الدرر الشامية - سلسلة المهن والصناعات الشامية - الوقّـاد

 

هناك عائلات تُعرف بـ بيت "الوقّاد" رأيت أن نتعرف على التسمية اليوم.

الوقّاد
هو من يُوقد في تنور القميم الخاص بالحمّام، وللتنور المذكور طاقة من أعلاه تُعرف بـ "طاقة الوقّاد" يجلس الوقاد بجانبها، ويُلقي فيها ما أعدّهُ لهُ الزبّال، مما جُفف من الزبل والقمامة، وذلكَ لتسخينِ ماء الحمام، حيث يكون مركباً فوقَ ذلك التنور حلّة من نحاس أو حديد، ضمن خزانة كبيرة مملوءة بالماء، ويجري منها الماء الحار ضمن قساطل من فخار لداخل الحمام.
ولذلك التنور سردابٌ من داخل الحمام، كلما امتلأ ذلك التنور من صفوة الوقيد المعروفة بين أهل الشام بـ "القصرمل" ينزل ذلك الوقاد من السرداب المار ذكره، ويسحب بواسطة مجرفة خاصة من حديد ما تجمّع من القصرمل داخل التنور، ثم يستأنف إلقاء الوقيد.


الصورة: من حمام عبد الباسط بالثلاثينيات والذي كان بالجسر الابيض.
باسل نبهان
سورية الان
 



عدد المشاهدات:568( الأحد 22:43:58 2019/01/06 SyriaNow)


المصدر:
http://syrianownews.com/index.php?d=37&id=200189

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc