الثلاثاء17/9/2019
م17:18:11
آخر الأخبار
عودة عميل صهيوني تكشف مخاطر كبرى تحدق بلبنان ... العميد د. أمين حطيط بعد استهداف منشآت نفط سعودية… خام برنت يحقق أكبر زيادة في يوم واحد منذ 1988اعلنوا أن منشآت "أرامكو" لا تزال هدفا ...الحوثيون يكشفون تفاصيل عن طائراتهم التي استهدفت أرامكووثائق مسربة تكشف الدور السعودي والاميركي في تزويد مجموعات مسلحة بينها "داعش" بالسلاح في اليمنالسفير آلا: النظام التركي يواصل تزويد التنظيمات الإرهابية في إدلب بالسلاح والتملص من التزاماته في اتفاق سوتشيالبداية عبر الانسحاب من طريق حلب حماة … تركيا تعمل على تحجيم «النصرة» وليس تفكيكهاالبيان الختامي لرؤساء الدول الضامنة ا: الالتزام بوحدة سورية وسيادتها وسلامة أراضيها ومواصلة مكافحة الإرهاب ورفض الأجندات الانفصاليةالهيئة الوطنية لخدمات الشبكة تصدر المفتاح العام لشهادة سلطة التصديق الوطنيةالخامنئي: لن تكون هناك مفاوضات بين إيران وأمريكا على أي مستوىترامب: ماتيس قال لي ليس لدينا ذخيرة!بعد استهداف منشآت نفطية... هذا ما حدث للأسهم الأمريكية وقطاع الطاقةوزير المالية: ضرب المهربين والمحتكرين بيد من حديدعملية أرامكو... ومقايضة ساحات الاشتباك.....ناصر قنديل"إسرائيل والتحدي الوجوديّ الجديد" مركز بيغين السادات للدراسات الاستراتيجية..........أ.تحسين الحلبيسوري يرتكب جريمة شنيعة ويقتل والده ثلاث مرات في السعوديةقسم شرطة الميدان في دمشق يلقي القبض على سارق المحلات بالجرم المشهودالمنصف المرزوقي يعتدي على صحفي سأله عن سوريا- فيديو شاهد بالفيديو .."مفاجأة" لحظة دخول الرئيس بشار الأسد والسيدة اسماء لحضور فيلم "دم النخل" في دار الأوبراثمانون مشروعاً وبحثاً تطبيقياً لخدمة الإعمار في معرض طلابي بجامعة دمشقتسيير باصات نقل داخلي لتخديم طلاب المدارس في السويداءالجيش السوري يعثر على قاعدة كبيرة للمسلحين في محيط خان شيخوناستشهاد مدنيين اثنين وإصابة 3 بانفجار لغم من مخلفات الإرهابيين في البويضة شمال حماةمشروع قانون «التطوير العقاري» … توفير الاحتياجات الإسكانية لذوي الدخل المحدود بشروط ميسرة … مسكن بديل مؤقت أو بدل إيجار سنوي 5 بالمئة من قيانتهاء المرحلتين الأولى والثانية من دراسة وإعداد المخطط التنظيمي لمدينة دير الزورهل سمعت عن ملح الثوم؟ إليك بعض الفوائد المدهشة دراسة تكشف فوائد للشاي لم تسمع عنها من قبل جوزيف عطية: سورية تتصدر قائمة البلدان التي أحبها وأحب شعبهافنانة مصرية: المخرج خالد يوسف أجبرني على مشهد "إغراء"نرويجي يصطاد "السمكة الديناصور"طرد رجل مسن وزوجته من طائرة.. والسبب "نقرة كوع"حمار وحشي "منقط".. اكتشاف السبب العلمي وراء الحالة النادرةبعد طرح "آيفون 11"... صدمة لأصحاب الهواتف القديمةالأميركيّون يريدون «أهدافاً» لا تُشعِل حرباً إقليمية!....د. وفيق إبراهيمالدروس المستفادة من جون بولتون .....بقلم د بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

إدلب: موقف روسي حازم....حميدي العبدالله

عندما كانت موسكو، وبالتالي دمشق، تمنح أنقرة المزيد من الوقت لتطبيق اتفاق سوتشي، نظراً لحسابات سياسية تتعلق بمجمل الأوضاع في سورية، لا سيما الوضع في منطقة شرق الفرات، اعتقد كثيرون أنّ تأخر إطلاق عملية عسكرية في إدلب يأتي في سياق تقديم روسيا مصالحها الخاصة مع تركيا على حساب مصلحة سورية. 



واستغلّ كثير من المشككين، بعضهم من الجهات المعادية لسورية وروسيا والتي أرادت دقّ إسفين في العلاقة بين البلدين، وبعضها جهات صديقة عجزت عن الإحاطة بالأسباب التي دفعت موسكو ودمشق لتمديد المهل الممنوحة لتركيا، لدرجة أنّ بعض السوريين، وهم من مؤيّدي الدولة بات يخشى أن يكون مصير إدلب يشبه مصير لواء اسكندرون ووصل الأمر إلى حدّ أنّ أحد أعضاء مجلس الشعب السوري عبّر عن قلقه هذا في أحد جلسات مجس الشعب.
اليوم بعد انطلاق العملية العسكرية لتحرير إدلب تبدّد الكثير من سوء الفهم لموقف روسيا من الوضع في إدلب، لا سيما أنّ المساهمة العسكرية الروسية في عمليات تحرير إدلب، وتحديداً مساهمة سلاح الجوّ الروسي، لم تقلّ عن مساهمة روسيا السابقة في تحرير المناطق التي كانت تخضع لسيطرة داعش، وأسفرت هذه العملية حتى الآن عن تحرير مواقع استراتيجية، مثل قلعة المضيق وكفر نبودة وعشرات القرى التي أقامت فيها التنظيمات الإرهابية خط دفاعها الأول تحت حماية نظام نقاط الرقابة التركية التي كان يتوجّب عليها أن تخلي هذه المنطقة من الإرهابيين والسلاح الثقيل تبعاً لما ينص عليه اتفاق سوتشي الذي وقعه وزير الدفاع التركي نيابةً عن الدولة التركية.
ومعروف أنّ الجزء الأكبر من المعركة لتحرير أيّ منطقة يتمّ من خلال معارك تدمير خط التحصينات الذي يشكل خط الدفاع الأول عن المناطق التي تسيطر عليها المجموعات الإرهابية، وما أن يتحقق ذلك حتى تتحرّر المنطقة بسرعة بعد ذلك عسكرياً أو عبر المصالحة، وهذا ما سوف تشهده منطقة إدلب في غضون فترة قريبة.
لكن ما لا يقلّ أهمية عن مشاركة روسيا إلى جانب الجيش السوري في المعارك العسكرية الجارية في إدلب ومحيطها الموقف السياسي الحازم لروسيا الذي عبّر عنه وزير الخارجية الروسي في المؤتمر الصحافي المشترك مع وزير خارجية مالي الذي قال حرفياً «إنّ الإرهابيين في محافظة إدلب يواصلون استفزازاتهم بتحريض من الدول الغربية» مضيفاً بلغة واضحة لا غموض فيها «سيلقون رداً ساحقاً من الجيش السوري وروسيا». أيّ أكد التزام روسيا بمشاركة الجيش السوري في معركة إدلب بوضوح قاطع. أضاف لافروف مشدّداً على «ضرورة تطبيق اتفاق سوتشي حول إدلب والقضاء على التنظيمات الإرهابية في المحافظة ومنعها من استهداف المناطق السكنية ومواقع الجيش السوري وقاعدة حميميم» مطالباً أنقرة «بتنفيذ التزاماتها بهذا الخصوص بأسرع وقت» وختم لافروف وفقاً لما نقلته عنه وكالة سبوتنك الروسية «سيتمّ حسم الوضع دون أيّ تنازلات للإرهابيين» لأنه «وفقاً لمذكرة سوتشي تمّ التوصل إلى اتفاق بشأن الحاجة إلى فصل المعارضة المسلحة عن الإرهابيين وينبغي أن تقوم تركيا بالدور الرئيسي في هذا الأمر وفقاً للاتفاق الذي أبرم بين الرئيسين الروسي والتركي».
لا شك أنّ هذه المواقف الواضحة والحازمة وضعت النقاط على الحروف ولم يعد ثمة مبرّر للتشكيك في صدق التزام روسيا إزاء سورية.
البناء
 


   ( الخميس 2019/06/13 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/09/2019 - 5:02 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

أثناء السباحة... كائن مميت يتسلل لداخل فتاة ويفتك بها في 7 أيام ضحكة مثيرة لبطة تلفت انتباه المارة... فيديو فهد مسكين يحاول افتراس حيوان النيص... فيديو حرمان سباحة من المركز الأول بسبب "ملابسها الفاضحة" شاهد.. عارضة أزياء تقدم عرضا تحت الماء فى الصين شاهد... نمر ماكر يتسلل للقضاء على تمساح في معركة مميتة فيديو يحقق ملايين المشاهدات لطفلين يتعانقان بعد غياب المزيد ...