الأربعاء18/9/2019
م16:42:36
آخر الأخبار
العراق.. مناقشة قانون إخراج القوات الامريكية في البرلمان الأسبوع المقبلتوقيف "داعشي" في لبنان سوري الجنسية ، خبير في إعداد الأحزمة الناسفةعودة عميل صهيوني تكشف مخاطر كبرى تحدق بلبنان ... العميد د. أمين حطيط بعد استهداف منشآت نفط سعودية… خام برنت يحقق أكبر زيادة في يوم واحد منذ 1988ميليشيا "قسد" تختطف عدداً من الشباب الرافضين للانضمام إلى صفوفها في القامشلي ورأس العينبيان صادر عن الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش:عودة دفعة جديدة من المهجرين من مخيمات اللجوء في الأردن عبر معبر نصيب الحدوديالحدث السوري في المتابعة العدد الثلاثون....إعداد وتعليق : مازن جبورإيران في مذكرة سياسية إلى أميركا: سنرد رداً فورياً وقاسياً على أي عدواننائبة أمريكية: لا يحق لترامب أو للسعودية دفعنا إلى الدخول في حرب ضد إيران المشغل الخلوي الثالث في سورية، سيكون من نصيب شركة سورية‏"جمعية صاغة دمشق": المواطنون يتجهون لبيع الذهب بشكل كبير وانتصرت ايران؟! ....بقلم سيف اكثم المظفر وانتصرت ايران؟! ....بقلم سيف اكثم المظفرمصدر: ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي غير دقيقسوري يرتكب جريمة شنيعة ويقتل والده ثلاث مرات في السعوديةعلى غرار القوات السورية... الجيش الروسي يحصن دباباتهالمنصف المرزوقي يعتدي على صحفي سأله عن سوريا- فيديو الضرائب والرسوم تعلن تتمة أسماء المقبول تعيينهم لديها من الناجحين بمسابقة وزارة الماليةثمانون مشروعاً وبحثاً تطبيقياً لخدمة الإعمار في معرض طلابي بجامعة دمشقالعثور على مدافع وذخائر من مخلفات إرهابيي "جيش العزة" في مزارع كفرزيتا بريف حماة الشمالي دمر عربتين لداعش في البادية.. و«النصرة» استمرت في احتجاز أهالي إدلب … ميليشيات أردوغان تواصل خرق وقف إطلاق النار شمالاً!.. والجيش يردمشروع قانون «التطوير العقاري» … توفير الاحتياجات الإسكانية لذوي الدخل المحدود بشروط ميسرة … مسكن بديل مؤقت أو بدل إيجار سنوي 5 بالمئة من قيانتهاء المرحلتين الأولى والثانية من دراسة وإعداد المخطط التنظيمي لمدينة دير الزوراحذر من تناول هذه الأطعمة ليلاهل سمعت عن ملح الثوم؟ إليك بعض الفوائد المدهشة جوزيف عطية: سورية تتصدر قائمة البلدان التي أحبها وأحب شعبهافنانة مصرية: المخرج خالد يوسف أجبرني على مشهد "إغراء"نرويجي يصطاد "السمكة الديناصور"طرد رجل مسن وزوجته من طائرة.. والسبب "نقرة كوع"حمار وحشي "منقط".. اكتشاف السبب العلمي وراء الحالة النادرةبعد طرح "آيفون 11"... صدمة لأصحاب الهواتف القديمةبعد أرامكو... هل أصبح الحل السياسي في اليمن ضرورة؟ .... د. كنان ياغيقمة أنقرة قد تكون بداية للتراجع التركي في سوريا

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

ترامب يفرّ الى سوريا ....بقلم عباس ضاهر

سيناريو جديد، سيجري تنفيذه في ​سوريا​، يبدأ بجهوزية مجموعات مسلّحة، لا زالت موجودة في الشمال، بتنفيذ هجمات مشبوهة، بإستخدام مواد كيميائية، يصوّرها الاعلام على انها جرائم ارتكبتها دمشق بحق المدنيين. تُعلن بعدها ​الولايات المتحدة​ الأميركية "معاقبة سوريا"، بتوجيه ضربات صاروخية، قد تكون أشد هذه المرة. لماذا؟ .


المتحدث باسم ​وزارة الدفاع الروسية​ الجنرال إيغور كوناشينكوف اكد "أن الإرهابيين من جماعة "​هيئة تحرير الشام​ يستعدون لعمل استفزازي من أجل اتهام دمشق باستخدام الكيميائي ضد المدنيين في ​محافظة إدلب​". وشرح أن مسلحي التنظيم قد نقلوا ثماني حاويات مليئة بالكلور إلى مدينة جسر الشغور في محافظة إدلب لتنظيم مسرحية "الهجوم الكيميائي" المزعوم. لم يقتصر الكلام الروسي عند هذا الحد، بل إتّهم ​المخابرات البريطانية​ بالمشاركة في الاعداد لهذه الخطوة.

هذا يدل على ان العدوان على سوريا بات جاهزا، وينتظر الساعة صفر للتنفيذ. يعزز وجود السيناريو تصريحات اميركية تمهيدية، بالتزامن مع وصول المدمرة الأميركية "The Sullivans" وعلى متنها 56 صاروخا مجنّحًا الى الخليج، ووصول المقاتلة الاستراتيجية الأميركية "В-1В " وعلى متنها 24 صاروخا مجنّحاً، الى قاعدة العديد في قطر.

كل الوقائع تشير الى أن الاميركيين عقدوا العزم على توجيه ضربات لمراكز او تجمعات عسكريّة سوريّة تتحضّر الى دخول ادلب، لاعادة تلك المحافظة الى حضن الدولة، وضرب آخر معاقل الارهابيين. الخطوة الاميركية ذات بعدين: استهداف المشروع الروسي في سوريا، ووضع مطبّات في وجه موسكو، بعد اتفاق روسي-ايراني-صيني، على توزيع النفوذ العسكري والاقتصادي في سوريا، وتموضع ذاك الحلف بوجه السياسات الأميركيّة التي تظهّرت بعقوبات طالت الروس والايرانيين والصينيين معا، وهو أمر ردّت عليه بكين بفرض ضرائب مماثلة على البضائع الأميركية.

لكن الخطوة الاميركية مدفوعة برغبة ​البيت الأبيض​ الهروب من الازمة التي يعاني منها الرئيس الأميركي ​دونالد ترامب​ داخل الولايات المتحدة.

يقول الباحث الاستراتيجي د. عماد شعيبي ان ترامب قد يهرب من الفضائح التي كرّستها الدولة العميقة لعزله، نحو دفعها إلى مأزق بالتوجه لضرب سوريا، متخذاً المحافظين الجدد وعلى رأسهم ​جون بولتون​ واجهة لهذه المغامرة، التي تكلّف البنتاغون والدولة العميقة مشكلات مترتّبة على سياسة، لا يرضاها هو بالذات في المنطقة، أي التورط العسكري.

وهو في الضربة السابقة اتّبع نفس الأسلوب، بل أتى ببولتون لهذا الغرض كواجهة للتطرف، وعصا يستخدمها بالتطرف العسكري والسياسي لايصال رسالة للدولة العميقة: الى أين ستوصل سياساتها؟ لا، بل وتوريطها باحتمال مواجهة مع القوات الروسية.

هكذا يبدو أن تصفية الحسابات بين ترامب والدولة العميقة في الولايات المتحدة تتخذ سوريا ساحة عمليات لعبة حافة الهاوية. ترامب هنا يهرب من واشنطن الى دمشق، حاملاً معه رسالة تنصّل من الاتهامات الموجهة له بعمالته للروس.

لكن العدوان الاميركي المتوقع على سوريا، لن يغيّر بمسار اللعبة الميدانية فيها الآن، بعدما بات اكثر من ٩٠ بالمئة من الاراضي السوريّة تحت سيطرة الدولة. وقد ترتد بصورة سلبيّة على الأميركيين بمزيد من التماسك الروسي-الايراني-الصيني، كحلف ينفّذ معموديات النار معاً بنجاح.

لكن السؤال يبقى: هل يُنقذ ترامب هروبه الى سوريا؟ هو يستخدم كل الاسلحة، واعتماده الاساسي على انصاره في تنفيذ انقلاب شعبي داخلي، لإحباط مخطط الاطاحة به.

في قراءة معمّقة يجريها الباحث الاستراتيجي د. كمال خلف الطويل، يرى فيها ان "ما تريده دولة الأمن القومي هو قنصه بتهمة التواطؤ مع "العدو" الروسي، وليس أمامه داخليا إلا خوض الصراع بالمليان، استباقا وردا... فلا بديل أمامه إلا تجييش قاعدته، وتبيان أن تقويضه يعني ذهاب ربحهم وانقضاض جماعات التعددية الثقافية وزواج المثليين وهواة الحروب ومصدّروا الصناعات عليهم". لكن الباحث نفسه، يرى ان عاملا وحيدا قد يغيّر المعادلة، وهو تأثير أولاده عليه: هل يقلبون المسألة بطلب النجاة؟ وذلك، بأن يقنعوه بالاستقالة، مع عفو مايك بنس عنه وعنهم، ومن ثم استنقاذ شركتهم من التلاشي"؟.

اتى الهروب الى سوريا، يوحي بأن ترامب يوسع دائرة الرد، ومستعد فعلا للتضحية بعلاقته مع ​روسيا​ كرمى لحماية رئاسته الاميركية. لكن ذلك لا يكفي، بنظر معارضيه. لقد تجاوزت الأمور تلك الخطوط.


   ( الأحد 2018/08/26 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/09/2019 - 4:40 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...صاعقة تضرب سيارة مرتين بأقل من دقيقة في مشهد مرعب أثناء السباحة... كائن مميت يتسلل لداخل فتاة ويفتك بها في 7 أيام ضحكة مثيرة لبطة تلفت انتباه المارة... فيديو فهد مسكين يحاول افتراس حيوان النيص... فيديو حرمان سباحة من المركز الأول بسبب "ملابسها الفاضحة" شاهد.. عارضة أزياء تقدم عرضا تحت الماء فى الصين شاهد... نمر ماكر يتسلل للقضاء على تمساح في معركة مميتة المزيد ...