السبت17/8/2019
م14:38:55
آخر الأخبار
سلاح الجو اليمني المسير يستهدف مواقع حساسة في مطار#أبها ويعطل حركة الملاحةالسيد نصرالله: سورية صمدت في الحرب الكونية عليها والآن تسير في خطا ثابتة نحو الانتصار النهائيالصحة السودانية: مصرع 46 شخصا جراء السيول والفيضاناتاستهداف مرتزقة العدوان السعودي بصاروخ زلزال1 في حجةدرجات الحرارة أدنى من معدلاتها والجو بين الصحو والغائم جزئيا‎النيران تلتهم فرن "خربة الجوزية".. والمحافظ يطالب بالتحقيقوسائط دفاعنا الجوي تدمر هدفا معاديا في منطقة مصياف بريف حماةالصين تؤكد مجددا ضرورة احترام سيادة سورية ووحدة أراضيهاشنار: أردوغان يدعم التنظيمات الإرهابية في سورية خدمة لـ “إسرائيل” واشنطن تتوعد طاقم الناقلة "غريس-1" بعواقب وخيمةانخفاض أسعار الذهبدعوة ما يقارب 400 رجل أعمال عربي وأجنبي لزيارة معرض دمشق الدوليمطلبُ تركيا إنشاء منطقة عازلة في سورية يتعلّق بالنّفط وليس بالإرهاب.....ترجمة: د. محمد عبده الإبراهيمكيف تردّ روسيا على أردوغان في سوريا؟.....بقلم عمر معربونيلشكّه في سلوكهما...أب يذبح ابنتيه ..!صائغ شارع العابد يقع ضحية احتيال بـ 15 إسوارة و12 ليرة ذهبيةمقتل" الإرهابي المدعو "أبو سليمان البيلاروسي"قاعدة جديدة للاحتلال الأمريكي بريف الحسكةالتربية تصدر نتائج الدورة الثانية لشهادة الثانوية العامة..رابط لمعرفة النتائجإعلان أسماء الدفعة الرابعة والخامسة من المقبولين في المنح الدراسية الهنديةاعتداءات إرهابية بالقذائف الصاروخية على حيي حلب الجديدة وجمعية الزهراء بحلبالجيش السوري يقتحم 4 بلدات على مشارف خان شيخون جنوب إدلبالنقل السورية تربط المناطق الحيوية ببعضها.. تحويل 17 طريق محلي لمركزيرداً علـى الاتهـامــات … مدير «العقاري» : لماذا يودع الاتحاد التعاوني 64 مليار ليرة بدلاً من توظيفها في السكن؟خبراء يحذرون.. هذا ما تحتويه 5 حبات من الزيتون المملحما هي كمية العسل التي يمكن تناولها يوميا؟أيمن رضا يقصف "نسرين طافش" ويحرج "باسم ياخور" في أكلناهاقصي خولي بتحدٍ جديد تحت الماء"سافرت وحدي على متن الطائرة".. حقيقة فيديو الكذبة الجميلة إعفاء عمدة طهران السابق من عقوبة الإعدام بعد تنازل عائلة زوجتهألمانيا تختبر أول حافلة نقل عام ذاتية القيادة إنستغرام تضيف أداة للمستخدمين للإبلاغ عن المعلومات الزائفةنصرالله الإقليمي: انتقال الردع إلى محور المقاومة النقاش: انتصار تموز 2006 نقل قوة الردع من يد "إسرائيل" إلى يد محور المقاومة

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

هل أطاح التقارب التركي ــ الأميركي بقضية خاشقجي؟ ....ندين عباس


أردوغان استغل الوضع ورسم المعادلات على طريقته، لوّح بعملية عسكرية ضد الكرد شرق الفرات في سوريا، وأكّد أن الشراكة الاستراتيجية مع أميركا تتطلب طرد الجماعات الإرهابية من شرق الفرات في شمال سوريا"، ليبحث في اتصال هاتفي مع الرئيس الاميركي دونالد ترامب العملية العسكرية التركية المرتقبة في سوريا.


أنقرة أعلنت أنها ستذهب للنهاية ولن تتراجع عن سعيها لكشف كافة ملابسات جريمة مقتل خاشقجي

ما قبل مقتل الصحافي السعودي المعارض جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في تركيا يختلف كلياً بعد مقتله، التفاهمات على الدور التركي بدأت تتضح أهدافها مع الحملة الإعلامية حول الجريمة، وكان هدفها التوصل إلى تفاهمات سياسية مع الرئيس الاميركي الأميركي دونالد ترامب في المقام الأول وتالياً مع السعودية.
أنقرة أعلنت أنها ستذهب للنهاية ولن تتراجع عن سعيها لكشف كافة ملابسات جريمة مقتل خاشقجي وذلك على لسان وزير خارجيتها مولود جاووش أوغلو، أما الرئيس التركي رجب طيب أردوغان فوصف القضية "بالعالمية" بفضل ما قدمته تركيا من معلومات، على حد تعبيره. 
أردوغان استغل الوضع ورسم المعادلات على طريقته، لوّح بعملية عسكرية ضد الكرد شرق الفرات في سوريا، وأكّد أن الشراكة الاستراتيجية مع أميركا تتطلب طرد الجماعات الإرهابية من شرق الفرات"، ليبحث في اتصال هاتفي مع الرئيس الأميركي العملية العسكرية التركية المرتقبة في سوريا.
جو التنسيق والانسجام بين الطرفين بعد سلسلة تراشقات كلامية، دفع الخارجية الأميركيّة لابلاغها الكونغرس بموافقتها على صفقة محتملة لبيع أنظمة باتريوت للدفاعِ الجوي والصاروخي لتركيا إضافة إلى تجهيزات عسكرية أخرى، بقيمة 3 مليارات و500 مليون دولار، وفق وكالة التعاون الأمني الدفاعي التابعة للبنتاغون.
وفي السياق نفسه، أبلغ ترامب نظيره التركي أن الولايات المتحدة ستنظر في تسليم أنقرة الداعية فتح الله غولن المقيم لديها.
فضلاً عن ذلك، ترامب وبانسحابه من سوريا أفسح الطريق أمام أردوغان لمواجهة الكرد في سوريا بطريقة اسهل، ليعود ويناقشها جديد مع نظيره التركي، قائلاً في تغريدة له على تويتر ناقشت مع أردوغان جملة من القضايا وعلى رأسها انسحاب القوات الأميركية من المنطقة والتعاطي مع تنظيم داعش، إضافة إلى سبل توسيع التجارة بين البلدين على نحو واسع.
أيام الود بين البلدين لم تقف عند التصريحات والتغريدات بل تطور الوضع لتعلن أنقرة أنها ستستقبل خلال الأسبوع الجاري وفداً عسكرياً أميركياً في زيارة خاصة، ما يلبي هذا الموعد المستعجل الطموح التركي لحسم ملف شرق الفرات سريعاً، في ظل بحث قوات سوريا الديمقراطية عن بديل عن الغطاء الاميركي.
وفي الوقت ذاته الذي تستعد فيه تركيا لاستضافة الوفد العسكري ويدعو أردوغان ترامب لزيارة تركيا العام المقبل، خرج الأخير شاكراً حليفه الأقرب إلى قلبه السعودية على التزامها تمويل إعادة إعمار المناطق التي لا تسيطر عليها بعد الحكومة السورية بدلاً من بلاده، واصفاً إياه "بالأمر الجيد أن تقوم دول ثرية بمساعدة جيرانها بدلاً من دولة عظمى تبعد آلاف الأميال"، مع لحظ غيابٍ تام للرد السعودي.
بمعزل عن ذلك، زيارة الرئيس السوداني عمر حسن البشير اتخذت أيضاً منحى استراتيجياً وربما أتت بموافقة السعودية وترامب، وهو الذي أكد وقوف بلاده إلى جانب سوريا وأمنها، وأنها على استعداد لتقديم ما يمكنها لدعم وحدة الأراضي السورية.

يبدو أن الرئيس أردوغان قد حقق غايته من الحملة الإعلامية التي ضجّ بها العالم بقضية مقتل خاشقجي. فقد بدا منها أنها تتقصّد التوصل إلى تفاهمات إقليمية مع الرئيس ترامب ومشاركة السعودية، التي أعلن أردوغان أنه يسعى إلى تفاهم معها، في الاعتراف بدور تركي مؤثر يحتمل عقد الصفقات السياسية. أمام هذه المتغيرات الكبرى التي أصبحت عليها أنقرة، هل باتت قضية خاشقجي وراءها؟
الميادين


   ( الأربعاء 2018/12/26 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/08/2019 - 2:24 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...سائق شاحنة يحتفل بزفافه على طريقته الخاصة والعروس تؤيده شاهد ماذا فعل فهد للهروب من مجموعة أسود أرادوا افتراسه لص عاري يعلق في مدخنة منزل أراد سرقته... فيديو ثعبان ملكي جائع يبتلع نفسه... فيديو بالفيديو...رجل يوقف شاحنة بيديه كي لا تصطدم بسيارة بورش بالفيديو...عرض جوي في كولومبيا ينتهي بمأساة فؤاد السنيورة يفاجئ الجمهور بأداء أغنية "سواح" (فيديو) المزيد ...