الأربعاء18/9/2019
م16:45:17
آخر الأخبار
العراق.. مناقشة قانون إخراج القوات الامريكية في البرلمان الأسبوع المقبلتوقيف "داعشي" في لبنان سوري الجنسية ، خبير في إعداد الأحزمة الناسفةعودة عميل صهيوني تكشف مخاطر كبرى تحدق بلبنان ... العميد د. أمين حطيط بعد استهداف منشآت نفط سعودية… خام برنت يحقق أكبر زيادة في يوم واحد منذ 1988ميليشيا "قسد" تختطف عدداً من الشباب الرافضين للانضمام إلى صفوفها في القامشلي ورأس العينبيان صادر عن الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش:عودة دفعة جديدة من المهجرين من مخيمات اللجوء في الأردن عبر معبر نصيب الحدوديالحدث السوري في المتابعة العدد الثلاثون....إعداد وتعليق : مازن جبورإيران في مذكرة سياسية إلى أميركا: سنرد رداً فورياً وقاسياً على أي عدواننائبة أمريكية: لا يحق لترامب أو للسعودية دفعنا إلى الدخول في حرب ضد إيران المشغل الخلوي الثالث في سورية، سيكون من نصيب شركة سورية‏"جمعية صاغة دمشق": المواطنون يتجهون لبيع الذهب بشكل كبير وانتصرت ايران؟! ....بقلم سيف اكثم المظفر وانتصرت ايران؟! ....بقلم سيف اكثم المظفرمصدر: ما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي غير دقيقسوري يرتكب جريمة شنيعة ويقتل والده ثلاث مرات في السعوديةعلى غرار القوات السورية... الجيش الروسي يحصن دباباتهالمنصف المرزوقي يعتدي على صحفي سأله عن سوريا- فيديو الضرائب والرسوم تعلن تتمة أسماء المقبول تعيينهم لديها من الناجحين بمسابقة وزارة الماليةثمانون مشروعاً وبحثاً تطبيقياً لخدمة الإعمار في معرض طلابي بجامعة دمشقالعثور على مدافع وذخائر من مخلفات إرهابيي "جيش العزة" في مزارع كفرزيتا بريف حماة الشمالي دمر عربتين لداعش في البادية.. و«النصرة» استمرت في احتجاز أهالي إدلب … ميليشيات أردوغان تواصل خرق وقف إطلاق النار شمالاً!.. والجيش يردمشروع قانون «التطوير العقاري» … توفير الاحتياجات الإسكانية لذوي الدخل المحدود بشروط ميسرة … مسكن بديل مؤقت أو بدل إيجار سنوي 5 بالمئة من قيانتهاء المرحلتين الأولى والثانية من دراسة وإعداد المخطط التنظيمي لمدينة دير الزوراحذر من تناول هذه الأطعمة ليلاهل سمعت عن ملح الثوم؟ إليك بعض الفوائد المدهشة جوزيف عطية: سورية تتصدر قائمة البلدان التي أحبها وأحب شعبهافنانة مصرية: المخرج خالد يوسف أجبرني على مشهد "إغراء"نرويجي يصطاد "السمكة الديناصور"طرد رجل مسن وزوجته من طائرة.. والسبب "نقرة كوع"حمار وحشي "منقط".. اكتشاف السبب العلمي وراء الحالة النادرةبعد طرح "آيفون 11"... صدمة لأصحاب الهواتف القديمةبعد أرامكو... هل أصبح الحل السياسي في اليمن ضرورة؟ .... د. كنان ياغيقمة أنقرة قد تكون بداية للتراجع التركي في سوريا

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

مثلث بوتين يُربك ترامب ....بقلم ناصر قنديل

– لا يبدو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين منزعجاً من إلغاء اللقاء المقرر مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، فتعليقات الكرملين عن حاجة بوتين لمزيد من الوقت للقاءاته مع القادة المشاركين في قمة الأرجنتين


 أو تجاهل الكرملين لبيان البيت الأبيض عن تحميل التحقيقات مع ترامب داخل أميركا مسؤولية تدهور العلاقات الأميركية الروسية، تشير إلى أن توقيت اللقاء الذي بدا محرجاً للرئيس الأميركي بما سيفرضه من تفاهمات وتسويات لا يملك ترامب قدرة السير بمندرجاتها، في ظل تأزم وضعه الداخلي، هو أيضاً توقيت مبكر بالنسبة للرئيس الروسي الذي كان يرغب لإكمال مناوراته الكبرى قبل إنضاج معادلات تتيح تحقيق المزيد من الإنجازات التي يتم ترصيدها في التسويات.
– بالتزامن مع تحضيرات قمة الأرجنتين وفرضية اللقاء الروسي الأميركي على هامشها، كانت تتحرّك بسرعة ثلاث مناورات كبرى للرئيس الروسي، بمفهوم المناورة كحركة استراتيجية، وليس كما هو رائج للمفهوم بصفته عملية خداع وتلاعب، فمن جهة كانت رسائل الردع الروسية في التعامل مع أوكرانيا تبلغ ذروتها باحتجاز السفن وتزويد شرق أوكرانيا بمقدرات عسكرية جديدة، ومن جهة مقابلة كانت المفاوضات في أستانة تسير على جبهتين، جبهة تأجيل البت بتكوين اللجنة الدستورية خلافاً للرغبة الأميركية، وجبهة السير بجلب تركيا لتغطية عمل عسكري كبير ضد جبهة النصرة بعدما استنفدت المهل التي طلبها الرئيس التركي لتفكيك النصرة سياسياً وأمنياً، وبالتوازي تثبيت مقدرات سورية الصاروخية ما يجعل أي حركة إسرائيلية معادية لسورية عالية الكلفة. ومن جهة ثالثة مواصلة التجاهل لكل الحملة التي تستهدف ولي العهد السعودي، والإيحاء باستعدادات روسية لاحتضان موقف السعودية في توقيت الضغط الداخلي الأميركي لتخفيض مستوى التعامل مع السعودية.
– وصل الرئيس ترامب إلى قمة الأرجنتين منهكاً، تحت ضغوط الكونغرس والإعلام والمخابرات، وقد وصلته رسالة تبلور تكتل من 63 عضواً في مجلس الشيوخ ينقصهم أربعة فقط ليكتمل النصاب المطلوب في أي مساءلة يمكن لمجلس الشيوخ ملاحقة ترامب بها وهو كان قبل أسبوعين يتغنى بفوز الجمهوريين بأغلبية مجلس الشيوخ، ويعتبرها أركان إدارته الضمانة لعدم الدخول في أزمة دستورية في ملاحقة الرئيس ترامب، وفوق ذلك يحمل ترامب أثقال مأزق السعودية في حرب اليمن وقضية قتل الخاشقجي، وأعباء الاختناق الاستراتيجي لـ«إسرائيل» بين العجز عن خوض حرب والفشل الكبير لصفقة القرن، بينما يصل الرئيس بوتين إلى بيونس آيرس مرتاحاً لثبات معادلاته الكبرى ففي جبهة أوكرانيا المبادرة بيد روسيا، وفي جبهة سورية الجيش السوري يخرج عشية القمة من مواجهة مظفرة مع سلاح الجو الإسرائيلي الذي فشلت غاراته ببلوغ أي هدف، وعجزت طائراته عن دخول الأجواء السورية، وخرج المفاوضون الروس من اجتماعات أستانة عشية قمة الأرجنتين بإنجاز سياسي بحماية ظهر الدولة السورية في قضية اللجنة الدستورية، والتحضير لإنجاز عسكري تخشاه واشنطن في إدلب. وعلى جبهة ثالثة يصل ولي العهد السعودي إلى قمة الأرجنتين معزولاً ومصاباً بالإحباط بإلغاء مواعيده وخصوصاً فرص اللقاء بالرئيس الأميركي فيصير صيداً روسياً سهلاً، ويصل الرئيس التركي الذي كان راغباً بإظهر مكانته الوسيطة بين موسكو وواشنطن، ويتصيّد فرص وراثة السعودية في الحسابات الأميركية وقد ألغي موعده مع الرئيس ترامب، فيصير الرئيس بوتين سيد اللعبة يصول ويجول متباهياً في قاعات القمة، يضرب كفاً بكف مع إبن سلمان ليصل صوت الفرقعة إلى أذان ترامب، والكرملين يتحدّث عن زيارة بوتين إلى السعودية.
– المضحك هو حال حلفاء السعودية وأميركا في لبنان، وهم في ضياع يسألون: ماذا لو حط بوتين في الرياض وطار إبن سلمان إلى موسكو؟
البناء
 


   ( السبت 2018/12/01 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/09/2019 - 4:40 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...صاعقة تضرب سيارة مرتين بأقل من دقيقة في مشهد مرعب أثناء السباحة... كائن مميت يتسلل لداخل فتاة ويفتك بها في 7 أيام ضحكة مثيرة لبطة تلفت انتباه المارة... فيديو فهد مسكين يحاول افتراس حيوان النيص... فيديو حرمان سباحة من المركز الأول بسبب "ملابسها الفاضحة" شاهد.. عارضة أزياء تقدم عرضا تحت الماء فى الصين شاهد... نمر ماكر يتسلل للقضاء على تمساح في معركة مميتة المزيد ...