الأحد22/9/2019
ص4:30:36
آخر الأخبار
اتفاق يسمح بمرور 800 شاحنة يومياً من سورية إلى العراقالحوثي يحذر النظام السعودي من رفض مبادرة وقف الهجمات ضد اليمنهل قال ترامب "البحرين تمتلك 700 مليار وهذا كثير"القوات العراقية تضبط طائرة وعشرات المتفجرات لـ"داعش".الرجل الذي لم يوقع..كتاب يختصر مراحل من نضال القائد المؤسس..شعبان: علينا أن نكتب تاريخنا بموضوعيةسوريا... عشائر عربية تهاجم دورية تابعة لميليشيات قسد حاولت اختطاف أولادها لـ ل(التجنيد الإجباري )برعاية الرئيس الأسد… المهندس خميس يفتتح الهيئة العامة لمشفى الأطفال بطرطوس بتكلفة مليار و200 مليون ليرةبالصور ...إسقاط طائرة مسيرة في أجواء جبل الشيخ بريف القنيطرة الشمالي سلامي: أي هجوم محدود لن يبقى كذلك ولن نبقي نقطة آمنةمناورات إيرانية روسية صينية مشتركة في بحر عمان والمحيط الهنديدولار الذهب عند 620 ليرة ..لهذه الأسباب السوريون يتجهون لبيع الذهب بشكل كبير؟!اتفاق يسمح بمرور 800 شاحنة يومياً من سورية إلى العراقآل سعود يُطلقون النار على رؤوسهم بالفيديو...لماذا يحول الاحتلال الأمريكي وميليشياته شرقي سوريا إلى (خارطة أنفاق) ؟حريق يلتهم مستودعات قناة سما الفضائية.. وفوج إطفاء دمشق ينجح في إخماده والأضرار تقتصر على الماديات. مشاجرة تؤدي لكشف عن متعاطي مواد مخدرة ليلية اسقاط الطائرة المسيرة ... مقاتلات روسية تمنع تكرار هجوم (اسرائيلي) على سورياعلى غرار القوات السورية... الجيش الروسي يحصن دباباتهمشكلة الكتب المدرسية تلاحق الطلاب العائدين إلى مدارسهم في ريف دمشقالضرائب والرسوم تعلن تتمة أسماء المقبول تعيينهم لديها من الناجحين بمسابقة وزارة الماليةالعثور على صواريخ وقذائف من مخلفات الإرهابيين في مزارع قرية الزكاة بريف حماة الشماليأسلحة وذخيرة وأدوية وآليات إسرائيلية الصنع من مخلفات الإرهابيين في قرية بريقة بريف القنيطرة الجنوبيحل ٢٤ جمعية سكنية خلال العام الحالي.. و١٣١ جمعية مصيرها الحل والتصفيةهيئة التطوير العقاري: مشاريع معروضة للاستثمار تؤمن السكن لمليون مواطن بأسعار مدروسة"فوائد مذهلة" للشمندر.. 10 لا يعرفها كثيرونزيت شجرة الشاي.. فوائد من الرأس حتى القدمينزوجة باسم ياخور تكشف أسرار برنامجه “أكلناها”هذا ما قاله ممثل تركي حول الرئيس السوري بشار الأسدبدلا من الحليب… رضيعة تشرب 1.5 لتر من القهوة يوميا (فيديو)الجدال مفتاح السعادة الزوجية"غوغل" تضيف خصائص مميزة جديدة لبريد "جي ميل"طفل سوري يبتكر مشروعاً لإنارة الطرقات بالطاقة الشمسية من توالف البيئةدقات على العقل السعودي.......نبيه البرجيبعد أرامكو... هل أصبح الحل السياسي في اليمن ضرورة؟ .... د. كنان ياغي

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

صفعة القرن ......بقلم فخري هاشم السيد رجب - الكويت

عفواً كما يسمونها صفقة القرن من اعداد صهر دونالد ترامب غاريد كوشنر اليهودي الاصل، والمدبر لكل المؤامرات التي تحاك ضد منطقة الشرق الاوسط، صفقة القرن حلم اسرائيلي قديم منذ هزيمة العرب في العام 1967 ورفع وزير الدفاع الكيان الصهيوني موشي دايان العلم الاسرائيلي فوق قبة الضخرة.


صفقة تسعى وراءها اسرائيل لسلام شامل مع العرب، واقامة علاقات طبيعية مع العرب وهو ما نص عليه الجزء الثاني من مبادرة السلام العربية التي أطلقها الملك فهد بن عبد العزيز في العام 2002 ولكن مع كل اسف اسرائيل مازالت تناور على مسألة الاعتراف بالحقوق الكاملة للفلسطينيين منها القدس  والجولان المحتل مقابل التطبيع.

وجاء الرئيس ترامب ليشرخ جدار الممانعة بين العرب والاسرائيليين باعتراف ان القدس عاصمة ابدية لاسرائيل ونقل السفارة الاميركية للقدس،  ولم يحترم كل المواثيق والقرارات الاممية لحق الفلسطينيين، خصوصاً ما يخص القدس. وما يقوم  به ترامب منذ استلام رئاسة الولايات المتحدة هو شفط اموال العرب والضغط للتطبيع مع اسرائيل دون تطبيق ادنى الشروط أو حقوق الشعب الفلسطيني، لم تحلم يوما اسرائيل بأن رئيساً أميركياً ينطقها علناً «القدس عاصمة أبدية لاسرائيل» ويقف صدا منيعا ضد اية قرارات تدين المجازر الاسرائيلية للشعب الفلسطيني اثناء يوم الارض ومقتل المئات من الشعب الاعزل وجرح آلاف من الابرياء يريدون التعبير فقط وطفح الكيل بهم وبالمؤامرات التي تحاك ضد القضية الفلسطينية وبيع القضية نهائيا لتهنأ اسرائيل.
صفقة القرن هي صفقة لاقامة دولة فلسطينية تشمل حدودها قطاع غزة والمناطق «أ» و»ب» وأجزاء من المنطقة «ج»، وأن توفر الدول المانحة 10 مليارات دولار لإقامة دولة مصطنعة، وبنيتها التحتية، وسيؤجل وضع القدس وعودة اللاجئين إلى مفاوضات جديدة والله العالم 100 سنة مقبلة، ولكن الغريب في هذه الصفقة هو التوصل الى توافق نهائي  وتشكيل ائتلاف ضد ايران وهذا هو مربط الفرس والحجة لتدمير اخر القوى الاسلامية بغض النظر عن اختلافات في المذاهب، ولكننا مسلمون وقرآننا واحد ورسولنا محمد صلى الله عليه وسلم.
هناك افكار اثناء مؤتمرات صهيونية اسرائيلية قالها احد الناشرين لصحيفة اسرائيلية تيد بيلمان ان «هناك مخططاً لتوطين الفلسطينيين في الاردن» وما يحصل الان في الاردن باعتقادي جزء من هذا المخطط، وجزء من الربيع العربي.
سمعنا ان كوشنر مستشار ترامب اليهودي الاصل يقول ان محمود عباس  غير مستعد لتقديم تنازلات فماذا تبقى للفلسطينيين إلا خلع الحزام وكوشنر  يتكلم من منطق القوة بعد وقوف بعض الدول العربية معه صفا واحدا؟
للتذكير، كونداليزا رايس قالتها في العام 2006 وبالفم المليان شرق أوسط جديد، وفوضى خلاقة، وما حصل في الشرق الاوسط جزء من هذا المخطط  لتدميرنا دولة تلو الاخرى ولا اعلم متى تصحو العقول العربية ومتى تتوقف المؤامرات من ليبيا الى العراق والى سورية، كل ذلك من اجل عيون الصهيونية.
ترامب لم ولن يكون صديق العرب افهموها.
باتحادنا قوتنا وباختلافنا هلاكنا، لافرق بين عربي وأعجمي إلا بالتقوى والمسلم أخو المسلم.

صحيفة الشاهد الكويتية


   ( الأربعاء 2018/06/27 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/09/2019 - 4:21 ص

الجعفري: دول غربية تواصل إساءة استخدام آليات الأمم المتحدة لتسييس الوضع الإنساني في سورية

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

مغامر.. يصطاد "الذهب" في الانهار! بالفيديو ...الأرض تنخفس فجأة تحت عجلات سيارة دفع رباعي فيديو... رجل يتفاجأ بوحش في دورة المياه بمنزله فيديو... مذيعة تلقي أوراقها على الهواء وتغادر الاستوديو ركضا شاهد.. راكب أمواج يهرب من سمكة قرش صورة من "ألف ليلة وليلة" قد تنهي مسيرة ترودو السياسية رونالدو: "العلاقة الحميميمة" مع جورجينا أفضل من كل أهدافي! المزيد ...