فريق كرة قدم يتظاهر بموت أحد لاعبيه لتأجيل مباراة

 

أصبح فريق كرة قدم للهواة في أيرلندا محل جدل بعد ادعائه وفاة أحد لاعبيه بهدف تأجيل المباراة.

وذكر موقع "نوتيتسي دلموندو" الإيطالي أنه كان من المفترض أن يلعب فريق بالليبراك في مواجهة فريق أركلو تاون، لكن تم تأجيل المباراة بعد أن أعلن ممثلو بالليبراك أن اللاعب الإسباني فرناندو نونو لا فوينتي، توفي في حادث سير مروع.

وتسبب هذا النبأ في حالة صدمة للجميع، حتى أن اللاعبين كانوا دقائق الحداد قبل بدء جميع المباريات، وارتدى اللاعبون الشارات السوداء وعبرت بعض الفرق عن تعازيهم على وسائل التواصل الاجتماعي.

لم تكن الصدمة بوفاة اللاعب لم تكن شيئا مقارنة بالصدمة التي شعر بها الجميع عندما اكتشف أن لا فوينتي لم يمت بالفعل، وتبين أن وفاة فرناندو نونو لا فوينتي المزعومة كانت مجرد ذريعة لتأجيل المباراة.

وانكشفت حقيقة الأمر عندما اتصلت مسؤولو اتحاد الكرة بالنادي لمعرفة ما إذا كان هناك أي شيء يمكنهم القيام به للمساعدة، وللاتصال بالعائلة لتقديم لهم التعازي، فأثارت ردود مسؤولي النادي العديد من الشكوك.

في البداية، ادعى الفريق أنه تم دفن الجثة في إسبانيا، موطن اللاعب، لكن سرعة الدفن المزعوم كانت مثيرة للدهشة، في النهاية، لم يكن لدى مسؤولي النادي أي خيار سوى الاعتراف بالحقيقة.

اعترف مسؤولو النادي بأن اللاعب على ما يرام، وأنه ببساطة عاد إلى إسبانيا، وتقدم النادي باعتذار، فيما استقال سكرتير النادي، على الرغم من أنه لم يتم التحقق من المسؤول عن إعلان وفاة اللاعب لتأجيل المباراة.

يشار إلى أن اللاعب فرناندو نونو لا فوينتي، اعترف بأن شخصا أخبره بسماع أخبار عن تعرضه لحادث. 

"سبوتنيك"



عدد المشاهدات:1664( الثلاثاء 06:20:09 2019/03/19 SyriaNow)


المصدر:
http://syrianownews.com/index.php?d=39&id=203335

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc