السبت17/8/2019
م21:27:12
آخر الأخبار
الجيش اليمني واللجان يستهدفون حقل ومصفاة الشيبة التابع لـ "آرامكو" السعوديةسلاح الجو اليمني المسير يستهدف مواقع حساسة في مطار#أبها ويعطل حركة الملاحةالسيد نصرالله: سورية صمدت في الحرب الكونية عليها والآن تسير في خطا ثابتة نحو الانتصار النهائيالصحة السودانية: مصرع 46 شخصا جراء السيول والفيضانات تطورات درامية شرق الفرات.. عشائر الحسكة تدعو مليشيات قسد لحوار (لا مشروط) مع الدولة السرية قبل فوات الآون درجات الحرارة أدنى من معدلاتها والجو بين الصحو والغائم جزئيا‎النيران تلتهم فرن "خربة الجوزية".. والمحافظ يطالب بالتحقيقوسائط دفاعنا الجوي تدمر هدفا معاديا في منطقة مصياف بريف حماةمجلس الأمن الدولي يلغي جلسته حول سوريا بسبب بيدرسنشنار: أردوغان يدعم التنظيمات الإرهابية في سورية خدمة لـ “إسرائيل”انخفاض أسعار الذهبدعوة ما يقارب 400 رجل أعمال عربي وأجنبي لزيارة معرض دمشق الدوليمطلبُ تركيا إنشاء منطقة عازلة في سورية يتعلّق بالنّفط وليس بالإرهاب.....ترجمة: د. محمد عبده الإبراهيمكيف تردّ روسيا على أردوغان في سوريا؟.....بقلم عمر معربونيمتزوج من عدة نساء يقوم بتشغيلهن بالتسول.. وقتل إحداهن في حديقة جامع ليسرق ما بحوزتها من مال ومصاغبالفيديو ...مصادرة أكثر من ٤٠٠ ألف حبة من الكبتاغون المخدر في ريف دمشقمقتل" الإرهابي المدعو "أبو سليمان البيلاروسي"قاعدة جديدة للاحتلال الأمريكي بريف الحسكةالتربية تصدر نتائج الدورة الثانية لشهادة الثانوية العامة..رابط لمعرفة النتائجإعلان أسماء الدفعة الرابعة والخامسة من المقبولين في المنح الدراسية الهنديةالجيش يكبد إرهابيي (النصرة) خسائر كبيرة ويوسع نطاق سيطرته في محيط خان شيخون بريف إدلب الجنوبيكاميرا سانا ترصد مخابئ وتحصينات الإرهابيين في قرية أم زيتون المحررة بريف إدلب الجنوبي الشرقيالنقل السورية تربط المناطق الحيوية ببعضها.. تحويل 17 طريق محلي لمركزيرداً علـى الاتهـامــات … مدير «العقاري» : لماذا يودع الاتحاد التعاوني 64 مليار ليرة بدلاً من توظيفها في السكن؟خبراء يحذرون.. هذا ما تحتويه 5 حبات من الزيتون المملحما هي كمية العسل التي يمكن تناولها يوميا؟أيمن رضا يقصف "نسرين طافش" ويحرج "باسم ياخور" في أكلناهاقصي خولي بتحدٍ جديد تحت الماء"سافرت وحدي على متن الطائرة".. حقيقة فيديو الكذبة الجميلة إعفاء عمدة طهران السابق من عقوبة الإعدام بعد تنازل عائلة زوجتهألمانيا تختبر أول حافلة نقل عام ذاتية القيادة إنستغرام تضيف أداة للمستخدمين للإبلاغ عن المعلومات الزائفةنصرالله الإقليمي: انتقال الردع إلى محور المقاومة النقاش: انتصار تموز 2006 نقل قوة الردع من يد "إسرائيل" إلى يد محور المقاومة

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

مصدر في “محروقات”: أزمة البنزين مفتعلة وسببها التهريب والبطاقة الذكية لضبط الكميات

أكد مصدر مسؤول في الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية (محروقات) أن الحديث عن وجود أزمة بنزين في محافظات الساحل السوري وحمص هي مجرد إشاعات لإثارة أزمة مفتعلة سببها الرئيسي التهريب للمادة الذي يجري من المحافظات الحدودية مع لبنان، وهي تمتد من حمص وحتى طرطوس مروراً بحماة.


وبين المصدر لـ “الوطن أون لاين” أنه سيتم إطلاق خدمة البطاقة الذكية لتعبئة البنزين في طرطوس يوم غد الاثنين، كمرحلة أولى، حيث ستتم تعبئة البنزين لكافة السيارات والآليات للقطاعين العام والخاص عبر البطاقة الذكية  لضبط الكميات وتوفيرها ومنع التهريب، كما جرى بالنسبة لتعبئة مادة المازوت للسيارات العامة والخاصة والتي أثبتت نجاحها بتوفير كميات كبيرة من المادة ومنع تهريبها.

وأضاف أنه خلال جولة على محطات الوقود الخاصة في طرطوس يلاحظ عدم وجود ازدحام على المحطات، مشيراً إلى أن الازدحام الرئيسي يكون على المحطات التابعة لشركة سادكوب.

وحول الحديث عن تعميم صادر بتحديد الموعد الأخير لتعبئة البنزين هو التاسعة مساء من كل يوم أكد المصدر بأنه مجرد إشاعة لا صحة لها، ولم يتم إصدار هكذا تعميم، محذراً المواطنين من الإنجرار وراء هذه الإشاعات.

وأوضح المصدر أن التعميم الذي صدر يتعلق بتحديد يوم غد 13 آب لإطلاق خدمة تزويد الآليات بالوقود بواسطة البطاقة الذكية حصراً من خلال فتح المخصصات بواقع 50 ليتر يومياً لكل آلية، أما الآليات التي لم تحصل على البطاقة فتتم التعبئة لها من خلال بطاقة ماستر وبكميات لا تزيد عن 30% من طلبات المحطات، موضحاً بأن بطاقة الماستر لمنع خلق أزمة للآليات التي لم تحصل على البطاقة الذكية وذلك لفترة معينة ريثما يحصل صاحب الآلية على البطاقة الذكية.

وأشار المصدر في سادكوب إلى أن مخصصات المحافظات الثلاثة التي جرى الحديث عن أزمة فيها وهي طرطوس واللاذقية وحمص تبلغ 28 طلب لمادة المازوت يومياً بواقع 20 ألف ليتر ضمن الطلب الواحد، ويتم تزويد المحافظات بالمخصصات لها دون أي نقصان مع إمكانية زيادتها حتى 30 طلب يومياً.

وأكد المصدر أن الغاية من البطاقة الذكية وفق مشروع الأتمتة هو ضبط الكميات في المحطات ومنع التهريب وتحقيق وفورات من المحروقات، وبالنسبة لمحافظة حمص لفت المصدر إلى أنه تم تخصيصها بـ 15 مركز لتوزيع البطاقة الذكية مع إمكانية زيادتها لتعميم تجربة البطاقة الذكية في المرحلة القادمة بعد الانتهاء من المرحلة الأولى في طرطوس واللاذقية، ليتم تعميها لاحقاً في كافة المحافظات، مؤكداً عدم وجود أي أزمة للبنزين في محافظة حمص حيث يتم التواصل اليومي مع مدير فرع “محروقات” في المحافظة الذي أكد عدم وجود نقص في الكميات وأن الازدحام يتركز فقط على محطة الشعلة التابعة للشركة.

ونوه المصدر إلى أن الغاية الرئيسية من البطاقة الذكية هو خلق توازن حقيقي للدعم الذي يقدم للسلع والمواد حيث أن الدعم المقدم لمادة البنزين يبلغ 75 ليرة سورية لليتر الواحد حيث يباع ليتر البنزين حالياً بسعر 225 ليرة سورية.

علي محمود سليمان 


   ( الاثنين 2018/08/13 SyriaNow)  
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/08/2019 - 9:22 م

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...سائق شاحنة يحتفل بزفافه على طريقته الخاصة والعروس تؤيده شاهد ماذا فعل فهد للهروب من مجموعة أسود أرادوا افتراسه لص عاري يعلق في مدخنة منزل أراد سرقته... فيديو ثعبان ملكي جائع يبتلع نفسه... فيديو بالفيديو...رجل يوقف شاحنة بيديه كي لا تصطدم بسيارة بورش بالفيديو...عرض جوي في كولومبيا ينتهي بمأساة فؤاد السنيورة يفاجئ الجمهور بأداء أغنية "سواح" (فيديو) المزيد ...