الجمعة20/9/2019
ص5:44:36
آخر الأخبار
وسائل إعلام تونسية: وفاة الرئيس التونسي الأسبق زين العابدين بن عليمحلل سابق في CIA: السعودية دفعت أموالا طائلة لمعرفة من أين أتت الصواريخ!الإمارات تعلن موقفها من التحالف الاميركي البحري"مستقبل" الحريري مغلق بسبب الأعباء المادية المتراكمة!ميليشيا (قسد) الانفصالية تواصل اختطاف المدنيين بريف القامشليوسائط دفاعنا الجوي تدمر طائرة مسيرة معادية في منطقة عقربا جنوب دمشقروسيا والصين تستخدمان الفيتو ضد مشروع قرار يهدف لحماية الإرهابيين بإدلب… الجعفري: دول غربية تحميهم وتتجاهل جرائم (التحالف الدولي) المجلس الأعلى للسياحة.. اعتماد 40 مشروعاً سياحياً في مختلف المحافظات تؤمن 5 آلاف فرصة عملالبنتاغون يتحدث عن خيارات قدمها إلى ترامب تتجنب النزاع العسكري مع طهرانإيران تجدد دعوتها لانسحاب القوات الأجنبية الموجودة في سورية دون موافقة الحكومة السوريةحاكم مصرف سورية المركزي : سعر صرف الليرة أفضل بكثير من أسعار الصرف لعملات دول لم تشهد ما شهدته وتشهده سورية من حرب اقتصادية ... المشغل الخلوي الثالث في سورية، سيكون من نصيب شركة سوريةحتماً سيكتمل الانتصار.....موفق محمد وانتصرت ايران؟! ....بقلم سيف اكثم المظفرلا صحة لما تروجه بعض صفحات التواصل الاجتماعي حول تعرض فتيات للضرب والتعنيف في دار الرحمة لليتيماتالقبض على خادمة قامت بسرقة مبلغ مالي قدره ستة ملايين وسبعمائة وخمسون ألف ل .س بالإشتراك مع زوجهاعلى غرار القوات السورية... الجيش الروسي يحصن دباباتهالمنصف المرزوقي يعتدي على صحفي سأله عن سوريا- فيديو مشكلة الكتب المدرسية تلاحق الطلاب العائدين إلى مدارسهم في ريف دمشقالضرائب والرسوم تعلن تتمة أسماء المقبول تعيينهم لديها من الناجحين بمسابقة وزارة الماليةالعثور على كميات من الذخائر والقذائف من مخلفات الإرهابيين خلال تمشيط قرى وبلدات بريف حماةإرهابيو “النصرة” يعتدون بالقذائف على محيط ممر أبو الضهور بريف إدلب لإرهاب المدنيين ومنعهم من الخروجحل ٢٤ جمعية سكنية خلال العام الحالي.. و١٣١ جمعية مصيرها الحل والتصفيةهيئة التطوير العقاري: مشاريع معروضة للاستثمار تؤمن السكن لمليون مواطن بأسعار مدروسةالشاي.. أم القهوة: أيهما أفضل لصحتك؟احذر من تناول هذه الأطعمة ليلازوجة باسم ياخور تكشف أسرار برنامجه “أكلناها”هذا ما قاله ممثل تركي حول الرئيس السوري بشار الأسدبالصور...مصرع أجمل وأخطر زعيمة عصابة للمخدرات في المكسيكجلطة داخل سيارة ليموزين... موت عروس حامل قبل لحظات من زفافها آبل تخطط لخفض أسعار هواتف آيفون للمرة الثانية منذ إطلاقهاهذه الفاكهة تؤخر الشيخوخة ..!دقات على العقل السعودي.......نبيه البرجيبعد أرامكو... هل أصبح الحل السياسي في اليمن ضرورة؟ .... د. كنان ياغي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

جنوب دمشق إلى حضن الدولة السورية.. بالعمل العسكري و التسويات..بقلم علي حسن

يبدو أن إنهاء الوجود الإرهابي المسلح في مناطق جنوب دمشق بات مسألة وقتٍ لا أكثر، إرهابيو "داعش" يتقهقرون في مناطق الحجر الأسود و مخيم اليرموك أمام ضربات الجيش السوري الذي يوشك على دخول بلدات يلدا و ببيلا و بيت سحم بعد الانتهاء من تنفيذ اتفاق إجلاء المسلحين المتواجدين فيهم نحو الشمال السوري و ما لهذا الأمر من وزنٍ سيُحدثه على الملف العسكري ضد داعش لجهة تضييق الخناق عليه أكثر، كما سيكون لملف إنهاء الوجود الإرهابي في مناطق الجنوب الدمشقي وزنٌ كبيرٌ أيضاً على الملف السياسي.   

 العمل العسكري على مواقع إرهابيي تنظيم داعش في مخيم اليرموك و الحجر الأسود جنوب دمشق بات في مراحله الأخيرة بعدما تمكنت قوات الجيش السوري من فصل خطوط إمدادهم عن بعضها البعض في المنطقتين و حصرهم أكثر عن طريق تكثيف الهجمات البرية للقوات المتقدمة، و في هذا السياق قال العميد المتقاعد و الخبير العسكري و الاستراتيجي قاسم قنبر لموقع "العهد" الإخباري أنّ " الجيش السوري يقوم بعمليات تصالحية ببعض مناطق الجنوب الدمشقي و أخرى عسكرية دقيقة في منطقتي الحجر الأسود و مخيم اليرموك أشبه ما تكون إلى العمليات الجراحية التي تجري في الطب، و القيادتان العسكرية و السياسية في سوريا أخذت على عاتقها حل ملف الجنوب الدمشقي بمسارين اثنين، أولهما الحل العسكري مع تنظيم داعش الإرهابي  الذي يرفض الخروج من الحجر الأسود و مخيم اليرموك و تسليم سلاحه، و الثاني هو الحل التفاوضي  و المصالحات مع بعض الجماعات المسلحة التي تخرج اليوم من بلدات يلدا و ببيلا و بيت سحم".

و أضاف أنّ " العمل العسكري على مواقع "داعش" يتوازى و يتزامن مع العمل التصالحي في البلدات المذكورة، و تحرير مخيم اليرموك و الحجر الأسود لم يطُل زمنياً لأن كل معركة يخوضها الجيش السوري لها خصوصيتها العسكرية و لها عواملها التكتيكية و الاستراتيجية التي تحكم عامل الزمن و من استطاع تحرير الكثير من المناطق على امتداد المساحة الجغرافية السورية لن يعجز عن تحرير حيي اليرموك و الحجر من الإرهابيين"، مشيراً إلى أنّ " الجيش السوري استطاعت تحرير قسم من المنطقة التي يسيطر عليها داعش في مخيم اليرموك خلال مدة قصيرة، و لم يتبقَ له سوى مساحة ثلاثة كيلو مترات مربعة من أصل سبعة يسيطر عليها داعش في الحجر الأسود، كما استطاع شطر تلك المنطقة إلى محورين، محور الأعلاف  و محور المقابر و القوات المتقدمة تمارس عملية الحصر و العصر على إرهابيي التنظيم في المحورين و قضم مناطق السيطرة تدريجياً و هو الأسلوب التكتيكي الذي يناسب طبيعة المعركة و طبيعة المنطقة الجغرافية و من خلاله تُشل حركة  داعش و قدرات إرهابييه القتالية".
هذا العمل العسكري يتوازى مع إتمام المرحلة الأولى من اتفاق تسوية بلدات يلدا و ببيلا و بيت سحم بخروج الدفعة الأولى من المسلحين الرافضين لتسوية أوضاعهم برفقة عوائلهم إلى إدلب و جرابلس في الشمال السوري حسب حديث قنبر الذي أكد لموقع "العهد" الإخباري أنّ " إنجاز الاتفاق سيساعد الجيش للدخول إلى نقاط جديدة محاذية لمخيم اليرموك و الحجر الأسود و بالتالي تكثيف الضغط على تنظيم "داعش" و حصاره من جميع الجهات.
في هذا السياق تشير التقديرات العسكرية إلى قرب تحرير المنطقة بشكل كامل و سيتم إعلان دمشق وريفها خاليين من الوجود الإرهابي المسلح خلال مدة قصيرة جداً".
و ختم قنبر حديثه لـ"العهد" قائلاً أنّ " مسار المفاوضات السياسية سيتغيّر حتماً بعد نصر الجيش السوري السريع في الغوطة الشرقية و مناطق جنوب دمشق فما سيتم الحديث عنه في المفاوضات يُحدّد في الميدان و الخرائط السياسية ستتغير بعد إخلاء العاصمة و محيطها من الإرهابيين و سيُترجم النصر الميداني لآخر سياسي في مسارات جنيف و أستانة ".


   


   ( السبت 2018/05/05 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/09/2019 - 5:31 ص

الجعفري: دول غربية تواصل إساءة استخدام آليات الأمم المتحدة لتسييس الوضع الإنساني في سورية

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو ...الأرض تنخفس فجأة تحت عجلات سيارة دفع رباعي فيديو... رجل يتفاجأ بوحش في دورة المياه بمنزله فيديو... مذيعة تلقي أوراقها على الهواء وتغادر الاستوديو ركضا شاهد.. راكب أمواج يهرب من سمكة قرش صورة من "ألف ليلة وليلة" قد تنهي مسيرة ترودو السياسية رونالدو: "العلاقة الحميميمة" مع جورجينا أفضل من كل أهدافي! بالفيديو...صاعقة تضرب سيارة مرتين بأقل من دقيقة في مشهد مرعب المزيد ...