لماذا يختلف زمن رحلة الذهاب عن العودة في السفر بين الشرق والغرب؟

 


هي ظاهرة معروفة لدى كل شخص سافر في رحلة طيران طويلة المسافة : السفر من الشرق إلى الغرب يستغرق وقتا أطول من الرحلة نفسها في الاتجاه المعاكس . فلماذا؟.


 يقدم دوران الأرض في الاتجاه المعاكس لعقارب الساعة جزءا من التفسير.


ويقول ماركوس واهل ،من نقابة الطيارين الألمان "فيرينيجونج كوكبيت" :"بشكل عام ، فإنه في الارتفاعات الأعلى تأتي الرياح في الغالب من جهة الغرب ، وهو ما يرتبط بدوران الأرض".

وتتأثر تيارات الهواء من خط الاستواء إلى القطبين بدوران الأرض. وعادة ما تواجه رحلات الطيران المتجهة إلى الغرب رياحا معاكسة لاتجاهها ، بينما تسير الرحلات المتجهة إلى الشرق في نفس اتجاه الرياح. وتسمى هذه الرياح أيضا بالتيارات النفاثة.

ويقول واهل :"عادة تكون الرحلات الجوية المتجهة إلى الشرق مستفيدة من الرياح ، حيث تكون الرياح المواتية أقوى ما يمكن".

وتؤثر التيارات النفاثة أيضا على رحلات المسافات القصيرة ، على الرغم من أنه يكون التأثير صغيرا للغاية بحيث لا يحدث إلا فارق بسيط. ويقول واهل :"هذا التأثير عادة ما يختفي في ظل التأخير المعتاد ، لذلك لا تلاحظ ذلك كراكب".


   ( الثلاثاء 2018/03/20 SyriaNow)  


المصدر:
http://syrianownews.com/index.php?d=52&id=15856

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc