الاثنين23/9/2019
ص1:1:21
آخر الأخبار
السيد نصر الله: صمود شعوب دول المنطقة أفشل مخططات الغرباتفاق يسمح بمرور 800 شاحنة يومياً من سورية إلى العراقالحوثي يحذر النظام السعودي من رفض مبادرة وقف الهجمات ضد اليمنهل قال ترامب "البحرين تمتلك 700 مليار وهذا كثير"يبحث في الإجراءات وآلية عمل «اللجنة الدستورية» … بيدرسون يلتقي المعلم اليوم في دمشق(قسد) المدعومة أمريكياً تضيف تهجير الأهالي إلى قائمة جرائمها بمناطق انتشارها في الجزيرة السوريةالرئيس الأسد لوفد برلماني وسياسي إيطالي: موقف معظم الدول الأوروبية حول ما جرى في سورية لم يكن ذا صلة بالواقع منذ البدايةوصف علاقات نيودلهي بدمشق بـ«الإستراتيجية» … السفير الهندي : التعاون قائم وسنرى النتائج قريباًماذا سيحدث لنتانياهو إذا لم يشكل الحكومة؟البنتاغون يعترف بعجز “باتريوت”اختلالات سوق العمل في الاقتصاد السوريّ وسياسات تصحيحها (2001-2017)...بقلم د. أيهم أسدمجلس الوزراء: توجيه الإنفاق والسيولة المالية والإقراض في الإنتاج والتنميةآل سعود يُطلقون النار على رؤوسهم بالفيديو...لماذا يحول الاحتلال الأمريكي وميليشياته شرقي سوريا إلى (خارطة أنفاق) ؟حريق يلتهم مستودعات قناة سما الفضائية.. وفوج إطفاء دمشق ينجح في إخماده والأضرار تقتصر على الماديات. مشاجرة تؤدي لكشف عن متعاطي مواد مخدرة ليلية اسقاط الطائرة المسيرة ... مقاتلات روسية تمنع تكرار هجوم (اسرائيلي) على سورياعلى غرار القوات السورية... الجيش الروسي يحصن دباباتهمشكلة الكتب المدرسية تلاحق الطلاب العائدين إلى مدارسهم في ريف دمشقالضرائب والرسوم تعلن تتمة أسماء المقبول تعيينهم لديها من الناجحين بمسابقة وزارة المالية العثور على أسلحة وذخيرة من مخلفات الإرهابيين في قرية حربنفسه بريف حماةالجيش السوري يقصف مواقع ارهابيي "النصرة" غرب حلبحل ٢٤ جمعية سكنية خلال العام الحالي.. و١٣١ جمعية مصيرها الحل والتصفيةهيئة التطوير العقاري: مشاريع معروضة للاستثمار تؤمن السكن لمليون مواطن بأسعار مدروسةطرق إزالة اثار القبلات أو العضات على الجسمالعلماء يحذرون من خطر غير متوقع لقلة النوم ممثلان أردنيان إلى دمشق للوقوف أمام رشيد عسافأيمن رضا يوضح حقيقة اعتزالهنادل يقتل زبوناً لأنه استفزه بطريقة طلبه تحضير وجبة الفطورمصارع لبناني يرفض مواجهة "إسرائيلي" في بطولة العالم"واتساب" تسمح بمشاركة المنشورات على "فيسبوك""غوغل" تنتج أقوى كمبيوتر على وجه الأرضبعد ثماني سنوات ...بقلم د. بثينة شعباننهاية الحرب على سوريا.. وشرق الفرات أولاً .....عبير بسام

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

مدير تموين اللاذقية يؤكد: ارتفاع سعر الدولار هو أمر آني

تشهد معظم أسواق اللاذقية تخبطاً في أسعار المواد الغذائية وغيرها، في وقت يعيد اقتصاديون هذا الأمر إلى ارتفاع سعر صرف الدولار «الجنوني» مقابل الليرة السورية، ويشكو عدد من باعة المواد الأساسية «السوبرماركت» من نقص عدد كبير من الأصناف خلال الأيام الماضية، وقال أحدهم : 


محالنا مهددة بالإغلاق مع اقتراب الدولار من عتبة 700 ليرة، مبيناً أن عدد من التجار الذين يتعامل معهم في مواد كالدخان والمنظفات، أوقفوا تزويده بالبضائع منذ نهاية الأسبوع الماضي، بحجة انتظار السوق ليهدأ بحسب ما ذكر.


وبالعودة إلى مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في اللاذقية إياد جديد، أكد، متابعة جميع الأسواق في المحافظة مع تكثيف الرقابة على التجار لمنع احتكار أي سلعة، مشدداً على اتخاذ الإجراءات القانونية بحق كل مخالف.

وأضاف جديد: تم تسجيل 38 مخالفة في الأيام الثلاثة الأولى من الشهر الجاري، موضحاً أنه تم تنظيم الضبوط لمخالفة في عدم الإعلان عن الأسعار ولعدم حيازة فواتير.

وشدد على الدور الرقابي للمديرية تجاه المنتجين والمستوردين وتجار الجملة، مؤكداً ضرورة الوقوف بالمنتصف في الميزان ما بين المستهلك والتاجر لتستمر العجلة الاقتصادية بالدوران، مضيفاً أننا وبوقوفنا كمديرية إلى جانب المستهلك فإنه يجب ألا نخرج التاجر من السوق في حال بقي يعمل بخسارة لأنه سيوقف عمليات بيع المواد بشكل عام ونريده أن يبقى ليبيع السكر والأرز والشاي وغيرها من المواد الغذائية والأساسية.

وأضاف جديد: إن ما يجري في السوق أمر ليس بالسهل وهو بحاجة لحكمة وصبر لنتخطاه ونكون منتصرين على من يحاربوننا اقتصادياً في وقت يتقدم جيشنا الباسل في إدلب ومناطق أخرى ويحقق الانتصارات المتوالية ، لنكون في مرحلة حساسة تتطلب تعاون الجميع من دون استثناء.

وحول حقيقة منع استيراد الدخان والمعسل ، نفى جديد صدور أي قرار حتى تاريخه، لافتاً إلى توفر جميع المواد في المحال التجارية وإن كانت بكميات أقل، بحسب ما ذكر، قائلاً إن التجار والمستوردين معظمهم من خارج المحافظة، قد اعتادوا على توريد كميات كبيرة من المواد، واليوم خفضوا الكميات بانتظار استقرار السوق، الأمر الذي نتابعه بشكل دقيق لمنع حدوث أي حالة احتكار لأي صنف وفق القانون.

وعن الإجراءات بحق المخالفين، بيّن جديد متابعة عمليات البيع وفق «بيان الكلفة» الذي يتقدم به التاجر وفق تكلفة المواد التي يستوردها وربما تختلف من تاجر لآخر بحسب سعر الصرف ما يجعل المواطن يعتقد بأن كل محل يبيع البضائع على هواه إلا أنها تختلف بحسب تاريخ ورود البيان الجمركي للمادة وخاصة أن أغلب البيانات الجمركية لم يعد يتم تمويلها من الدولة.

وتابع مدير التجارة الداخلية، بأن المستهلك يعرف أمر وحيد بأن المواد ارتفعت جراء ارتفاع سعر الصرف، في حين أن عملنا يتطلب التوجه لمن يقوم بتسعير المواد من تاجر جملة ومستورد، ليكون تاجر المفرق هو الحلقة الأخيرة والأضعف بهذه العملية.

وعن الإجراءات التموينية خلال الأيام المقبلة، أكد جديد على الرقابة المستمرة لعمل الأسواق، مبيناً أن ما يحدث من ارتفاع في سعر الصرف هو أمر آني، وقال: إن أسعار الخضار والفواكه لم ترتفع كثيراً كباقي المواد لقناعة العديد من التجار بأن ما يحدث مؤقت ولن يستمر طويلاً.

الوطن


   ( الاثنين 2019/09/09 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/09/2019 - 12:12 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

نعامة غاضبة تنقض على أحد المارة وتحاول دوسه بأطرافها... فيديو بالصور.. عرض عليها الزواج تحت الماء فلقي مصرعه غرقا مصر.. رانيا يوسف تثير الجدل بفستان جريء على السجادة الحمراء (صورة) مغامر.. يصطاد "الذهب" في الانهار! بالفيديو ...الأرض تنخفس فجأة تحت عجلات سيارة دفع رباعي فيديو... رجل يتفاجأ بوحش في دورة المياه بمنزله فيديو... مذيعة تلقي أوراقها على الهواء وتغادر الاستوديو ركضا المزيد ...