الاثنين23/9/2019
م13:59:37
آخر الأخبار
منتسب في مكافحة الإجرام يدير عصابة لاختطاف الأجانب في العراقصحيفة أمريكية: أرامكو تحتاج لشهور لإعادة تأهيلهاالأردن يمنع مرور علب السجائر براً إلى سورية وبالعكسالسيد نصر الله: صمود شعوب دول المنطقة أفشل مخططات الغربالمعلم يؤكد لبيدرسون التزام سورية بالعملية السياسية بالتوازي مع ممارسة حقها الشرعي والقانوني في مكافحة الإرهابمنظمة «الهلال الأحمر» توصل 6487 سلة غذائية ومثلها أكياس طحين إلى اللجاة وبصر الحرير بريف درعاتحركات أميركية من أجل احتلال طويل الأمد في شرق الفرات! … «قسد» تواصل الإذعان للاحتلالين الأميركي والتركي بشأن «الآمنة»يبحث في الإجراءات وآلية عمل «اللجنة الدستورية» … بيدرسون يلتقي المعلم اليوم في دمشقنائب رئيس مجلس النواب التشيكي: النظام السعودي مماثل لتنظيم “داعش” الإرهابيليندسي غراهام: لا غنى عن تركيا في عدم السماح للرئيس الاسد بالحسم العسكريمداد | استقرار سعر الصرف وتوقعات بتحسن الليرة قريباًسوريا تتعاقد على تصدير آلاف الأطنان من الحمضيات وعودة مرتقبة إلى أسواق العراقآل سعود يُطلقون النار على رؤوسهم بالفيديو...لماذا يحول الاحتلال الأمريكي وميليشياته شرقي سوريا إلى (خارطة أنفاق) ؟الجهات المختصة تضبط كمية من المخدرات مهربة في صهريج محروقات بريف حمصحريق يلتهم مستودعات قناة سما الفضائية.. وفوج إطفاء دمشق ينجح في إخماده والأضرار تقتصر على الماديات ليلية اسقاط الطائرة المسيرة ... مقاتلات روسية تمنع تكرار هجوم (اسرائيلي) على سورياعلى غرار القوات السورية... الجيش الروسي يحصن دباباته100 باحث بمؤتمـر التطوير التربوي 26 الجاري(أنا أستطيع)… مشروع تشاركي يثمر عن تشغيل 420 طالب عملأنباء عن اعتداء إرهابي على حافلة للجيش بريف السويداء.. وداعش يتبنى العثور على أسلحة وذخيرة من مخلفات الإرهابيين في قرية حربنفسه بريف حماةحل ٢٤ جمعية سكنية خلال العام الحالي.. و١٣١ جمعية مصيرها الحل والتصفيةهيئة التطوير العقاري: مشاريع معروضة للاستثمار تؤمن السكن لمليون مواطن بأسعار مدروسةطرق إزالة اثار القبلات أو العضات على الجسمالعلماء يحذرون من خطر غير متوقع لقلة النومبالصورة ...(ما في شيء يستاهل)... هكذا علقت هيفاء وهبي على صورتها "المثيرة" ممثلان أردنيان إلى دمشق للوقوف أمام رشيد عسافنادل يقتل زبوناً لأنه استفزه بطريقة طلبه تحضير وجبة الفطورمصارع لبناني يرفض مواجهة "إسرائيلي" في بطولة العالم"القارات المدفونة".. علماء يكشفون سرا من باطن الأرض"واتساب" تسمح بمشاركة المنشورات على "فيسبوك"بعد ثماني سنوات ...بقلم د. بثينة شعباننهاية الحرب على سوريا.. وشرق الفرات أولاً .....عبير بسام

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

أزمة في الإسكندرية بسبب ’عروس دمشق’ والمصريون يطالبون السيسي بالتدخل!

نشب شجار عادي بين سيدة مصرية بحي العصافرة بمدينة الإسكندرية وصاحب أحد المطاعم السورية الشهيرة (عروس دمشق) بسبب تبرم السيدة من الحرارة الصادرة عن المطعم الذي يقع أسفل شقتها. كان من الممكن أن يمر مرور الكرام، ولكن يبدو أن هناك من يريد اثارة الفتنة من جديد.


وبحسب موقع "رأي اليوم" تداول نشطاء في مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو للسيدة المصرية وهي تشكو مر الشكوى من صاحب المطعم السوري، الذي قيل إنه قال لها بعد أن تطاولت عليه :” هاتولي راجل أكلمه “!

نشطاء منصات التواصل الاجتماعي لم يكذبوا الخبر، ودشنوا هاشتاجا بعنوان “حق المصرية يا ريس” تصدر تويتر، وأقام الدنيا ولم يقعدها.

وتحركت وزارة الداخلية المصرية بالإسكندرية، وصدر قرار بإغلاق المطعم ومصادرة ما فيه، وهو الأمر الذي نزل على بعض النشطاء بردا وسلاما، بينما اعترض البعض الآخر على التطورات التي استغلها البعض في إثارة فتنة بين شعبين شقيقين.

في السطور التالية الصوت والصدى: المؤيدون لإغلاق المطعم طاروا فرحا، وأثنوا على القرار، قال قائل منهم: “‏دا واجب وطني لكل من تسول له نفسه بالتعدي ولو بلفظ علي اي حد في مصر والعقاب سوف يشمل المسئولين عن الحي والمرتشين فصبرا جميلا”.

وقالت احدى الناشطات: “تحيا مصر والله فرحت السرعة فى اتخاذ القرار و غلق المكان وحق الست بثينة فرحوني تحيا مصر “.

وقالت أخرى: “‏ان تنتصر للحق شئ ممتع للروح ويحيى القلب ان الحق ينتصر بسرعه تقول رحم الله أعز الحبايب مولانا ‎علي بن أبى طالب لا تستوحشوا طريق الحق لقلة سالكيه”.

تحريض غير مقبول!

لكاتب الصحفي أحمد القاعود قال إن الاعتداء على السوريين والتحريض ضدهم هو إرهاب وانحطاط إنساني ،مشيرا الى أن القومية والانحياز القومي تخلف حضاري رعته أنظمة عميلة للسيطرة على قطعان بهائم والتحكم في غرائزها الحيوانية لصالح المحتل.

وأضاف القاعود: “صاحب المطعم السوري اللي عليه المشكلة لو كان سعودي أو إماراتي كان زمان الست اللي متخانقة معاه بتتحاكم بتهمة قطع طريق قليوب وتفجير النائب العام والمحافظ ومدير الأمن كانوا هيروحوا بنفسهم يطمنوه وياكلوا من عنده”.

دموع التماسيح!

في ذات السياق تعاطف عدد كبير من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي مع صاحب المطعم السوري، محذرين من دعوات آثمة انتشرت تحرض على طرد السوريين من مصر.

أسماء حافظ كتبت تعلق على الواقعة المؤسفة: “واحدة مصرية قرشانة كده عاملة فيديو بدموع تماسيح تشكي فيه عن مطعم سوري تحت شقتها متضايقه من وجود المطعم على أساس ان المطاعم في كل حته محطوطة ف وسط صحرا مش وسط البيوت والفنادق !

إشادة بالسوريين

في السياق نفسه أشاد عدد كبير من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي بالمطاعم السورية وبمذاقاتها المميزة، وبأخلاق أصحابها الذين ينحتون في الصخر ليحيوا حياة كريمة.

 


   ( الأحد 2019/08/18 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/09/2019 - 1:47 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

نعامة غاضبة تنقض على أحد المارة وتحاول دوسه بأطرافها... فيديو بالصور.. عرض عليها الزواج تحت الماء فلقي مصرعه غرقا مصر.. رانيا يوسف تثير الجدل بفستان جريء على السجادة الحمراء (صورة) مغامر.. يصطاد "الذهب" في الانهار! بالفيديو ...الأرض تنخفس فجأة تحت عجلات سيارة دفع رباعي فيديو... رجل يتفاجأ بوحش في دورة المياه بمنزله فيديو... مذيعة تلقي أوراقها على الهواء وتغادر الاستوديو ركضا المزيد ...