-->
الجمعة19/4/2019
ص0:21:43
آخر الأخبار
رئيس أركان الجيش الجزائري: أطراف كبرى تعيد تشكيل العالم على حساب الشعوبتونس.. إحباط محاولة تسلل مجموعتين مسلحتين من ليبيا تحت غطاء دبلوماسيالصحافة الإسرائيلية تكتشف كاتباً سعودياً جديداًالمجلس العسكري السوداني: إعفاء وزير الدفاع عوض بن عوف من منصبهاشاعات مجهولة المصدر تتحدث عن أزمات أخرى بين المحرر والمحتل.. النشيد الوطني السوري يرتفع بين ضفتي الجولانمسيرة الشام الكبرى للخيول العربية الأصيلة في مهرجان الشام الدولي للجواد العربي- فيديوتوقعات بعقد اجتماع روسيا والأردن والولايات المتحدة بشأن مخيم "الركبان" في أقرب وقتهل يعلن كوشنير عن "صفقة القرن" بعد شهر رمضان؟تقارير صحفية: الشرطة الأمريكية تقتل نحو 3 أشخاص يومياالكشف عن سبب عدم توريد النفط الروسي إلى سوريا في ظل أزمة الوقودوزارة النفط السورية تكشف السبب الحقيقي لأزمة البنزين17 السابع عشر من كل نيسان....بقلم فخري هاشم السيد رجب - الكويتإدلب: ساعة الحسم اقتربت .....بقلم حميدي العبداللهإلقاء القبض على عصابة أشرار تمتهن سرقة الدراجات النارية في ريف دمشق الأمن الجنائي يكشف جرائم هامة ويلقي القبض على مرتكبيها ومن بينهم شخص اختلس أكثر من ( 180 ) مليون شكوك حول أصالة لوحة اشتراها بن سلمان بـ450 مليون دولاروزارة الخزانة الأمريكية، تنشر وثيقة بتاريخ 25 آذار من العام الجاري، تحذر فيها شركات شحن النفط البحري من نقل أي شحنات نفط إلى سوريا !إيقاف دوام طلاب التعليم المفتوح يومي 19 و20 الجاري بمناسبة عيدي الجلاء والفصح المجيدوزارة التربية تقرر إجراء اختبار موحد مؤتمت للطلبة الذين يدرسون المناهج المطورة يوم الثلاثاء 28/5/2019م في محافظة دمشق فقطالتنظيمات الإرهابية تدمر جسر التوينة في ريف حماة الشماليالمجموعات الإرهابية تعتدي بالقذائف على مدينة السقيلبية بريف حماة الشمالياتفاقية بين المصرف العقاري والإسكان العسكري لتمويل مشروع إسكاني متكاملتسهيل الإجراءات أمام الراغبين بالاستثمار في القطاع السياحيدراسة تتوصل لـ"حل غريب" قد يساعد على الإقلاع عن التدخينعادات غذائية قاتلة أكثر من التدخين .. ما هي؟ خلاف بين باسم ياخور، محمد حداقي.. وممدوح حمادة!سلمى المصري تكشف عن شخصيتها في "باب الحارة"أبلغت عن تحرش مدير المدرسة بها.. فحرقوها حتى الموتأب يرهن ابنته في مطعم مقابل وجبةما سبب معرفة الموتى بوفاتهم حقا؟فيسبوك تضيف ميزات جديدة "غامضة"لقاء الأسد وظريف عتبة قرارات كبرى "العرب" ... ونصف صفقة القرن

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

قانون العقود يثير جدلاً في أوساط قضائية وتجارية

  نهى علي: أشارت مصادر متخصصة في جسم القضاء الإداري إلى ضرورة تعديل مواد عديدة في قانون العقود، الذي ينظم العقود المتفق عليها بين جهة عامة وأية جهة خاصة داخلية أو خارجية أخرى، حيث لا يمكن لجهات رسمية حكومية أن تتعامل بمنطق التجار في التواصل بشكل مباشر مع الشركة وتنظيم عقودها، فالعقد الإداري يحوي شروطاً استثنائية غير مألوفة، وتكون الإدارة فيه هي صاحبة المشروع وليس المتعهد.


ويشير خبراء إلى احتواء القانون على مواد وصفت بالـ”القاسية” بحق المتعهد في بعض الأحيان، ومواد أخرى لاقت اعتراض الجهات المنفذة، فضلاً عن رأي محكمة القضاء الإداري التي وجدت غموضاً في بعض المواد.

فيما ترى أوساط غرف التجارة أن المشكلة تكمن في دفاتر الشروط المادية والفنية التي تكون اللجنة فيها غير مدركة لأمور كثيرة، مما يسبب حالة من الفوضى والظلم بحق البعض، ولاسيما بما يتعلق بالحصار وصعوبة الالتزام بالوقت المحدد في استيراد مواد العقد.
ويقترح هؤلاء أن تكون تعديلات أو قرارات مرحلية تأخذ الصعوبات الحالية بعين الاعتبار، و في حالات التأخير يتعامل القضاء بمرونة مع المنفذين، وتشكل يومياً لجان عدة لتبرير التأخير باستيراد المواد، مستبعدين إمكانية تعديل هذا الموضوع، لأنه أمر مؤقت لا يمكن إدراجه في قانون.
وبالعودة إلى المصدر القضائي، فإنه يرى أن إشكالات عدة تحدث بسبب عدم تحديد قيمة واضحة للتأمينات المؤقتة الواجب على المتقدم للمناقصة دفعها والمتمثلة بـ5% من قيمة الكشف التقديري حيث ترد أخطاء عديدة، ولا يقبل العرض إن لم تكن مستوفاة بالكامل. 
ويلفت المصدر إلى أن السلطات الممنوحة للإدارة في العقود سواء في غرامة التأخير أو وقف تنفيذ الأعمال أو سلطة تعديل العقد بما لا يشمل موقف التنفيذ، إلا أن أكثر المواد إثارة للجدل كانت المادة المتعلقة بسلطة الإدارة في فسخ العقد وإنهاء الرابطة العقدية قبل أوانها حتى لو لم يرتكب المتعهد أي خطأ، حيث لاقت هذه المادة اعتراضات من غرف التجارة وهي بالفعل تقتضي التعديل لإنصاف المتعهد، ولتجنب التحيز. 
يذكر أن قانون العقود رقم 51 هو حالياً قيد التعديل وربما تصدر الصيغة المعدّلة قريباً، لتضع حدّ لسلسلة مزمنة من الخلل التي انطوى عليها القانون القديم، والذي اتهمه بعض المراقبين بأنه كان بوابة حقيقية للفساد.

صحيفة الثورة


   ( الاثنين 2019/04/15 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/04/2019 - 4:52 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

كلب ينقذ آخر من الموت مبديا شجاعة نادرة (فيديو) شرطي يغتصب امرأة بعد الإبلاغ عن تعرضها لاغتصاب جماعي أفعى تهاجم سيارة وتخيف عائلة (فيديو) بالفيديو.. لحظة انهيار برج كاتدرائية نوتردام في باريس بسبب الحريق شاب يتصدى بقوة للص مسلح اقتحم منزله (فيديو) طفلة تسيطر على أفعى عملاقة بسهولة وتعالجها (فيديو) عقب وفاته... التحاليل تثبت استخدام طبيب سائله المنوي لإنجاب 49 طفلا دون علم الأمهات المزيد ...