موسكو حول المهمة الأمريكية (لحماية) النفط: هذه المناطق يجب أن تكون تحت سيطرة الحكومة السورية

 

صرح نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين، بأن روسيا لن تتعاون مع الولايات المتحدة في قضية النفط السوري، فهذه ملكية وطنية للشعب السوري، والتي يجب أن يسيطرعليها مواطنو البلاد.

وأضاف: إننا نتحدث، كما قلتم، عن النفط السوري، أي الملكية الوطنية للشعب السوري بأسره. نحن مقتنعون بأن الشعب السوري هو الذي يجب عليه إدارة موارده الطبيعية، بما في ذلك النفط".

في سياق متصل، وافق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الأربعاء، على توسيع المهمة العسكرية الأمريكية لحماية حقول النفط في شرق سوريا، وجاء ذلك وفق وكالة "أسوشيتد برس"، نقلا عن مصادر.

أفادت معلومات لصحيفة "نيويورك تايمز" بأن حوالي 900 من عسكريي الولايات المتحدة قد يظلون موجودين في سوريا.

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في 7 أكتوبر/تشرين الأول، أن الولايات المتحدة بدأت تسحب قواتها من شمال شرق سوريا. وفي 13 أكتوبر أعلن وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر أن الولايات المتحدة ستسحب نحو ألف آخرين من سوريا.

وحسب "نيويورك تايمز"، فإن 250 منهم سيبقون في سوريا في محافظة دير الزور، فيما سيبلغ عدد العسكريين الأمريكيين الذين يخفرون حقول نفط نحو 500. وهناك مَن يظلون موجودين في منطقة التنف. وبالتالي فإن إجمالي عدد العسكريين الأمريكيين المتبقين في سوريا سيبلغ 900 شخص على وجه التقريب، حسب تقديرات الصحيفة.

"سبوتنيك"



عدد المشاهدات:620( الأربعاء 11:14:23 2019/11/06 SyriaNow)


المصدر:
http://syrianownews.com/index.php?d=35&id=212332

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc