الأحد23/2/2020
ص0:45:59
آخر الأخبار
الدفاعات الجوية اليمنية تسقط طائرة تجسسية لتحالف العدوان السعوديالرئيس الجزائري : سوريا لن تسقط وهي الدولة الوحيدة التي لم تطبع حتى الآنلبنان يعلن اكتشاف أول إصابة مؤكدة بفيروس كورونا الجديدحفتر: أردوغان يستغل الهدنة في طرابلس لإرسال المزيد من إرهابييه من سورية إلى ليبياالأمريكيون منزعجون… ترحيب عشائري بالدوريات الروسية قرب حقول النفط شرقي سوريامجلس الوزراء يقر خلال اجتماعه بحلب خطة متكاملة للنهوض بمختلف القطاعات في المحافظة ويخصص نحو 145 مليار ليرة لتنفيذهاالخارجية: انزعاج الولايات المتحدة من عودة دورة الحياة إلى طبيعتها في حلب مرده إلى الإحباط والشعور بالمرارة نتيجة اندحار مشروعهاوزير النقل يعلن افتتاح الطريق الدولي دمشق حلب بشكل رسمي روسيا: “لن نقبل بوجود بؤر للإرهابيين في محافظة إدلب”"أسوأ سيناريو قد يقع".. روسيا إلى جانب الجيش السوري إن اعتدت تركياالشركات السورية توقع عشرات العقود التصديرية في معرض جلفود دبيديون البلدان العربية .. و سورية (صفر) دين خارجيهل ينجرّ إردوغان إلى الفخّ الأميركي؟ ....بقلم محمد نور الدين أردوغان واللعبة القذرة.... بقلم ..طالب زيفا باحث سياسيفرع الأمن الجنائي في حلب يلقي القبض على سارق ويستعيد ثلاثة ملايين وثمانمائة ألف ليرة سورية.إدارة الأمن الجنائي تضبط شركة معدة لبيع الألبسة الرياضية ومركز معد لبيع التجهيزات الطبية يتعاملان بغير الليرة السورية مندوب سوريا للمندوب التركي : كيف يمكن أن يكون لنظام قاتل مجرم سارق أن يدعي أنه يسعى للحفاظ على الأمن" - فيديوفلايت رادار يرصد رحلة "دمشق - حلب": 30 دقيقة بطائرة 1999التعليم العالي: التعاقد مع 28 مشروعاً بحثياً ورصد الاعتمادات اللازمة لإنجازها1300 طفل في اختبار تحديد المستوى الأول ضمن الماراثون البرمجي للأطفال واليافعينوحدات الجيش تضبط أسلحة وذخائر وشبكة أنفاق وخنادق من مخلفات الإرهابيين في محيط بلدة حيان بريف حلب الشمالي الغربي-فيديوالجيش يواصل عملياته ضد الإرهابيين بريفي إدلب وحلب ويدمر لهم مقرات وعتاداً وآلياتالمصالح العقارية: التأكد من إرفاق إشعار بتحويل مبلغ من ثمن العقار في حساب مصرفي ضمن معاملات البيعإنشاء معمل للإسمنت في سورية بطاقة إنتاجية تصل إلى 1.5 مليون طن سنوياًكيف نتعرف على النوبة القلبية قبل حدوثها بشهرإنفلونزا العيون مرض لا علاج لهجيني إسبر تنتقد صفة “النجمة” على هذه الممثلة والأخيرة بردّ قاس عليهاالمخرج باسل الخطيب:• مستمر بالأمل بعودة فلسطين، وشجرة الزيتون ما زالت في منزليصيني يصاب بـ”كورونا” للمرة الثانية بعد شفائه منهامرأة أوكرانية تعود إلى الحياة بعد أن أعد أقاربها جنازتهاتعرف على أقوى هاتف ستطرحه Xiaomi لعشاق الألعابالصين تغزو الأسواق برباعية دفع منافسة - فيديوحلب.. الثّابت والمتحوّل...بقلم حياة الحويك عطية الأسطوانة المشروخة في الصحافة التركية .....| د. بسام أبو عبد الله

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

استراتيجيات بيد الصغار .....معد عيسى

لم يسلم مواطن أو مزارع أو أي شخص أخر من الهجوم الكثيف للحشرات ، والأمر أصبح مقلقا يمكن تضمينه في التصنيفات بين الجوائح و الكوارث وهو ما يعني استنفار الجهات المعنية ولكن الأمر لم يتجاوز التطمينات بالمتابعة والتبريرات بعدم الضرر و في حالات متقدمة بالاعتذار بسبب ضعف الإمكانات .


الأمر أخطر مما يتصوره البعض ، فعندما يكون التفسير لهذا الاجتياح مرتبطا بكميات الأمطار الغزيرة فهذا يعني انه كان يجب استنفار مديريات الزراعة لرصد كل شي وتنشيط الإرشاد وتامين المبيدات اللازمة ، و يعني أيضا استنفار كافة الوحدات الإدارية لإزالة الأعشاب من الحدائق العامة وجوانب الطرق كونها تستقطب الحشرات وكونها وهذا ما بتنا نلمسه مصدرا للحرائق التي لا تخلو منها مدينة يوما ، ويعني الأمر أيضا استنفار قطاع الصحة والزراعة لتامين المبيدات الصحية وغير ذلك من مستلزمات مكافحة الآفات والحشرات .
أخطر ما في الأمر أن المواطن الذي ذهب ليتصدى للآمر لم يجد المبيدات المناسبة ، وما وجده إما مرتفع الثمن وإما مجهول المصدر وغير فعال وهذا يكشف عن مشكلة أكبر في موضوع صناعة المبيدات والتي تُعتبر من أهم الصناعات كونها ترتبط بالقطاعين الصحي والزراعي .
الأمر يستدعي حالة طوارئ حكومية لمعالجة أهم ملف كونه يتعلق بالغذاء وصحة الإنسان ، فمن وأجب الجهات المعنية تامين مبيدات مكافحة الحشرات والقوارض التي تهاجم وتغزو البيوت ، ومن واجبها أيضا تأمين عقاقير معالجة لدغات ولسعات الأفاعي والعقارب وداء الكلب ، ومن وأجبها تامين احتياجات القطاع الزراعي بصفته القطاع الأول لنواحي تامين الغذاء وفرص العمل والمساهم الأكبر في الناتج الإجمالي العام والمورد الأكبر للخزينة وكون سلامة الإنتاج سينعكس على صحة المواطن مباشرة .
ملف صناعة المبيدات ينتظر الحل منذ سنوات والمصيبة أن دراسة الحلول تُطلب من نفس الجهة المعرقلة لهذه الصناعة فتكون الخصم والحكم ، والكارثة أن تراتبية الهرم في الجهة المعنية بمعالجة الملف متناقضة فيما بينها لسبب أن رأس الهرم يعتمد في الردود والمعالجات على الأشخاص المستفيدين والمتسببين بالمشكلة وهذا هو السبب بعدم الحل رغم رغبة رأس الهرم بذلك ، باختصار المصالح الشخصية للموظفين الصغار ترسم استراتيجيات بعض المسؤولين الكبار

صحيفة الثورة 


   ( الأحد 2019/06/02 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/02/2020 - 10:35 ص

فيديو.. سلاح الجو السوري يستهدف بدقة مواقع المسلحين في ريف إدلب

الأجندة
9 دقائق تحبس الأنفاس... عملية إنقاذ أحصنة وقعت في بركة متجمدة (فيديو) مشجع لنادي لاتسيو يطلب يد صديقته الأمريكية بطريقة مبدعة أطباء يراقصون مرضى كورونا للتخفيف من معاناتهم... فيديو بسبب فضيحتها...فنانة مصرية شهيرة تنوي الانتحار ببث مباشر على "إنستغرام" انفجار هائل في محطة كهرباء... فيديو سائق أرعن يغرق سيارته في بركة من الماء بعد قرار غبي... فيديو فتاة روسية تفوز بألذ وأشهى مسابقة.. وتموت في نهايتها المزيد ...