-->
الخميس25/4/2019
م20:15:2
آخر الأخبار
الأردن يمنع دخول أكثر من 190 سلعة سورية إعتباراً من شهر أيار المقبل!!."رجل "السلام" الإماراتي يجدد دعوته للتعاون مع "إسرائيلعون يبحث مع السفير عبد الكريم العلاقات الثنائية بين لبنان وسوريةفرنجية: لا شرعية لإعلان ترامب حول الجولان السوري المحتلشعبان للميادين: التنسيق السوري الروسي الإيراني ممتاز المجلس الاعلى للتخطيط الاقليمي في اجتماعه اليوم برئاسة المهندس خميس: الإعداد لعقد مؤتمر حول الاستراتيجية الوطنية للسكن والاسكان وفد الجمهورية العربية السورية يعقد اجتماعين مع الوفدين الروسي والإيراني في إطار محادثات أستاناالعماد الشوا: سورية مستمرة في حربها على الإرهاب وتحرير الجولان في مقدمة أولوياتهالافرينتيف: تم التحقق من العمليات العسكرية في إدلب والضربات ضد الإرهابيين مستمرةموقع استخباراتي: هل نشهد حربا جديدة في الشرق الأوسطحلب نبض الاقتصاد والتجارة السورية«الجمارك» تخسر 11 كغ ذهباً عبر القضاءحقائق صعبة في سورية...ترجمة لينا جبور إبرة بوتوكس ....بقلم مها الشعارالقبض على القاتل ...اكتشاف جثة لطفل وهو مشنوق بأحد الابنية قيد الانشاء بدبر الزوروفاة شخصين وإصابة 11 آخرين جراء تدهور سرفيس نقل ركاب جنوب السويداءبحماية الاحتلال التركي .. أول مقر لـ “الائتلاف” داخل سوريا منذ إنشائهالخطابة في الجامع الأموي الكبير ستصبح اعتباراً من الجمعة القادمة "بالتناوب بين كبار علماء دمشق".التعليم العالي تسمح لطلاب الصيدلة والتمريض بالتقدم إلى المنح الدراسية الهنديةإيقاف دوام طلاب التعليم المفتوح يومي 19 و20 الجاري بمناسبة عيدي الجلاء والفصح المجيد"التحالف الدولي" اللاشرعي يعلن عن حصيلة الشهداء المدنيين جراء عملياته في سوريا والعراقإصابة 4 مدنيين نتيجة اعتداء المجموعات الإرهابية بصاروخ على حي الغراف باللاذقيةبدء الاعمال في مشروع بارك ريزيدنس و صب الاساسات للمرحلة الاولى اتفاقية بين المصرف العقاري والإسكان العسكري لتمويل مشروع إسكاني متكاملكيف يمكن تفادي العواقب الصحية الخطيرة للجلوس لفترة طويلة؟الماء..أسهل الطرق للتغلب على الوزن الزائدسلافة معمار تحاول الانتصار لذاتها في رمضان 2019صباح الجزائري.. الزوجة الضحية في رمضان 2019نافورة الحظ... من يلق النقود يقع في حب فتاة إيطاليةميلياردير استبدل صرف 11 مليون دولار على زفاف ابنته بالتبرع لبناء شقق للمشردينشاهد الصورة الأولى المسربة لهاتف "غوغل بيكسل" الجديدهبعد تعدد المشاكل .. "سامسونج" تؤجل طرح هاتفها الأول القابل للطيما الهدف الأميركي من تشديد الحرب الإقتصادية في المنطقة؟صفقة القرن أم صفقة وحيد القرن؟.... نبيه البرجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

هذه أسباب ارتفاع البروكسيد في زيت الزيتون.. وما يشاع حول السمية مبالغ فيه

 تناقلت مواقع التواصل الاجتماعي منذ شهر ونصف ولا تزال شائعات تقول إن زيت الزيتون المنتج حديثاً من موسم هذا العام شديد السمية وغير صالح للاستهلاك نظراً لارتفاع نسبة الأكسدة والبروكسيد التي وصلت في بعض العينات إلى 175 متجاوزة الحد المسموح به وهو 20 فقط.. كل ذلك خلق حالة من التوجس من تناول هذا المنتج الأمر الذي أقلق المنتجين والمستهلكين في آن معاً؛ ما أثر كثيراً على سعر صفيحة الزيت.


في مخبر مديرية حماية المستهلك بحماة والذي تم نقله أيضاً الى دائرة حماية مستهلك مصياف كنا شهود عيان على العديد من التحاليل، حيث أشار البعض منها إلى أن نسبة البروكسيد في الزيت وصلت إلى 175 والحد المسموح به هو20 فقط، لكن بالمقابل كانت هناك عينات أقل من الحد المسموح به، ليشير المخبريون إلى أن ارتفاع البروكسيد الذي هو بمثابة التزنخ يضر بالصحة؛ لذا يجب ترقين الزيت لفترة ليست بطويلة ريثما يصح استهلاكه. في هذه الأثناء كانت دائرة حماية المستهلك بمصياف تغص بمنتجي الزيت، كل يحمل بيده عينة ويريد تحليلها.


ويقول المهندس عبد المنعم الصباغ مدير زراعة حماة معلقاً: إن المزارعين يتحملون المسؤولية لجهة جمع ثمار الزيتون المتساقط منذ أشهر وعصره لاستخراج الزيت، مشيراً إلى أن الدودة التي تصيب الثمار تسهم إلى حد كبير في ارتفاع البروكسيد في الزيت. إلا أن مصدراً آخر طلب عدم ذكر اسمه في زراعة حماة أوضح أن سبب ارتفاع نسبة البروكسيد في الزيت هو ذبابة الزيتون وعدم مكافحة الحشرة، ويقال إن بعضاً منها كان غير مجدٍ ومنتهي الصلاحية أو عديم التأثير لغياب المادة الفعالة فيه. إلا أن ما قاله الدكتور بسام بازرباشي معاون مدير زراعة حماة كان الأشمل حيث أشار إلى أن الصنف القيسي هو غالباً ما يتأثر بمثل هكذا حال أي دور ذبابة الزيتون على المنتج من الزيت، فضلاً على أن ارتفاع درجات الحرارة بشكل كبير ولافت وانعدام الرطوبة وتداخل أجيال الذبابة في طورها الحشري أثر كثيراً على المنتج نافياً أن يكون له أثر سلبي كبير على الصحة العامة وخاصة بعد ترقينه لفترة محددة.

وزاد بسام بازرباشي قائلاً: هناك مزارع مجتهد وآخر كسول وأن مقولة شجرة الزيتون لا تحتاج إلى عمليات الخدمة ليس صحيحاً، علماً أن عدداً من المزارعين قالوا لنا إنهم قاموا برش المبيدات ومكافحة الحشرة دورياً ولم يستفيدوا شيئاً ما يشي بأن هذه المبيدات غير مجدية وغير فعالة.
باختصار: يبقى المتهم في كل قضية زراعية الظروف الجوية اولاً وسوء المبيدات المستخدمة في المكافحة يضاف إلى ذلك جمع الثمار المتساقطة واليابسة منذ عدة أشهر الأمر الذي يرفع نسبة البروكسيد في الزيت المنتج، ليبقى السؤال المهم هل تستطيع السورية للتجارة شراء الزيت من المزارعين وإعادة تنقيته وتعبئته حفاظاً على المنتجين بدلاً من البحث عن تقدير الأضرار من صندوق الكوارث الحكومي؟


   ( الأربعاء 2018/11/07 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 25/04/2019 - 6:37 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

إنقاذ أم وابنتها من الموت غرقا في اللحظة الأخيرة (فيديو) سقوط طائرة وانفجارها فور إقلاعها (فيديو) بالفيديو... "معركة النار" تحول ساحة الاحتفال لكرة ملتهبة حكم "ينطح" لاعب في الدوري الجزائري (فيديو) شاهد.. أسرع إصابة في تاريخ الساحرة المستديرة بالفيديو ... أفلت من التمساح فوجد الأسود في انتظاره "وحش جنسي" يثير رعب النساء... والشرطة تطلب المساعدة المزيد ...