عربة فلافل في درعا.. سندويشة مجانية لمن لا يملك المال

 


 تستوقفك عند الباب الرئيسي لمديرية الصحة في مدينة درعا عبارة مكتوبة على عربة متنقلة لبيع الفلافل “من كان جائعا ولا يملك ثمن السندويشة فليأخذها مجانا”.


هذا الشعار اتخذه الشاب خضر المذيب ابن 24 عاما عنوانا لعمله البسيط الذي بات له طابعان ربحي وخيري في الوقت نفسه فهو يعين الناس وعمله يعينه على مواجهة الحياة وطلب الرزق بعد ان حاول مرارا الحصول على فرصة عمل لكنه لم يوفق.

مندوب سانا التقى خضر وحاوره عن مهنته ومسيرة يومه في العمل ليبين لنا أنه يستيقظ في الصباح الباكر يطحن الحمص المنقوع سابقا “المادة الأساسية لصناعة الفلافل” و يضيف له كل ما يلزم من التوابل والبهارات ويتجه إلى المكان الذي اعتاد الناس أن يروه فيه عند مدخل مديرية الصحة.
ويقول خضر: الناس هنا يدهشونك بعزة أنفسهم فانت تحتال على المحتاج ليقبل ضيافتك له ممثلة بسندويشة مجانية رغم ان الشعار مكتوب على العربة.

ويبين خضر أنه يقدم إضافة للفلافل العديد من الوجبات السريعة فضلا عن تقديم المشروبات الساخنة مشيرا الى انه يحقق دخلا متوسطا من هذا العمل البسيط والممتع.

وتنتشر في محافظة درعا عربات بيع الفلافل والفول والترمس التي تستقطب الكثير من الزبائن بسبب اسعارها المناسبة ونكهاتها المختلفة.


   ( الثلاثاء 2017/12/12 SyriaNow)  


المصدر:
http://syrianownews.com/index.php?d=52&id=15254

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc