الأربعاء18/9/2019
م15:35:40
آخر الأخبار
العراق.. مناقشة قانون إخراج القوات الامريكية في البرلمان الأسبوع المقبلتوقيف "داعشي" في لبنان سوري الجنسية ، خبير في إعداد الأحزمة الناسفةعودة عميل صهيوني تكشف مخاطر كبرى تحدق بلبنان ... العميد د. أمين حطيط بعد استهداف منشآت نفط سعودية… خام برنت يحقق أكبر زيادة في يوم واحد منذ 1988عودة دفعة جديدة من المهجرين من مخيمات اللجوء في الأردن عبر معبر نصيب الحدوديالحدث السوري في المتابعة العدد الثلاثون....إعداد وتعليق : مازن جبورمستقبل الحزب الإسلامي التركستاني في سوريةلندن انضمت إلى طابور داعمي الانفصاليين في سورية … «قسد» تحول المدارس إلى مقرات عسكرية وتفرض «المناهج الكردية»إيران في مذكرة سياسية إلى أميركا: سنرد رداً فورياً وقاسياً على أي عدواننائبة أمريكية: لا يحق لترامب أو للسعودية دفعنا إلى الدخول في حرب ضد إيران المشغل الخلوي الثالث في سورية، سيكون من نصيب شركة سورية‏"جمعية صاغة دمشق": المواطنون يتجهون لبيع الذهب بشكل كبير وانتصرت ايران؟! ....بقلم سيف اكثم المظفر وانتصرت ايران؟! ....بقلم سيف اكثم المظفرمصدر: ما يشاع عن مغادرة الوزير الوز سوريا غير صحيحسوري يرتكب جريمة شنيعة ويقتل والده ثلاث مرات في السعوديةعلى غرار القوات السورية... الجيش الروسي يحصن دباباتهالمنصف المرزوقي يعتدي على صحفي سأله عن سوريا- فيديو الضرائب والرسوم تعلن تتمة أسماء المقبول تعيينهم لديها من الناجحين بمسابقة وزارة الماليةثمانون مشروعاً وبحثاً تطبيقياً لخدمة الإعمار في معرض طلابي بجامعة دمشق المغارة التي عثر عليها الجيش في «خان شيخون» كانت لفبركة فيديوهات «الخوذ البيضاء»الجيش السوري يعثر على قاعدة كبيرة للمسلحين في محيط خان شيخونمشروع قانون «التطوير العقاري» … توفير الاحتياجات الإسكانية لذوي الدخل المحدود بشروط ميسرة … مسكن بديل مؤقت أو بدل إيجار سنوي 5 بالمئة من قيانتهاء المرحلتين الأولى والثانية من دراسة وإعداد المخطط التنظيمي لمدينة دير الزوراحذر من تناول هذه الأطعمة ليلاهل سمعت عن ملح الثوم؟ إليك بعض الفوائد المدهشة جوزيف عطية: سورية تتصدر قائمة البلدان التي أحبها وأحب شعبهافنانة مصرية: المخرج خالد يوسف أجبرني على مشهد "إغراء"نرويجي يصطاد "السمكة الديناصور"طرد رجل مسن وزوجته من طائرة.. والسبب "نقرة كوع"حمار وحشي "منقط".. اكتشاف السبب العلمي وراء الحالة النادرةبعد طرح "آيفون 11"... صدمة لأصحاب الهواتف القديمةبعد أرامكو... هل أصبح الحل السياسي في اليمن ضرورة؟ .... د. كنان ياغيقمة أنقرة قد تكون بداية للتراجع التركي في سوريا

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

جهود لإعادة مهجري معلولا إلى منازلهم.. وتوقعات بإنهاء الملف أواخر العام الجاري

 موفق محمد | كشف أمين حزب التضامن الوطني الديمقراطي والمنسق العام للائتلاف قوى التكتل الوطني الديمقراطي المعارض سليم الخراط، عن جهود ومساعي تبذل منذ زمن بعيد لإعادة الأهالي المهجرين من بلدة معلولا بريف دمشق الشمالي الغربي إلى منازلهم.


وفي تصريح لـصحيفة «الوطن»، قال الخراط: «إن الجهود تبذل منذ أكثر من عام من أجل عودة الأهالي المهجرين من معلولا إلى منازلهم»، مشيراً إلى أن هذه الجهود يقوم بها وجهاء من مدينة دمشق وريفها وشخصيات من محافظات سورية ورجال دين وفعاليات اجتماعية.

ولفت الخراط الذي يشارك في جهود إعادة الأهالي المهجرين إلى البلدة التي حررها الجيش العربي السوري من الإرهابيين في نيسان 2104 إلى أن «كل الذين قاتلوا على الأرض في معلولا ضد الدولة ولا يتجاوز عددهم 50 شخصاً جرى لهم تسويات».
وبعد أن أشار الخراط إلى أن عدد أهالي البلدة يصل إلى نحو 20 ألف نسمة ثلثهم من المسلمين وثلثان من المسيحيين، لفت إلى أن معظم الأهالي المهجرين هم من المسلمين، على حين الأهالي المسيحيين يقيمون في بيوتهم في البلدة.
ولفت إلى أن هناك مسلحين من المسلمين قاتلوا ضد الدولة وأيضاً هناك مسيحيين دعموا المسلحين، معرباً عن استغرابه من وجود اعتراض من قبل بعض أهالي البلدة على عودة المهجرين.
وذكر الخراط، أن وفداً هو من ضمنه هو سيتوجه إلى معلولا يوم السبت المقبل لمناقشة آخر التطورات التي حصلت على هذا الملف، ورجح أن ينتهي ملف عودة المهجرين من البلدة مع نهاية العام الجاري.
وأوضح الخراط، أنه وفي شباط الماضي وبطلب من أهالي بلدة معلولا المقيمين في بلدات القلمون الغربي قام بعض من وجهاء مدينة دمشق وريفها وشخصيات من بعض محافظات سورية ورجال دين وفعاليات اجتماعية بزيارة لبلدة معلولا، حيث جرى اجتماع شعبي في منزل الوجيه دياب محمد دياب أبو عدنان في بلدة جبعدين.
وأشار إلى أن محور هذا اللقاء الشعبي كان هو عودة أهالي مدينة معلولا إلى بلدتهم ومنازلهم التي هجروا منها بفعل الإرهاب، إضافة إلى معاناة أهالي معلولا المهجرين في مناطق إقامتهم بعيداً عن أرزاقهم ومنازلهم.
وقال: «بعد سماع مشاكل أهالي بلدة معلولا المهجرين تعهد الوجهاء بتخليص مشكلة الأهالي ونقلها إلى القيادة الحكومية والأمنية ولمحافظ ريف دمشق أمين فرع حزب البعث العربي الاشتراكي في ريف دمشق».
وأشار إلى أنه تم خلال الاجتماع وضع بعض الحلول المقترحة لتناقش من قبل الأهالي أنفسهم منها «حصر المسؤولية وصاحب القرار عن كل طرف في هذا الإشكال ليتم التواصل معه ووضع الحل المناسب، وعودة جميع الأهالي بشكل فوري إلى منازلهم على أن تكون العودة للمواطنين الذين لا توجد عليهم إشكالات أمنية، والعمل على رأب الصدع الموجود بين بعض الأهالي برعاية حزب البعث والحكومة، وتبني موقف الحكومة الرسمي من حيث المصالحة والمسامحة واعتباره أساس الحل، إضافة إلى محاسبة من يطلق أو من يتبنى أي شعارات أو تكتلات ذات طابع ديني أو طائفي أو مناطقي أو عشائري.
وأوضح الخراط أن الوفد خلال الاجتماع حينها تمنى «عودة الألفة والمحبة إلى سابق عهدها حيث كانت معلولا مثالاً للعالم أجمع في التسامح والإخاء والتعايش بين الأديان السماوية».


   ( الأربعاء 2019/06/19 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/09/2019 - 3:05 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...صاعقة تضرب سيارة مرتين بأقل من دقيقة في مشهد مرعب أثناء السباحة... كائن مميت يتسلل لداخل فتاة ويفتك بها في 7 أيام ضحكة مثيرة لبطة تلفت انتباه المارة... فيديو فهد مسكين يحاول افتراس حيوان النيص... فيديو حرمان سباحة من المركز الأول بسبب "ملابسها الفاضحة" شاهد.. عارضة أزياء تقدم عرضا تحت الماء فى الصين شاهد... نمر ماكر يتسلل للقضاء على تمساح في معركة مميتة المزيد ...