الأربعاء24/7/2019
ص0:36:17
آخر الأخبار
مصدر عراقي: معبر البوكمال بمراحله الأخيرة... ولا معابر إلا مع الدولة السوريةموقع تشيكي: السعودية اشترت صمت الغرب عن جرائمها في اليمنسلاح الجو اليمني المسير يستهدف قاعدة لقوات النظام السعوديبألسنتهم قالوها.. تسجيل موثق يفضح ما تفعله قطر بدولة عربيةجائزة الدولة التقديرية لعام 2019 لـ لبانة مشوح وصابر فلحوط وجورج وسوفخلال اجتماع في مجلس الوزراء… الموافقة على عدد من المشاريع الاستثمارية والتنموية في اللاذقية وطرطوسإخماد ستة حرائق بريف طرطوسالجعفري: تحرير الجولان السوري واستعادته من الاحتلال الإسرائيلي بكل السبل التي يكفلها القانون الدولي أولويةجونسون يفوز برئاسة حزب المحافظين ويخلف ماي في منصب رئاسة الحكومة البريطانيةطهران توجه ضربة جديدة لواشنطن وتعتقل 17 من جواسيسها … لندن: ليس بإمكاننا مرافقة كل سفينة«التجاري» يعدل من شروط الحصول على القرض الشخصي ويرفع سقفه إلى 15 مليون ليرةالدولار إلى 595 ليرة والسبب مضاربةتفكيك الشيفرة الغامضة للصواريخ التي استهدف سوقا تجاريا في سورياما أشبه اليوم بالأمس ..... تييري ميسانصحيفة تكشف مفاجأة: أصول رئيس وزراء بريطانيا الجديد "عثمانية"إطلاق رصاص يحول حفل زفاف إلى مأتم في مدينة القامشليإيطاليا توجه تحذيراً ارهابياً بعد سماعها سوري يقول “سأتوجه من روما مباشرة إلى الجنة”رغم اعتراف (كاهانا).. الميليشيات الكردية تصر على الكذب بخصوص سرقة النفطوزارة الموارد المائية تعلن عن إجراء مسابقة واختبار لتعيين 3106 عمالالتفكيرُ النقديُّ والدَّورُ التنويريُّ للتعليم ....د. محمد الطاغوسشهداء وجرحى في الشمال والغرب وجنوب دمشق.. وغارة روسية تردي متزعم «فيلق الشام» في الساحلسبع شهداء بينهم طفلتان جراء اعتداءات إرهابية بالصواريخ على قرية ناعور جورين ومدينة السقيلبية بريف حماةحلب .. التحضيرات النهائية للمشاركة في ملتقى الاستثمار السياحيوزير السياحة من طرطوس: الوزارة مع تحويل المطار الزراعي إلى مطار مدني والقطاع الخاص هو الأساس في السياحةللذين يستخدمون الأسبرين يوميا.. توقفوا فوراكيف يؤثر وقف تناولك السكر على جسمك؟فاروق الفيشاوي.. أزمة "حرجة" مرت بسلامحفل تراثي أصيل لـ رباعي دمشق للنشيد بدار الأسدهندي ينتحر شنقا في بث مباشر عبر "فيسبوك""المزحة" تتحول إلى "مأساة"... ممثل كوميدي يتوفى أمام الجمهور في دبيبخطوات بسيطة.. كيف تمنع "فيس آب" من الاحتفاظ ببياناتك؟"أناناس الواي فاي".. لص يفرغ حسابك البنكي في ثوانٍواشنطن وطهران: ضبط النفس إلى متى؟.... بقلم حميدي العبداللهعناوينهم وتفاصيلنا ....بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

على خطا التنظيمات الإرهابية.. نظام أردوغان يستهدف المواقع الأثرية السورية بهدف تدمير حضارة السوريين

على خطا التنظيمات الإرهابية التي استباحت البشر والحجر ودمرت العديد من الآثار السورية في تدمر والرقة ودير الزور وحلب وغيرها يسير النظام التركي بالنهج العدواني نفسه من خلال استباحته لمدينة عفرين وتدميره العديد من أوابدها الحضارية كان آخرها استهداف موقع براد الأثري الذي يضم ضريح مار مارون فى شمال حلب.


ولم يكتف النظام التركى بالتعاون مع مرتزقته من التنظيمات الإرهابية خلال عدوانه على مدينة عفرين بتهجير المدنيين منها وسرقة ممتلكاتهم بل تدمير حضارتهم التي تعود إلى إكثر من 3000 سنة من خلال الاعتداء على موقع براد الأثرى والمسجل على لائحة مواقع التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم اليونيسكو منذ عام 2011.

القصف التركي المتعمد أدى إلى أحداث أضرار في الكثير من المبانى الأثرية المهمة التي يعود تاريخها إلى نهاية القرن الرابع للميلاد والتي تضم العديد من الكنائس والأديرة البيزنطية علاوة على معبد وحمام ودور سكنية ومعاصر ومدافن تعود كلها إلى العصر الروماني خلال القرنين الثاني والثالث للميلاد .

ولم يكن الاعتداء التركي على موقع براد الأول من نوعه اذ سبقه تدمير معبد عين دارة وموقع النبى هورى قورش وتل جنديرس الاثرى فى عفرين ليثبت للعالم أن النظام التركى والتنظيمات الإرهابية وجهان لعملة واحدة يعملان بخطة ممنهجة هدفها القضاء على التراث وكل مقومات حضارة السوريين ومحو الهوية والذاكرة السورية.

ويعيد اعتداء النظام التركي على الأوابد الأثرية السورية إلى الأذهان مشاهد تدمير آثار معلولا وتدمر وصولا إلى مدينة الرقة وأسواق حلب القديمة مرورا بكل محاولات طمس الحضارة السورية في درعا وريف دمشق وغيرها على يد التنظيمات الارهابية اذ لم تبدأ قصة اشتراك النظام التركي وتنظيم “داعش” الإرهابي بتدمير المواقع الأثرية السورية بل كانت استكمالا لحلقات طويلة من الصفقات التي تمت بينهما لسرقة الآثار السورية وتهريبها عبر الحدود ومن ثم إتمام الصفقات فى أحضان النظام التركى ونقلها إلى أوروبا وأماكن أخرى في العالم لجني الأرباح الطائلة من ورائها.

هذه الشواهد الجديدة على همجية النظام التركي تدل بكل وضوح على النوايا الخبيثة التى يكنها للمنطقة وأهلها في إطار سعيه لطمس معالمها وتاريخهاوهويتها وتكريس الواقع الجديد الذي يحاول فرضه عبر أداوته الإرهابية التي يستخدمها منذ بداية الأزمة في سورية لتحقيق أوهامه باعادة احياء النظام العثمانى البائد.


   ( الأحد 2018/03/25 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/07/2019 - 10:36 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

هذا ما فعله حصان بسائح حاول لمسه بالفيديو... نسر أصلع يسرق كاميرا من رحالة كندي بعد تجريدها من اللقب.. ملكة جمال "تغازل" ترامب تركيا.. توجيه قائمة تهم إلى "الداعية الراقص" حين تنقلب أدوار الرجل والمرأة.. مقطع فيديو يثير جدلا واسعا فيل غاضب يطارد حافلة مليئة بالسياح في جنوب أفريقيا بالفيديو... ضبط صاحبة شركة "ثرية" بالجرم المشهود المزيد ...