الأربعاء23/10/2019
م13:48:30
آخر الأخبار
مواطن لبناني اسقط طائرة مسيرة اسرائيلية قرب الحدود الجنوبيةالحكومة اللبنانية تجتمع اليوم وترقب للورقة الإصلاحية التي سيعلنها الحريريالاحتجاجات في لبنان تتصاعد ومطالبات باستعادة الأموال المنهوبةمصارف لبنان تغلق أبوابها على خلفية الاحتجاجاتالدفاع الروسية: الجيش السوري يعتزم إنشاء 15 نقطة مراقبة على طول الحدود مع تركيا الشرطة العسكرية الروسية تدخل مدينة عين العرب شرق الفرات شمالي سوريا موسم التضحية بالأكراد | بوتين ــ إردوغان: اتفاقيّة «تاريخيّة» حول سوريا!...محمد نور الدينحان الوقت لأوروبا للعمل بشكل استراتيجي في الشرق الأوسطتشارنوغورسكي: سورية هزمت الإرهاب وعلى الغرب رفع الإجراءات الاقتصادية القسرية المفروضة عليهاسلطات نظام أردوغان تصدر مذكرات اعتقال بحق 61 شخصابنك البركة سورية والغرفة الفتية الدولية طرطوس مع 20 جمعية أهلية ...نظفوا ما يقارب 10 طن من النفاياتفارس الشهابي: الاقتصاد السوري كبير ولكنه مقيد بسلاسل ثقيلةالأسباب الخفية وراء الانسحاب الأمريكي من سوريايهود الدونمة .... فخري هاشم السيد رجب - الكويت اكتشاف ملابسات جريمة قتل في حمص وتوقيف الفاعلين وشركائهم وضبط أسلحة وذخائر حربية لديهم القبض على عدة أشخاص بينهم نساء يقومون ببيع الذهب المزورالأمريكيون يتركون في سوريا غسالاتبالفيديو ...أطفال في القامشلي يرشقون قوات الاحتلال الأمريكي المنسحبة بالحجارةمجلس التعليم العالي يحدد مواعيد الإعلان عن مفاضلة الماجستير في الجامعات الحكوميةباحثة سورية تتوصل لعلاج للخلايا السرطانية بنسبة 85 بالمئةانفجار عبوة ناسفة بسيارة وسط مدينة القامشلي والأضرار ماديةالجيش العربي السوري يواصل انتشاره في مناطق الجزيرة ويثبت نقاطه في منطقة منبج بريف حلب-فيديو«الاتحاد السكني»: مخالف للدستور ومصادرة لأمواله … وزارة «الإسكان»: مشروع قانون حلّ الاتحاد جاء بعد تقييم حكوميوزارة الأشغال تناقش المخططات التنظيمية لعين الفيجة والقابون واليرموك "لن تجوع مرة أخرى"... 3 خطوات سحرية لإنقاص الوزن في أقل من شهرأبرزها خفض الوزن... 6 فوائد لا تعرفها عن الليمونعبير شمس الدين تستذكر رندة مرعشلي: كانت رمز الوفاء والطيبةبسام كوسا يؤدي "دوراً استثنائياً" في «سر»هجوم "مباغت".. سمكة قرش مزقت صدرها وذراعيهاراعي أغنام هندي "يُبعث" أثناء دفنهتفسير أكثر الأحلام شيوعا وكيف نتعامل مع الكوابيس؟براءة اختراع من أبل لخاتم يتحكم في هواتف آيفونأردوغان واتفاقية أضنة وطوق النجاة الأخير .....أولي الأمر........بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

أمريكا تمهد للعدوان على سوريا باختلاق "قصة الكيميائي"


قال المحلل السياسي اللبناني، نضال السبع، إن فبركة قصة الكيميائي في دوما، لا تنفصل عن قضية تسميم الجاسوس البريطاني سيرغي سكريبال، من حيث اختلاق الأحداث، وتبرير ردود الفعل بحق موسكو ودمشق.


ولفت السبع، في تصريحات خاصة لـ"سبوتنيك"، اليوم الأحد 8 أبريل/ نيسان، إلى أن إعلان مستشار الرئيس الأمريكي لشؤون الأمن الداخلي، توماس بوسرت، أن جميع الخيارات مطروحة للرد على استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، مؤشر واضح على الاستغلال الأمريكي الرخيص للحادث، وهو بمثابة تمهيد للعدوان على سوريا.

وأوضح أن هذا الاتهام مبني على تقارير "جيش الإسلام" الإرهابي، الذي وضع المدنيين السوريين في الأقفاص قبل 3 أعوام. قائلا "القمة الثلاثية في أنقرة، والتي جمعت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع رجب طيب أردوغان وحسن روحاني، أفقدت الإدارة الأمريكية عقلها، خاصة بعد اتفاق الدول الإقليمية على خارطة طريق للأزمة السورية، تخرج المنطقة من أزمتها، وتعيد اللاجئين لأرضهم، وهذا ما يجعل الإدارة الأمريكية خارج اللعبة تماما، كما أن هذا التفاهم الاقليمي يفقد أمريكا والغرب مبرر تواجدهم شمال سوريا".

وتابع "الجيش العربي السوري، الذي حقق الانتصارات في الغوطة الشرقية، غير معني باستخدام الكيميائي في دوما، حتى لا يعطي المعارضة السورية المسلحة مادة تستخدمها ضده دوليا، وتضعه في موقف حرج أمام المجتمع الدولي، والمرجح أن جيش الإسلام هو من استخدم تلك الأسلحة ليوقف تقدم الجيش العربي السوري على دوما، وهذا ما لن يحصل مطلقا، فهناك قرار إقليمي بإنهاء المعارضة في ريف دمشق، وإبعاد عناصر جيش الإسلام إلى منطقة جرابلس القريبة من الحدود التركية".

وأكد السبع أن هزيمة تنظيم "داعش" الإرهابي في دير الزور، وإسقاط الطائرة الإسرائيلية قبل أشهر، والتفاهم الروسي التركي الإيراني حول سوريا، ودخول أردوغان إلى عفرين، والتقدم الذي يحرزه الجيش العربي السوري على مختلف الجبهات، "كلها عوامل تدفع الغرب للقيام بعمل ما في سوريا، حتى تعيد خلط الأوراق من جديد، وتفرض أمرا واقعا على الأرض، يعيد الأمور لما كانت عليه في السابق".

وأشار المحلل السياسي اللبناني، إلى أن "تنديد بابا الفاتيكان وكبير حاخامات إسرائيل إسحاق يوسف، بالهجوم الكيميائي على دوما لم يكن من فراغ، بل إنه مقدمة وتمهيد للعدوان الدولي على سوريا تحت عنوان الكيميائي، مع أننا لم نسمع هذه الأصوات تستنكر قصف الرقة ولا مجزرة قانا في جنوب لبنان، ولا قصف ملجأ العامرية في العراق، ولا حتى القصف الأمريكي لمدرسة القرآن الكريم في أفغانستان".

"سبوتنيك"


   ( الاثنين 2018/04/09 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/10/2019 - 12:33 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

فيديو لرجل يخرج تمساح من المسبح بيديه العاريتين "أغرب" طريقة لمنع الغش في الكليات النمر والأنثى.. معركة دامية بين "وحشين" من أجل الجنس اللطيف مدرب "بطل" ينتزع سلاحا من يد طالب.. ويحتضنه الفيديو...إنقاذ امرأة بأعجوبة سقطت في مترو أنفاق مراسلة قناة "العربية -الحدث" تتعرض لموقف محرج في الاحتجاجات وسط بيروت بالفيديو.. سيارة تعاقب صاحبتها على "خطأ لا يغتفر" المزيد ...