الأربعاء24/7/2019
ص0:13:18
آخر الأخبار
مصدر عراقي: معبر البوكمال بمراحله الأخيرة... ولا معابر إلا مع الدولة السوريةموقع تشيكي: السعودية اشترت صمت الغرب عن جرائمها في اليمنسلاح الجو اليمني المسير يستهدف قاعدة لقوات النظام السعوديبألسنتهم قالوها.. تسجيل موثق يفضح ما تفعله قطر بدولة عربيةجائزة الدولة التقديرية لعام 2019 لـ لبانة مشوح وصابر فلحوط وجورج وسوفخلال اجتماع في مجلس الوزراء… الموافقة على عدد من المشاريع الاستثمارية والتنموية في اللاذقية وطرطوسإخماد ستة حرائق بريف طرطوسالجعفري: تحرير الجولان السوري واستعادته من الاحتلال الإسرائيلي بكل السبل التي يكفلها القانون الدولي أولويةجونسون يفوز برئاسة حزب المحافظين ويخلف ماي في منصب رئاسة الحكومة البريطانيةطهران توجه ضربة جديدة لواشنطن وتعتقل 17 من جواسيسها … لندن: ليس بإمكاننا مرافقة كل سفينة«التجاري» يعدل من شروط الحصول على القرض الشخصي ويرفع سقفه إلى 15 مليون ليرةالدولار إلى 595 ليرة والسبب مضاربةتفكيك الشيفرة الغامضة للصواريخ التي استهدف سوقا تجاريا في سورياما أشبه اليوم بالأمس ..... تييري ميسانصحيفة تكشف مفاجأة: أصول رئيس وزراء بريطانيا الجديد "عثمانية"إطلاق رصاص يحول حفل زفاف إلى مأتم في مدينة القامشليإيطاليا توجه تحذيراً ارهابياً بعد سماعها سوري يقول “سأتوجه من روما مباشرة إلى الجنة”رغم اعتراف (كاهانا).. الميليشيات الكردية تصر على الكذب بخصوص سرقة النفطوزارة الموارد المائية تعلن عن إجراء مسابقة واختبار لتعيين 3106 عمالالتفكيرُ النقديُّ والدَّورُ التنويريُّ للتعليم ....د. محمد الطاغوسشهداء وجرحى في الشمال والغرب وجنوب دمشق.. وغارة روسية تردي متزعم «فيلق الشام» في الساحلسبع شهداء بينهم طفلتان جراء اعتداءات إرهابية بالصواريخ على قرية ناعور جورين ومدينة السقيلبية بريف حماةحلب .. التحضيرات النهائية للمشاركة في ملتقى الاستثمار السياحيوزير السياحة من طرطوس: الوزارة مع تحويل المطار الزراعي إلى مطار مدني والقطاع الخاص هو الأساس في السياحةللذين يستخدمون الأسبرين يوميا.. توقفوا فوراكيف يؤثر وقف تناولك السكر على جسمك؟فاروق الفيشاوي.. أزمة "حرجة" مرت بسلامحفل تراثي أصيل لـ رباعي دمشق للنشيد بدار الأسدهندي ينتحر شنقا في بث مباشر عبر "فيسبوك""المزحة" تتحول إلى "مأساة"... ممثل كوميدي يتوفى أمام الجمهور في دبيبخطوات بسيطة.. كيف تمنع "فيس آب" من الاحتفاظ ببياناتك؟"أناناس الواي فاي".. لص يفرغ حسابك البنكي في ثوانٍواشنطن وطهران: ضبط النفس إلى متى؟.... بقلم حميدي العبداللهعناوينهم وتفاصيلنا ....بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

عفرين.. الغضب التركي المفتعل ...بقلم كمال خلف

هل حركت نوايا واشنطن بإنشاء جيش محلي تابع لها على الحدود ، الهاجس التركي من عفرين ؟؟ أم أن أنقرة وجدت أن الوقت مناسب للحصول عليها مقابل حالة الأمر الواقع التي فرضها تقدم الجيش السوري وحلفائه في ريف إدلب . وفق منطق المقايضة أو انتزاع جائزة ترضية ، بعد اعتراضها على العملية العسكرية السورية الطموحه في ادلب ؟ .


هل فعلا طلبت تركيا أن تكون عفرين مقابل غض النظر عن عمليات الجيش السوري في ريف إدلب ؟ …وهل روسيا بالمقابل اقترحت على الوحدات الكردية تسليم الجيش السوري عفرين بالكامل لتجنب الهجوم التركي؟

صعَّدَت تركيا من قصفها لمواقع وحدات حماية الشعب الكردية في عفرين منذ السبت الماضي، تزامناً مع تعزيز الجيش لوحداته المنتشرة على الحدود مع سوريا وتصريحات لإردوغان وكبار المسؤولين عن احتمال انطلاق العملية العسكرية في عفرين في أي لحظة، بهدف منع تشكيل «ممر إرهابي» حسب التعبير التركي على حدود بلاده الجنوبية يفتح للميليشيات الكردية منفذاً إلى البحر المتوسط.
عينت تركيا الفريق إسماعيل متين تمل، والذي كان له دور بارز خلال عملية “درع الفرات”، قائدًا للعملية العسكرية التركية في عفرين.
وأوضحت صحيفة “يني شفق” التركية اليوم، الجمعة 19 كانون الثاني، أن العملية سيشارك فيها لواءان من القوات الخاصة.
ونشرت الصحيفة تفاصيل العملية في عفرين نقلًا عن مصادر عسكرية، وبينت أنها ستكون “عملية محاصرة” مدعومة بغطاء جوي، على خلاف عملية “درع الفرات” التي كانت “عملية تطهير”، لاختلاف الشروط الجغرافية وطبيعة الأرض في أماكن تنفيذ العمليتين.
وبينت أنه من المخطط أن تتم محاصرة المقاتلين في عفرين، غربًا من هاتاي، وشمالًا من كليس، وشرقًا من اعزاز، وتل رفعت وإدلب من الجنوب.
عفرين ليست محط اهتمام واشنطن ، وهذه حقيقة عبر عنها الأمريكيون في تصريحاتهم تعليقا على الاتهامات التركية . وانتشار الجيش الروسي في نقاط داخل عفرين ، علاوة على أن تسليح وحدات حماية الشعب في عفرين بغالبيته من روسيا ، ووجود مؤسسات مدنية تتبع للحكومة السورية فيها ، يؤكد صدق عدم الاهتمام الأمريكي بكل ما يقع جغرافيا غرب الفرات حاليا .
وبهذا تبدو ردة فعل انقرة حيال نوايا واشنطن انشاء جيش قوامه 30 الف جندي غالبيتهم من الكرد ردة فعل مفتعلة ، وذريعة جاءت في وقتها لتحقيق رغبات ترى أن الظروف مواتية لتحقيقها . خاصة بعد نفي الخارجية الأمريكية لتصريحات قائد القيادة الأميركية الوسطى الجنرال جوزيف فوتيل حول الجيش الجديد ، ومحاولة احتواء الغضب التركي . إلا أن أنقرة حسب تصريحات المسؤولين الأتراك لم يقنتعوابالتطمنيات الأمريكية ووصلوا الاستعدادات لاقتحام عفرين .
تعلم دمشق أن المواجهة العسكرية في عفرين ليست حربا بالوكالة بين تركيا وواشنطن ، ولذلك رفعت صوتها بحزم في وجه النوايا التركية ، وتدرك كذلك أن المنطقة مرشحه لأن تكون تحت السيطرة العسكرية السورية عاجلا أو آجلا . وهذا ربما ما يسعى إليه الروس والإيرانيون الآن ، سواء باقناع أنقرة بأن ذلك يبدد هواجسها من قوة كردية على حدودها ، أو بفرض أمر واقع بعد الموافقة الكردية تقف أنقرة حياله عاجزة .
ومن أجل هذا ربط حقان فيدان و الجنرال خلوصي بين العملية العسكرية في عفرين والعمليات العسكرية للجيش السوري وحلفائه في ريف إدلب أثناء الاجتماعات بينهم وبين الجانبين الإيراني والروسي . وهذا يكشف رغبة المقايضة التركية ، أما بوقف الجبهتين أو إعطاء الضوء الأخضر المتبادل . وهنا تتجاوز المطالب التركية عفرين إلى منبج .
من الصعب على روسيا وإيران وسوريا غض الطرف عن العملية العسكرية التركية في عفرين ولو بثمن ، لأن هذا يعني بالنسبة للحلف ، خسارة ما تم مراكمته على صعيد بناء العلاقة مع الوحدات الكردية ، وهي علاقة تبدو استراتيجية في مستقبل الصراع مع الوجود الأمريكي في سوريا المعتمد بدرجة كبيرة على القوة الكردية المسلحة في الشمال الشرقي .
المنطق يقول إن على كل الأطراف القبول بدخول الجيش السوري الشرعي إلى عفرين وهذا ينهي المشكلة تماما ، إذا كانت تركيا ترى أن عفرين تشكل خطرا على الأمن القومي التركي . أما دون ذلك فله مخاطر وتداعيات .
رأي اليوم


   ( الأحد 2018/01/21 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/07/2019 - 10:36 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

هذا ما فعله حصان بسائح حاول لمسه بالفيديو... نسر أصلع يسرق كاميرا من رحالة كندي بعد تجريدها من اللقب.. ملكة جمال "تغازل" ترامب تركيا.. توجيه قائمة تهم إلى "الداعية الراقص" حين تنقلب أدوار الرجل والمرأة.. مقطع فيديو يثير جدلا واسعا فيل غاضب يطارد حافلة مليئة بالسياح في جنوب أفريقيا بالفيديو... ضبط صاحبة شركة "ثرية" بالجرم المشهود المزيد ...