الثلاثاء20/8/2019
ص7:26:54
آخر الأخبار
الاستخبارات العراقية تعلن الاطاحة بأحد قياديي داعشالبشير يكشف خلال محاكمته: تلقيت أموالاً كبيرة من الإمارات والسعوديةحزب الله: محور المقاومة متماسك والتهديدات الأمريكية والإسرائيلية لن تغير الوقائعالجيش اليمني واللجان يستهدفون حقل ومصفاة الشيبة التابع لـ "آرامكو" السعوديةرويترز نقلا عن المرصد السوري للمسلحين: المسلحون ينسحبون من خان شيخون وقرى وبلدات في شمال حماةالجيش يمنع وصول إمدادات عسكرية تركية لأدواتها ويدخل أطراف «خان شيخون»عززت مواقعها تحسباً لأي اجتياح تركي … ميليشيا «قسد» تطالب الجيش السوري بحماية الحدود!إغلاق نهاية الطريق القادم من ساحة الأمويين باتجاه جسر تشرينجباروف: عمليات الجيش السوري ضد الإرهابيين في إدلب شرعية بالمطلق بوتين لماكرون: ندعم جهود الجيش السوري في إدلبالإعلان عن البدء بتنفيذ برنامج دعم أسعار فائدة القروض للبرامج التاليةالدولار إلى 608 ليرات والمضاربات تنشط من جديداثر القصص والحكايات على النمو العقلي والخبرات الإنفعاليه عند الأطفال...بقلم الباحثة التربوية يسرا خليل عباسالرد السوري على الإتفاق التركي-الأميركي: ماذا بعد إدلب؟...يقلم حسني محليجريمة مروعة تهز روسيا.. مراهق يقتل أفراد عائلته بالفأس وينتحرتوقيف سيدة أردنية دسّت المخدرات في مركبة زوجها ووشت به للأمنمعارضو الرياض يصفون «با يا دا» بـ«الحشرات»مقتل" الإرهابي المدعو "أبو سليمان البيلاروسي"إعلان مواعيد التسجيل وتغيير القيد والتحويل والانتقال في الجامعات الحكومية للعام الدراسي القادمبرعاية استرتيجية لشركة MTN افتتاح المعرض التخصصي للتوظيف والموارد البشريةالجيش السوري يدخل أطراف خان شيخون ويقطع إمدادات المسلحين إلى المدينةالمرصد السوري للمسلحين : قصف جوي يوقف تقدم رتل ضخم للجيش التركي باتجاه جنوب إدلبوزير السياحة : الموسم الحالي "أكثر من ممتاز".. وجديدنا: مسبح الشعبقراءة خاصة في مشروع قانون الاستثمار الجديد: غير قادر على تذليل عقبات الاستثمار السابقة ويشبه المرسوم 8 لعام 2007 وبعض التعديلات شكليةاللبن... لمحاربة نزلات البرد!7 عادات قبل النوم تساعدك على تخفيف الوزن الزائد«اليتيمة».. فيلم تسجيلي الإنسانية مقصده اعتزالت الغناء...إليسا: ألبومي المقبل هو الأخير مشاجرة بين عائلتين عربيتين تغلق شوارع في برلينكندية تفشل في فتح مظلتها على ارتفاع 1500م، فما الذي حدث؟خطأ "قاتل" يرتكبه مستخدمو "آيفون" يهلك البطاريةعلماء النفس يكشفون عن أخطر المشاعر الإنسانيةسوريا ليست أرضا ًمشاع لعربدة الإنفصاليين والأتراك والأمريكان ..... المهندس: ميشيل كلاغاصيعلى أبواب مرحلة جديدة ......بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

" إياك والمبادرة " ... بقلم ...معد عيسى

لم تسلم أي مبادرة أو أي حل أو أي مشروع من الانتقاد والاستهداف ، الانتقاد والاستهداف يقوده دائما الأطراف المتضررة مصالحها من هذه المبادرات والحلول وللأسف تكون الجهات الرقابية والإعلامية هي وسيلة الاستهداف والتشويه والتشويش .


خلال الأزمة فُقدت الكثير من السلع الأساسية والتجهيزات التقنية وكان مطلوب تأمينها بأي ثمن وعلى سبيل المثال حليب الأطفال الذي فُقد أكثر من مرة ، وعندما قامت بعض الجهات بتأمينه وبأسعار مرتفعة قام المُحتكرون بطرح كميات كبيرة وبفارق سعري ملحوظ الأمر الذي جعل الجهات التي قامت بتامين المادة تحت رحمة الجهات الرقابية التي لم تعترف بالأزمة في يوم من الأيام رغم سنوات الحرب التسعة وهذا ينسحب على كثير من التجهيزات التي حالت العقوبات من تأمينها بالطرق القانونية لعدم وجود عارضين أو موردين الأمر الذي دفع الجهات المعنية لتوريدها بأسعار الأزمة المرتفعة .

عندما تتعثر جهة معينة عن تأمين مادة معينة فهي تصبح في توصيف الشارع مُقصرة وعندما تقوم بتأمينها بأسعار مرتفعة فهي تُصبح فاسدة وهذا التوصيف صحيح في الظروف العادية ولكنه في الأزمات والحروب ظلم لكل من يعمل .
المبادرات أنقذت الشارع من أزمات كثيرة ولا يُمكن لأحد أن يُنكرها رغم ما تثيره الصفحات ومواقع التواصل وأصحاب المصالح الذين يقفون خلف هذه الصفحات والمواقع ، فما أثير خلال الأيام الماضية حول عائديه محطات الوقود ومن خلفها التي تبيع البنزين أوكتان 95 مثال للتشويش مع أن هذه المحطات تعلوها لوحة مكتوب عليها شركة محروقات ، أي أنها مُلكية وإدارة تتبع لوزارة النفط ، وهنا نسال من المستفيد من هذه المحطات ومن المستفيد من التشويش عليها ؟
أيضا هل يُمكن لأي أحد أن يُنكر أهمية تطبيق البطاقة الذكية في إدارة المخازين وتوزيع المشتقات النفطية بالتساوي بين الجميع ؟ وبنفس الاتجاه من هو المتضرر من تطبيق البطاقة الذكية ؟ هل تضرر المواطن من مساواته مع الجميع في الحصول على حقوقه ضمن الإمكانات والكميات المتاحة ؟ هل تضررت الدولة من ضبط التهريب واحتكار بعض أصحاب محطات الوقود للمشتقات النفطية ؟
ألم يتضرر من تطبيق البطاقة الذكية المهربون وضعاف النفوس وكل من يعمل على سرقة مخصصات المواطنين ولا يستطيع العمل في الضوء ؟ 
كل المبادرات خلفها الدولة ، وكلها تصب في مصلحة الدولة والمواطن ولا يعني السؤل عن من خلف هذه المبادرات إلا التشويش و وتعميق الأزمات ودعم أصحاب النفوس الضعيفة والمستفيدين من الأزمات .
أحد المدراء السابقين كانت نصيحته لخلفه : إذا أردت أن تستمر طويلا فإياك والمبادرات ، لأنك في كل مبادرة تعجل برحيلك ، فصوت من يعمل أخفض بكثير من أصوات أصحاب المصالح والمتنفذين .

صحيفة الثورة 


   ( الأربعاء 2019/04/24 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/08/2019 - 7:23 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

فيديو يرصد لحظة احتراق سيارة على يد مجهول أثناء توقفها أغرب الأشياء التي تم بيعها في مزادات عالمية "قصة عن طيار ناجح" تنتهي بموت الصحفية والطيار في حادث فيديو... صاحب متجر مجوهرات يصد هجوم لصوص ويستولي على أمتعتهم صاعقة كادت أن تقتل مدرسا... فيديو شاهد.. كاميرات المراقبة ترصد تصرفا عدوانيا لفتاة داخل فندق انزلاق للتربة يبتلع موقف سيارات من على وجه الأرض في الصين... فيديو المزيد ...