-->
الخميس18/7/2019
م19:13:32
آخر الأخبار
مجلس النواب الأمريكي يرفض مبيعات أسلحة للنظام السعودي “شاهد” فايز أبو شمالة يمسح الأرض بإعلامي سعودي متصهين اعتبر اليهود أشرف وأقرب له من الفلسطينيينبعد ضبط صاروخ للجيش القطري في إيطاليا... الدوحة: تم بيعه لدولة نتحفظ على ذكرهاالجزائر تجدد تضامنها مع سورية لاستعادة الأمن والاستقرار وبسط سيادة الدولة على كامل التراب السوريمدير الآثار والمتاحف: سرقة 14 صندوقاً من النقود الذهبية من الرقة مصدر مطلع لم يستغرب أنباء توكيل «مسد» لـ«إسرائيل» ببيع النفط السوري: وضعوا يدهم بيد الاحتلال الأميركي …«تل رفعت» و«تل أبيض» تتصدران التصريحات والتحركات التركية … الميليشيات «الكردية» تحشد خوفاً من عدوان محتمل إصابة شخصين بجروح أثناء إخماد حريق واسع في منطقة الهامةالدفاع الروسية تؤكد أنه لا وجود لقوات برية روسية في سورياالحرس الثوري يعلن إيقاف ناقلة نفط أجنبية تحمل مليون لتر وقود مهرب في الخليج الأحد الماضيقرار بإلزام المستوردين الممولين من المصارف بتسليم 15 % من مستورداتهم بسعر التكلفةبحيرات النفط المسروق .... تضليل في الحقائق ومحاولات لإعادة السرقةخيارات للتعامل مع مقاتلي "داعش" الأجانب المحتجزين حالياً في سورية.....ترجمة: لينا جبورمابين القيصر والخليفة: فصل تركيا عن الناتو .. ام فصل روسيا عن سورية؟ ....بقلم نارام سرجونمكافحة جرائم النشل مستمرة.. وتوقيف (5 ) نشالين في شارع الثورةوفاة عاملين وإصابة اثنين آخرين جراء انهيار جزء من سقف المصلى بجامع وسط مدينة حلب القديمةرغم اعتراف (كاهانا).. الميليشيات الكردية تصر على الكذب بخصوص سرقة النفطتفاصيل الكشف عن غرفة سرية مليئة بالدولارات في حرستاغداً الساعة الـ12 ظهرا موعد إصدار نتائج امتحانات شهادة التعليم الأساسي«التعليم العالي»: لا زيادة على أقساط الجامعات الخاصة للعام الدراسي القادم الجيش السوري يتخذ إجراءات صارمة قرب الحدود التركيةالجهات المختصة تضبط عددا من العبوات الناسفة موضوعة ضمن عبوات زيوت محملة بشاحنة قادمة من #حلب على حاجز البرجان في مدخل محافظة اللاذقيةوزير السياحة من طرطوس: الوزارة مع تحويل المطار الزراعي إلى مطار مدني والقطاع الخاص هو الأساس في السياحةخريطة طريق لتطبيق مشروع الإصلاح الإداري في " الإسكان"6 أشياء مفاجئة قد تؤثر على بشرتك دون أن تدركهاتحذير عالمي من كمية السكر في أغذية الأطفالماذا جرى ياترى .. إليسا وناصيف زيتون .... وأمام الجمهور؟!إصابة مذيعة سورية بحادث "أليم" في مطار بهولندا (صورة)بعد زواج مثير للجدل.. ملك ماليزيا السابق يطلق زوجته بالثلاثفضيحة مونيكا لوينسكي مع الرئيس كلينتون تظهر إلى العلن مجدداً .برمامج واتس يغيير ملامحك بالكامل لتشاهد وجهك في سن الثمانين.. وهذه كيفية استخدامه.. فضيحة جديدة... فيسبوك تراقب مستخدمي "واتسآب" بأداة خبيثةعكاز خشبي للعيون العرجاء .........بقلم: نبيه البرجي«تكليفٌ» أميركيٌ للسعوديين قبل أُفولِ أحاديتهم .... د. وفيق إبراهيم

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

دلالات التوضيحات الجديدة لوزارة الدفاع الروسية ....بقلم حميدي العبدالله

بعد إيفاد رئيس وزراء العدو بنيامين نتنياهو، قائد سلاح الجو «الإسرائيلي» في محاولة منه لاحتواء الموقف الروسي، وإعادة النظر باتهام موسكو لـ «إسرائيل» بتحمّل المسؤولية الكاملة عن مأساة الطائرة الروسية «إيل 20»، 


حاولت تل أبيب نشر انطباعات خاطئة عن نتائج زيارة الوفد العسكري «الإسرائيلي» إلى روسيا. ولقطع الطريق على التفسيرات «الإسرائيلية»، عادت وزارة الدفاع الروسية إلى تحميل تل أبيب المسؤولية الكاملة عن سقوط الطائرة الروسية، ولكن كشفت في سياق عملية التوضيح الكثير من الأسرار والخفايا المتعلقة بمستوى ما قدّمته موسكو للكيان الصهيوني، إنْ لجهة مرابطة نقاط رقابة روسية في خط وقف إطلاق النار في الجولان، أو لجهة إقناع المقاومة اللبنانية وإيران بسحب قواتها بعمقٍ واسع لقطع الطريق على الذرائع «الإسرائيلية».
ما معنى أن تكشف موسكو عن هذه الخفايا والأسرار التي كانت طيّ الكتمان، أو على الأقلّ لم يعلن عنها رسمياً في السابق من قبل أيّ جهة معنية، سواء كانت هذه الجهة الدولة السورية، أو إيران أو روسيا، أو حتى الكيان الصهيوني؟ على الأرجح أنّ سرد كلّ هذه الوقائع التي كان ثمة حرص على إبقائها طيّ الكتمان ليس الهدف منها إظهار أنّ تل أبيب ناكرة للجميل وحسب، كما جاء حرفياً في توضيحات وزارة الدفاع الروسية، لا شكّ أنّ هناك دلالات أخرى، ربما تكون أكثر أهمية وهي التي تشكل الهدف الرئيس من وراء كشف هذه الوقائع. الدلالات لا تعني، كما تتوقع بعض الجهات في الكيان الصهيوني، أن تقدم موسكو على تقييد حرية حركات الطيران «الإسرائيلي» في بعض أنحاء سورية، أو تزويد سورية ببعض أسلحة الدفاع الجوي الأكثر فعالية، بل إنها تتعلق بمعانٍ ودلالاتٍ أخرى، من أبرزها أنّ روسيا باتت في حلّ بشأن التزاماتها بإقناع إيران والمقاومة اللبنانية في المرابطة بمواقع بعيدة عن خط وقف إطلاق النار في الجولان، ولعلّ هذه من أهمّ الدلالات التي ينطوي عليها تعمّد وزارة الدفاع الروسية إماطة اللثام عن الدور الذي قامت به روسيا لإقناع إيران والمقاومة اللبنانية بإعادة نشر قواتهما المشاركة في مكافحة الإرهاب في مناطق بعيدة عن خط وقف إطلاق النار في الجولان.
الدلالة الأخرى للكشف عن هذه الوقائع أنّ روسيا تبعث برسالة إلى تل أبيب مفادها أنّ الاعتداء من جديد على مواقع فيها مستشارين إيرانيين أو قوات من حزب الله في مناطق بعيدة عن خط وقف إطلاق النار، وكانت موسكو قد لعبت دوراً في إقناع هذه الأطراف بنشر قواتها في هذه المناطق البعيدة، يعني أنّ تل أبيب عندما تعتدي على هذه المواقع تخرق اتفاقاً رعته موسكو، وبالتالي لن تعمد روسيا بعد الآن إلى توظيف علاقاتها مع إيران والمقاومة اللبنانية وسورية، إذا ما قامت هذه الأطراف بتنسيق ردودٍ هجومية على استمرار الاعتداءات «الإسرائيلية»، ولن تطلب منهم موسكو في المستقبل الالتزام بسياسة ضبط النفس.

البناء
 


   ( الجمعة 2018/09/28 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/07/2019 - 6:48 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو... ضبط صاحبة شركة "ثرية" بالجرم المشهود أم تدافع عن صغيرها الحوت طفرة "FaceApp".. شاهد نجوم كرة القدم والفن بعد أن شاخوا! بالفيديو..شابان ينتقمان في المحكمة من قاتل والدتهما بالفيديو..مسافرة تصيب موظفي المطار بالدهشة عندما صعدت عبر حزام الأمتعة بالفيديو... نعامة تنقض على ضباع شرسة حاولت افتراس صغارها إنجلينا جولي تفاجئ جمهورها من شرفتها بباريس المزيد ...