي أكثر من مادة استهلاكية، تماماً كما الدخان أو مشروبات الطاقة أو غيرها.

استثمارات كبيرة

على الجانب الآخر نتساءل:

كيف لشركة مثل Google مثلاً أن تتجاوز قوتها المالية قوة دول عديدة، وأن تصل حدودها الجغرافية إلى مالم تصل إليه الإمبراطوريات الاستعمارية مع أن خدماتها مجانية؟

لم تعد المظاهر الشكلية حقيقة بالضرورة، فالغالبية العظمى لمحتوى الإنترنت ليس مجانياً أبداً، إلا في نظر العقول المتحجرة التي تقيس التقانات بمنظار العصور الوسطى.

عملية الانتقال نحو الإعلانات الموجهة بدقة كان أمراً حتمياً مع الزمن، والإنترنت قدمت الحل المثالي لهذا الأمر، فالمواقع الكبرى التي تتصفحها تقوم بتخزين بيانات تصفحك سواء كنت مسجلاً بها أو غير مسجل حتى ومع وجود عدد كبير من المستخدمين من الممكن تتبع معلومات متنوعة من الاهتمامات وعمليات البحث والمراسلات والشراء عبر الإنترنت، هذا الأمر يجعل توجيه الإعلانات فعالاً للغاية.

خدمات إعلانات Google مثلاً تعرف أنك تبحث عن الهواتف الذكية بشكل متكرر مما يجعلك هدفاً للإعلانات التي ترتبط بهذه التقنية، وهكذا.

أنت السلعة

المتلقي الذي يقوم بالتصفح أو النشر أو الرد ليس مستخدماً حقيقياً، بل هو السلعة التي يعرضها الموقع للبيع، سواء كان الأمر عبر استخدامه في مشاهدة الإعلانات وشراء المنتجات، أم عبر الطريقة الأكثر شيوعاً وهي جمع المعلومات والبيانات وتحليلها ومن ثم بيعها للمعلنين للحصول على الإعلانات الأكثر قابلية للاستجابة.

المواقع الخالية من الإعلانات تحاول قصارى جهدها إبقاء المتلقي في حالة تصفح دائم، أو لأطول وقت ممكن، بغض النظر عن المحتوى والمواقف، حتى لو خالفت القيم والتقاليد والأعراف.

معايير في الخدمة

عندما يكون المتلقي هو السلعة الأساسية فهذا لايعني أن تُعلن المواقع ذلك بل على العكس ربما تعتمد بعض السلوكيات التي قد تبدو غريبة للوهلة الأولى.

نذكر هنا أن موقع Google على سبيل المثال وكذلك شبكة Facebook يحرصان على إظهار الحيادية للحد الأقصى وإن تطلب ذلك مواقف شكلية من نوع إغلاق الصفحات أو المجموعات او حتى الحسابات الشخصية التي تمتلك العديد من المعارضين.

ماهو واضح بالنسبة للمتلقي هو أن الموقع يلتزم بمعايير محددة، وهذا يعطيه الاحترام والثقة، لكن الحقيقة تقول أنه حتى لو كانت هذه الصفحة أو تلك تلتزم بمعايير الموقع بشكل كامل، فعندما تقتضي مصلحته أن إيقافها سيجلب المزيد من المال، سيتم إيقافها بالنتيجة، بحجة تلك المعايير، ولدى كل منا من الأمثلة مايؤكد ذلك.

إجابات

تجني المواقع الإلكترونية المجانية أرباحها ليس من الإعلانات وإنما من بيع وتحليل بياناتنا الشخصية.
لايدرك البعض منا أن “المجانية” تحوّله إلى سلعة، لأنه لايستوعب معنى تحليل البيانات التي نتبرع بها للمواقع الإلكترونية مجاناً.
لايمكننا تحصين أنفسنا من عملية “التسليع” إلا إذا تعاملنا مع بياناتنا الشخصية كقيمة مضافة بالنسبة للآخر، يسعى لاستثمارها دون إذن منا.
نتجاهل خطورة هدر بياناتنا الشخصية، لأننا لانملك الإمكانية المعرفية لاستثمارها، وتالياً لاندرك أن هذه البيانات هي ثروة حقيقية.

"تشرين"


   ( الأحد 2018/02/11 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 28/05/2018 - 2:17 ص

العثور على حفارة أنفاق وآلات لتصنيع القذائف خلال تمشيط جنوب دمشق من مخلفات الإرهابيين

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

فيديو من كاميرات المراقبة يظهر أشباحا تطارد امرأة في مدينة صربية معركة شرسة بين ثعبانين غاضبين مشاهد مضحكة من الالم بالفيديو... قرد طليق يهاجم المارة بشراسة رونالدينيو سيتزوج امرأتين في يوم واحد ! شاهد... مذيعة توقف حصان هائج على الهواء مباشرة فيديو مرعب.. هبوط طائرة سعودية على المدرج دون عجلات وعلى متنها 151 راكبا المزيد ...