الأربعاء18/9/2019
ص7:5:10
آخر الأخبار
عودة عميل صهيوني تكشف مخاطر كبرى تحدق بلبنان ... العميد د. أمين حطيط بعد استهداف منشآت نفط سعودية… خام برنت يحقق أكبر زيادة في يوم واحد منذ 1988اعلنوا أن منشآت "أرامكو" لا تزال هدفا ...الحوثيون يكشفون تفاصيل عن طائراتهم التي استهدفت أرامكووثائق مسربة تكشف الدور السعودي والاميركي في تزويد مجموعات مسلحة بينها "داعش" بالسلاح في اليمنلندن انضمت إلى طابور داعمي الانفصاليين في سورية … «قسد» تحول المدارس إلى مقرات عسكرية وتفرض «المناهج الكردية»«سوتشي» بعامه الثاني.. الجيش يتمدد حتى الطريقين الدوليين من حلب إلى حماة واللاذقية …دمشق: الدولة اتخذت كل الاحتياطات لحماية مواطنيها بأدلبمجلس الشعب.. الموافقة على عدد من مواد مشروع القانون الخاص بمجلس الدولة ميليشيا قسد الانفصالية تختطف عشرات المواطنين في الجزيرة.. وأهالي قرية الحصان يخرجون في مظاهرات احتجاجية على جرائمهاظريف: أمريكا لم تغضب وحلفاؤها يفجرون أطفال اليمن بلا رحمة منذ 4 سنواتالخامنئي: لن تكون هناك مفاوضات بين إيران وأمريكا على أي مستوىالمهندس خميس خلال مجلس الاتحاد العام لنقابات العمال: المستلزمات الأساسية تُؤمّن دون المساس باحتياطي القطع الأجنبيمعرض إعادة إعمار سورية يبدأ فعالياته بمشاركة 390 شركة من 31 دولةالخليج يعود إلى سوريا، هل هجوم أرامكو مقصود؟ ....سامي كليبعملية أرامكو... ومقايضة ساحات الاشتباك.....ناصر قنديلسوري يرتكب جريمة شنيعة ويقتل والده ثلاث مرات في السعوديةقسم شرطة الميدان في دمشق يلقي القبض على سارق المحلات بالجرم المشهودالمنصف المرزوقي يعتدي على صحفي سأله عن سوريا- فيديو شاهد بالفيديو .."مفاجأة" لحظة دخول الرئيس بشار الأسد والسيدة اسماء لحضور فيلم "دم النخل" في دار الأوبراالضرائب والرسوم تعلن تتمة أسماء المقبول تعيينهم لديها من الناجحين بمسابقة وزارة الماليةثمانون مشروعاً وبحثاً تطبيقياً لخدمة الإعمار في معرض طلابي بجامعة دمشق المغارة التي عثر عليها الجيش في «خان شيخون» كانت لفبركة فيديوهات «الخوذ البيضاء»الجيش السوري يعثر على قاعدة كبيرة للمسلحين في محيط خان شيخونمشروع قانون «التطوير العقاري» … توفير الاحتياجات الإسكانية لذوي الدخل المحدود بشروط ميسرة … مسكن بديل مؤقت أو بدل إيجار سنوي 5 بالمئة من قيانتهاء المرحلتين الأولى والثانية من دراسة وإعداد المخطط التنظيمي لمدينة دير الزوراحذر من تناول هذه الأطعمة ليلاهل سمعت عن ملح الثوم؟ إليك بعض الفوائد المدهشة جوزيف عطية: سورية تتصدر قائمة البلدان التي أحبها وأحب شعبهافنانة مصرية: المخرج خالد يوسف أجبرني على مشهد "إغراء"نرويجي يصطاد "السمكة الديناصور"طرد رجل مسن وزوجته من طائرة.. والسبب "نقرة كوع"حمار وحشي "منقط".. اكتشاف السبب العلمي وراء الحالة النادرةبعد طرح "آيفون 11"... صدمة لأصحاب الهواتف القديمةقمة أنقرة قد تكون بداية للتراجع التركي في سورياالأميركيّون يريدون «أهدافاً» لا تُشعِل حرباً إقليمية!....د. وفيق إبراهيم

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

الطفل “عبد الرحمن” دخل إلى المشفى لإجراء عملية ناميات .. وخرج إلى القبر

يتحدث المسؤولون في مجال الطب في بلادنا، عبر وسائل الإعلام ، عن الاختلاطات ويتجنبون الحديث عن الأخطاء الطبية، ويحضر الاختلاط دائما كسبب “ ملك “ في المسؤولية عن إزهاق أرواح ، ولا أحد بالمطلق يملك الحقيقة حولها .


وتحدث منذ يومين نقيب أطباء دمشق ، عن ثلاثة حالات أخطاء طبية فقط في سوريا على مدار عام كامل ، وقال أنها إحصائية ، مبرراً “لا يوجد إحصاء عن الأخطاء الطبية في سوريا، نتيجة انعدام ثقافة الشكوى في البلاد”.

ولم يسأل النقيب نفسه ، لماذا مل الناس من الشكوى ، وربما لم يعذب نفسه ، ويكلفها عناء بالبحث عن إجابة .

الطفل “عبد الرحمن طه الزير” ، دخل على قدميه إلى مشفى الجمعية الخيرية في مدينة بانياس ، لإجراء عمليات ناميات ، يقال أنها بسيطة ، وخرج منه إلى القبر . .

وبحسب ما تم تداوله ، فعند الإنتهاء من العملية، لم يصحو الطفل من البنج فتم نقله إلى المشفى الوطني في مدينة بانياس، إلا أنه كان قد فارق الحياة” .

وقال مدير عام المشفى الوطني في مدينة بانياس ، الذي نقل إليه الطفل ، الدكتور عماد بشور لتلفزيون الخبر أنه “لايمكن وضع اللوم على أحد، ولا يمكننا أن نظلم أحد ونقول السبب من التخدير أو من التمريض أو من الطبيب بما يخص وضع الطفل عبد الرحمن”.

وأضاف بشور أن “عملية الناميات التي تم إجرائها للطفل تمت على مايرام، ولم يحصل فيها أي إشكال” .

وأشار مدير المشفى الوطني أنه “تم إعطاء المخدّر للطفل قبل بداية العملية كما جرت العادة، وعند الإنتهاء منها لم يصحو الطفل من التخدير” موضحاً “عندها تم نقله إلى المشفى الوطني، وبقي ثلاثة أيام في العناية المشددة على المنفسة” .

وبيّن بشور أنه” بعدها حصل مع الطفل نقص أوكسجين، مما أدى إلى وفاته” مضيفاً أن “جسم الطفل حصل فيه شيء غير معروف، على إثره لم يستطع أن يصحو، وهناك صعوبة في تحديد أسباب عدم صحوة الطفل”.

ولفت مدير المشفى الوطني إلى أن “الطفل أجرى كل التحاليل الطبية اللازمة، ودخل إلى العملية لا يشكو من أي عارض صحي أبدا” مشيراً إلى أنه “عند الإنتهاء من العملية كان الطفل على قيد الحياة وقلبه شغال، لكنه لم يصحو”.

وأفاد بشور بأن “مشفى الجمعية الخيرية قاموا بعملهم على أكمل وجه، وأدوا ما عليهم بخصوص الطفل عبد الرحمن” مبيّناًً أنه “عالمياً هناك نسبة خطورة في التخدير مجهولة السبب” .

وتابع بشور قائلاً “قد ينام المريض على إثر التخدير ولا يصحو، وقد ينام ويتحسس على مواد التخدير” مردفاً أنه “هنا لايمكن معرفة مدى تأثير التخدير على المريض، ولا يوجد اختبار لمواد التخدير لمعرفة أن الطفل يتحسس منها أو لا”.

بدوره أوضح الدكتور الأخصائي علي عثمان لتلفزيون الخبر أن “عملية الناميات، عملية بسيطة جداً لا تتجاوز مدة إجرائها عشر دقائق” مبيناً أن “ماحصل مع الطفل عبد الرحمن قد يكون سوء تقدير من المخدّر، وذلك عبر قيامه بإعطاء الطفل كمية كبيرة من مادة التخدير، أو أن مواد التخدير التي استخدمها غير جيدة وفيها خطورة” .

وأردف عثمان أنه “من الممكن عدم قيام المخدر بإنعاش جيد ومناسب للطفل قبل خروجه من العملية، وعند خروجه للإنعاش لم يصحو الطفل ولم يستجب تنفسه” .

يُشار إلى أن الطبيب الأخصائي الذي أجرى عملية الناميات للطفل عبد الرحمن في مشفى الجمعية الخيرية، لا يتحمل مسؤولية ماحصل، بل تقع على عاتق “المخدّر” وكل ما جرى برسم الإجابة عليه من قبله .

علي رحال – تلفزيون الخبر – طرطوس


   ( الجمعة 2019/04/05 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/09/2019 - 6:57 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...صاعقة تضرب سيارة مرتين بأقل من دقيقة في مشهد مرعب أثناء السباحة... كائن مميت يتسلل لداخل فتاة ويفتك بها في 7 أيام ضحكة مثيرة لبطة تلفت انتباه المارة... فيديو فهد مسكين يحاول افتراس حيوان النيص... فيديو حرمان سباحة من المركز الأول بسبب "ملابسها الفاضحة" شاهد.. عارضة أزياء تقدم عرضا تحت الماء فى الصين شاهد... نمر ماكر يتسلل للقضاء على تمساح في معركة مميتة المزيد ...