أهالي قرية الشيخ حديد بريف حماة: الإرهابيون يتعمدون حرق محاصيلنا لكننا متمسكون بأرضنا بحماية رجال الجيش

 

مع بداية موسم الحصاد في حماة ازدادت وتيرة اعتداءات التنظيمات الإرهابية بقذائف الحقد والإجرام فطالت إلى جانب الأهالي في منازلهم الزرع والحجر في قرية الشيخ حديد شمال مدينة محردة .. إرهاب حاقد يمعن في إجرامه بحق المدنيين عبر حرق الحقول الزراعية لقتل الحياة في قرى وبلدات صامدة في وجهه.. إرهاب يحاول يائسا النيل من صمود أهالي المنطقة وتهجيرهم من أرض تخضب ترابها بدماء الشهداء وحرثتها زنود سمر تقبض على المعاول بإرادة الرجال وهمم الأبطال.

ورغم احتراق نصف المساحات المزروعة بالقمح والشعير في قرية الشيخ حديد بقذائف الإرهابيين التي تكاد تكون شبه يومية إلا أن أهلها (نحو 3 آلاف نسمة) صامدون بوجه الإرهاب جنبا إلى جنب مع رجال الجيش العربي السوري الذين يحاربوه دون هوادة.. إرهاب لم يستطع قهر إرادة الأهالي الذين يقصدون حقولهم يوميا لجني ما تبقى من محاصيلهم ونجا من ألسنة اللهب.
مراسل سانا الحربي تجول في قرية الشيخ حديد والتقى أهلها الثابتين المتمسكين بأرضهم ومنازلهم ومع اشتداد موجات الحقد وآخرها فجر اليوم تتجدد عزيمتهم وتقوى إرادتهم ويترسخ إصرارهم على ممارسة حياتهم اليومية متحدين كل جرائم المجموعات التكفيرية ومحطمين أهدافها بإبعادهم عن منازلهم وهجر حقولهم.



عدد المشاهدات:537( الاثنين 23:00:21 2019/06/17 SyriaNow)


المصدر:
http://syrianownews.com/index.php?d=34&id=206453

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc