ترجيحات بأنه مفتعل.. عناصر (إطفاء ريف دمشق) يخمدون حريقا ضخما ضمن منطقة ألغام في حرستا

 

اخمد عناصر من فوج اطفاء ريف دمشق مساء اليوم حريقا واسعا فى اراضى حرستا بعد ساعات طويلة من العمل زاد من صعوبتها انتشار الالغام من مخلفات التنظيمات الارهابية.

واوضح قائد فوج اطفاء ريف دمشق العميد محمد الجردى فى تصريح لمراسلة سانا ان حريقا اندلع فى الاراضى فى المزارع الممتدة بين حرستا ودوما ساعد فى انتشاره الاعشاب والاشجار اليابسة فى هذه المنطقة التى كانت تنتشر فيها التنظيمات الارهابية قبل ان يحررها الجيش العربى السورى ربيع العام. الماضى مشيرا الى ان عناصر الاطفاء قضوا اكثر من ست ساعات متواصلة فى اخماد الحريق الذى امتد على مساحة دونمات عدة.
واشار العميد الجردى الى ان عناصر الاطفاء تقدموا داخل المنطقة التى تنتشر فيها مخلفات الارهابيين من الغام وعبوات ناسفة بحذر شديد وعملوا على اخماد الحريق بمحاصرته من نقاط عدة مرجحا ان يكون السبب مفتعلا مع تعرض المنطقة لاكثر من عشرة حرائق خلال الاسابيع الماضية طالت 30 دونما حيث قضى عناصر الاطفاء اكثر من 40 ساعة عمل فى اخمادها.
واشار الجردى الى انه تم اليوم اخماد ثلاثة حرائق محدودة اندلعت فى مساحات من الاعشاب اليابسة فى مناطق المعضمية جنوب غرب دمشق وصحارى والديماس دون اضرار تذكر لافتا الى ان الحرائق تراجعت نسبيا فى ريف دمشق خلال الايام الماضية.
وقال الجردي: ان عناصر فوج طفاء ريف دمشق فضلا عن كونهم يتحملون عبئا كبيرا فى مواجهة عشرات الحرائق منذ اواخر شهر نيسان الماضى فان معاناة اخرى تضاف الى عملهم بان اغلب الطرق فى المحافظة زراعية ترابية اضافة الى خطر الالغام والعبوات الناسفة التى كانت وسيلة الارهابيين لنشر الرعب فى المناطق التى كانوا ينتشرون فيها قبل ان يحررها الجيش العربى السورى.



عدد المشاهدات:1298( الأربعاء 00:37:26 2019/06/12 SyriaNow)


المصدر:
http://syrianownews.com/index.php?d=34&id=206261

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc