الأحد18/8/2019
م13:26:3
آخر الأخبار
الجيش اليمني واللجان يستهدفون حقل ومصفاة الشيبة التابع لـ "آرامكو" السعوديةسلاح الجو اليمني المسير يستهدف مواقع حساسة في مطار#أبها ويعطل حركة الملاحةالسيد نصرالله: سورية صمدت في الحرب الكونية عليها والآن تسير في خطا ثابتة نحو الانتصار النهائيالصحة السودانية: مصرع 46 شخصا جراء السيول والفيضاناتقوات روسية في «البوكمال» للمرة الأولىتركيا وعدت ميليشياتها في إدلب بدعم «غير محدود» وبإبقاء نقاط المراقبة! تطورات درامية شرق الفرات.. عشائر الحسكة تدعو مليشيات قسد لحوار (لا مشروط) مع الدولة السرية قبل فوات الآون درجات الحرارة أدنى من معدلاتها والجو بين الصحو والغائم جزئياشويغو: موسكو لن تنشر صواريخها إلا بعد إقدام واشنطن على خطوة مماثلة"صفعة جديدة" لأردوغان.. مقاطعة "احتفالية" القصر الرئاسيانخفاض أسعار الذهبدعوة ما يقارب 400 رجل أعمال عربي وأجنبي لزيارة معرض دمشق الدوليمآلات الازمة السورية بين المراوغة التركية وقمة أيلول القادمة في أنقرةمطلبُ تركيا إنشاء منطقة عازلة في سورية يتعلّق بالنّفط وليس بالإرهاب.....ترجمة: د. محمد عبده الإبراهيمتوقيف سيدة أردنية دسّت المخدرات في مركبة زوجها ووشت به للأمنمتزوج من عدة نساء يقوم بتشغيلهن بالتسول.. وقتل إحداهن في حديقة جامع ليسرق ما بحوزتها من مال ومصاغمعارضو الرياض يصفون «با يا دا» بـ«الحشرات»مقتل" الإرهابي المدعو "أبو سليمان البيلاروسي"وزير التربية: معدلات القبول الجامعي ستكون أقل من المعدلات في العام الماضيالتربية تصدر نتائج الدورة الثانية لشهادة الثانوية العامة..رابط لمعرفة النتائجانفجار سيارة مفخخة في حي الأربوية بمدينة القامشلي وأنباء عن وقوع إصابات متفاوتة الخطورةاستشهاد 3 أطفال وإصابة 6 بانفجار لغمين من مخلفات " داعش" بريف سلميةقراءة خاصة في مشروع قانون الاستثمار الجديد: غير قادر على تذليل عقبات الاستثمار السابقة ويشبه المرسوم 8 لعام 2007 وبعض التعديلات شكليةالنقل السورية تربط المناطق الحيوية ببعضها.. تحويل 17 طريق محلي لمركزي7 عادات قبل النوم تساعدك على تخفيف الوزن الزائدخبراء يحذرون.. هذا ما تحتويه 5 حبات من الزيتون المملحأيمن رضا يقصف "نسرين طافش" ويحرج "باسم ياخور" في أكلناهاقصي خولي بتحدٍ جديد تحت الماءبسبب شطيرة.. زبون يقتل نادلا بمطعم"سافرت وحدي على متن الطائرة".. حقيقة فيديو الكذبة الجميلةبالصور... الإعلان عن ملابس خاصة تضلل كاميرات المراقبةواشنطن تتراجع.. وتؤجل "عقاب" هواويمن خان شيخون إلى المنطقة العازلة: من هو المرتبك؟ | فرنسا- فراس عزيز ديبنصرالله الإقليمي: انتقال الردع إلى محور المقاومة

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

إرادة أهالي الجولان المحتل تنتصر مجدداً... لا انتخابات محلية

ندين عباس | أطفال، نساء، شيوخ كانوا بالمرصاد رغم اعتداءات قوات الاحتلال بالضرب على المعتصمين وإطلاق الرصاص المطاطي وقنابل الغاز، وصولاً إلى استخدام الأسلحة المحرمة دولياً باتجاههم، حيث أصيب البعض منهم، بعد أن طلبت إخلاء المنطقة مع التهديد بتفريقهم بالقوة... ورغم كل ذلك رفع العلم السوري عالياً ليرفرف شامخاً ومنتصراً.


ظنّ الاحتلال عندما اغتصب أرض فلسطين والجولان أن هذه الأمة لن تلد من رحم ظلمه أبطال سيسطر التاريخ حكاياتهم ومغامراتهم

مجدداً كان الجولان السوري المحتل وأهله على الموعد لردع وصد كل محاولات التطبيع مع العدو، جملةٌ واحدة كانت كفيلة للتعبير رفعها الأهالي "الجولان سورية".

قررّت سلطات الاحتلال الإسرائيلي إجراء انتخابات في قرى الجولان السوري المحتل "مجدل شمس- بقعاثا- مسعدة- عين قنية" لما يسمى "المجالس المحلية" والتي كانت قد دأبت على تعيينها بالقوة خلال السنوات الماضية وذلك خلافاً لرغبة وإرادة السكان العرب السوريين القاطنين في الأراضي السورية المحتلة حيث حددت سلطات الاحتلال موعد إجراء هذه الانتخابات اليوم الثلاثاء.

أطفال، نساء، شيوخ كانوا بالمرصاد رغم اعتداءات قوات الاحتلال بالضرب على المعتصمين واطلاق الرصاص المطاطي وقنابل الغاز، وصولاً إلى استخدام الأسلحة المحرمة دولياً باتجاههم، حيث أصيب البعض منهم، بعد أن طلبت إخلاء المنطقة مع التهديد بتفريقهم بالقوة.. ورغم كل ذلك رفع العلم السوري عالياً ليرفرف شامخاً ومنتصراً.

ظنّ الاحتلال عندما اغتصب أرض فلسطين والجولان أن هذه الأمة لن تلد من رحم ظلمه أبطالاً سيسطر التاريخ حكاياتهم ومغامراتهم، لأن "ما أخذ بالقوة لا يمكن أن يسترد إلا بالقوة".

كأني بأطفال الجولان عندما يولدون فإن خلاياهم تمتزج بتراب امتزج هو أيضاً بالدماء وهاهم يرفعون يافطة كتب عليها "الجولان سورية مش ناقصها هوية" وأخرى كتب عليها "سوريين بحلف بالدم، أسقطنا قرار الضم".

لم ينجح الاحتلال منذ العام 1967 من كسر إرادة أهالي الجولان، رغم محاولاته العديدة إلا أنه في كل مرة كان يرضخ يفشل صاغراً.

لطالما كان الرئيس السوري الراحل حافظ الأسد يصرّح أنه لم يكن قلقاً على احتلال الأرض "لأن الأرض نحررها وإذا لم نحررها تحررها الأجيال القادمة ولكني قلق من احتلال الإرادة لأنه إذا احتلت الإرادة ليست هناك طريقة لتحرير الأرض، أما إذا بقيت الإرادة حرة فهناك طرق لتحرير الأرض".

دمشق الأم لم تبارح الجولان يوماً، بحبّها ووجدها وعملها الدؤوب لعودته إلى كنفها لتحتضنه من جديد، كانت حاضرة لتؤكد أنه جزء لا يتجزأ من أراضيها وستعمل على إعادته عاجلاً أم آجلاً، معربةً عن دعمها للمواطنين العرب السوريين في مقاومتهم للاحتلال الإسرائيلي ولإجراء ما يسمى انتخابات "المجالس المحلية" غير الشرعية.

ولعل أوضح دليل على التداعيات السلبية لما جرى اليوم في مجدل شمس وبلدات الجولان على العدو، أن وسائل إعلامه تحدثت عن "أن الصورة الظاهرة هي فوز مهم للمقاطعة وللمعارضة الكبيرة من البيت لإجراء الانتخابات والتأثير الإسرائيلي في القرى الدرزية في الجولان".

الميادين


   ( الأربعاء 2018/10/31 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/08/2019 - 12:22 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

صاعقة كادت أن تقتل مدرسا... فيديو شاهد.. كاميرات المراقبة ترصد تصرفا عدوانيا لفتاة داخل فندق انزلاق للتربة يبتلع موقف سيارات من على وجه الأرض في الصين... فيديو كلبة تستنجد بالبشر لإنقاذ صغارها... ونداؤها يلبى (فيديو) بالفيديو...سائق شاحنة يحتفل بزفافه على طريقته الخاصة والعروس تؤيده شاهد ماذا فعل فهد للهروب من مجموعة أسود أرادوا افتراسه لص عاري يعلق في مدخنة منزل أراد سرقته... فيديو المزيد ...