الخميس20/2/2020
م20:18:6
آخر الأخبار
900 شكوى ضد التحالف الدولي لارتكابه جرائم حرب في العراقنتنياهو: "الإسرائيليون" يحلقون اليوم فوق السعوديةالإمارات: أحداث إدلب تظهر غياب الدور العربي في المشهد السوريبعد تدمير سفينة تركية... إخلاء سفن كانت راسية في ميناء العاصمة الليبيةالجيش يحبط هجوماً عنيفاً للإرهابيين على بلدة النيرب غرب سراقب ويوقع عشرات القتلى ويدمر عرباتهم ومدرعاتهممضادات الدروع السورية تتصيد الدبابات والمدرعات التركية شرق إدلبعلى خطا أميركا.. فرنسا: داعش يستعيد قوّته من جديد! … واشنطن وبروكسل تكثفان اللقاءات مع القوى الانفصالية في شمال سوريةالسفير آلا: سورية هي الأحرص على حماية مواطنيهابرلماني روسي: تركيا ستدفع ثمنا باهظا حال توسيع عملياتها في سوريا الهدف الوحيد للعملية التركية هو الجيش السوري..وزير الحرب التركي: لا ننوي الاشتباك مع القوات الروسية في إدلبأفكار ومقترحات لتحسين الوضع الاقتصاديقــــــرار بتشــميل العـاملــين بالــــــدولة الملتحقين بالقــــوات الرديفــــة بإصــابات العمــــلبين حلب وستالينغرادتكهنات بـ(انقلاب جديد) في تركيا.. لماذا الآن؟إدارة الأمن الجنائي تضبط شركة في دمشق تتعامل بغير الليرة السورية وتصادر مبالغ مالية كبيرة.تحرير طفل مسجون من قبل والده وزوجة والده في اللاذقية مندوب سوريا للمندوب التركي : كيف يمكن أن يكون لنظام قاتل مجرم سارق أن يدعي أنه يسعى للحفاظ على الأمن" - فيديوفلايت رادار يرصد رحلة "دمشق - حلب": 30 دقيقة بطائرة 19991300 طفل في اختبار تحديد المستوى الأول ضمن الماراثون البرمجي للأطفال واليافعينحافظ بشار الأسد لأستاذه: "أتمنى أن تناديني من دون ألقاب" ... صوربالصور ...العثور على مقر لمتزعمي تنظيم (جبهة النصرة) الإرهابي على طريق حلب إعزازوحدات الجيش توجه ضربات ضد مواقع الإرهابيين في ريفي حلب وإدلب وتكبدهم خسائر فادحةالمصالح العقارية: التأكد من إرفاق إشعار بتحويل مبلغ من ثمن العقار في حساب مصرفي ضمن معاملات البيعإنشاء معمل للإسمنت في سورية بطاقة إنتاجية تصل إلى 1.5 مليون طن سنوياًعلامات تدل على حالة طبية خطيرة قد تقتل المريض في دقائق هذه الأطعمة تسبب الصداع الشديدالمخرج باسل الخطيب:• مستمر بالأمل بعودة فلسطين، وشجرة الزيتون ما زالت في منزليشارع شيكاغو يعيد دريد لحام إلى الشاشة"ألسنة بشرية" في المنزل.. والزوجة تكشف السر الغريبأشعة ليزر "غادرة" تحرق عين طيار في السماء.. وتهدد بكارثةاختبار طائرة شمسية يمكنها البقاء سنة كاملة في الجونظارات ذكية تساعدك على التقاط الصور والترجمة الفوريّة الأسطوانة المشروخة في الصحافة التركية .....| د. بسام أبو عبد اللهأباطرة العرب....بثلم نبيه البرجي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

التدقيق العلمي بـ«كيلو بطاطا»....بقلم أيمن فلحوط

استوقفني القرار رقم (24) الصادر عن رئاسة جامعة حلب، والمستند إلى توصية لجنة تقدير جوائز التأليف رقم (9) تاريخ 31/1/2019 والمبني على قراري مجلس جامعة حلب رقم (4408) تاريخ 21/6/2018 ورقم (1505) تاريخ 13/6/2018 الذي حدد بموجبه مكافأة المدقق العلمي في حال تعديل الكتاب تصل إلى 330 ليرة فقط،


 وتخرج منها -كما يقول المتابعون من أصحاب الشأن- 40 ليرة ضرائب، لتبقى 290 ليرة، فهل يؤمن هذا التدقيق العلمي للقائم به الذي أمضى ساعات طوالاً في التدقيق والتمحيص والمقارنة شراء كيلو غرام من البطاطا على سبيل المثال تجاه قيامه بالتدقيق العلمي، الذي يتطلب لإنجازه عشرة أيام على الأقل، فهل الجهد المبذول يوازي القيمة المادية المقدمة؟!
بينما المدقق اللغوي يحصل على 490 ليرة لتخرج منها ضريبة أيضاً، وهذا ما حصل مع مدققي كتاب التحسين الوراثي وإنتاج بذور الخضر(نظري) الذي يدرس لطلاب السنة الخامسة في قسم البساتين في كلية الهندسة الزراعية في جامعة حلب، ويحصل المؤلف على حوالي 4500 ليرة، علماً أن تنسيق الكتاب يحتاج على الأقل 20 ألف ليرة يدفعها المؤلف من جيبه، إضافة إلى العمل الذي قد يستمر لسنة أو أكثر ليخرج المؤلَف إلى حيز الوجود.
اللافت أن قيمة التدقيق العلمي، وكذلك اللغوي للكتاب، لا تصل لسعر كيلو غرام من مادة البطاطا مأكول الفقراء، بالرغم من ارتفاع سعرها وجشع التجار في ذلك، فهل يعقل أن تكون مكافأة هذا الجهد والتعب والسهر وقضاء العديد من الأيام والأسابيع والأشهر لإنجاز أي مؤلف بأرقام بخسة؟
ألا توجد آلية لدى وزارة التعليم والجهات التابعة لها لتجاوز ما تنص عليه التعليمات، أو لنقل التوصيات تجاه أي مؤلف يخرج إلى الحياة؟
هذه الآلية من العمل لها منعكسات سلبية على مسألة تأليف الكتب الجامعية التي بحاجة إلى التطوير والحداثة باستمرار لتواكب متغيرات العصر على أكثر من صعيد، ولاسيما أننا في مرحلة إعادة الإعمار للوطن فكراً وحجراً، ويأتي إعمار البشر قبل إعمار الحجر، ونحن أحوج ما نكون إلى ذلك في هذه المرحلة العصيبة التي تمر على وطننا الذي ضحى أبناؤه بالغالي والنفيس من أجله، ومن حقهم في هذا القطاع -وأقصد قطاع التأليف هنا على وجه التحديد- أن يشعروا بقيمة ما يعملون من أجله فهل نفعل ذلك؟
"تشرين "
 


   ( السبت 2019/03/23 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/02/2020 - 8:02 م

بعد انقطاع ثماني سنوات.. مطار حلب الدولي يستقبل أول رحلة جوية قادمة من دمشق

الأجندة
9 دقائق تحبس الأنفاس... عملية إنقاذ أحصنة وقعت في بركة متجمدة (فيديو) مشجع لنادي لاتسيو يطلب يد صديقته الأمريكية بطريقة مبدعة أطباء يراقصون مرضى كورونا للتخفيف من معاناتهم... فيديو بسبب فضيحتها...فنانة مصرية شهيرة تنوي الانتحار ببث مباشر على "إنستغرام" انفجار هائل في محطة كهرباء... فيديو سائق أرعن يغرق سيارته في بركة من الماء بعد قرار غبي... فيديو فتاة روسية تفوز بألذ وأشهى مسابقة.. وتموت في نهايتها المزيد ...