الاثنين19/8/2019
ص1:44:39
آخر الأخبار
الجيش اليمني واللجان يستهدفون حقل ومصفاة الشيبة التابع لـ "آرامكو" السعوديةسلاح الجو اليمني المسير يستهدف مواقع حساسة في مطار#أبها ويعطل حركة الملاحةالسيد نصرالله: سورية صمدت في الحرب الكونية عليها والآن تسير في خطا ثابتة نحو الانتصار النهائيالصحة السودانية: مصرع 46 شخصا جراء السيول والفيضاناتأدلتهم تفضح إجرامهم..وثائقي برعاية ناشيونال جيوغرافيك يزور حقيقة مايجري في سورية (فيديو )مجلس الوزراء يستعرض التحضيرات النهائية لإطلاق الدورة الـ 61 لمعرض دمشق الدوليقوات روسية في «البوكمال» للمرة الأولىتركيا وعدت ميليشياتها في إدلب بدعم «غير محدود» وبإبقاء نقاط المراقبة! سلطات جبل طارق ترفض الطلب الأمريكي باحتجاز الناقلة الإيرانية (غريس 1)طهران: تصريحات الأمريكيين حول إنشاء ما تسمى (المنطقة الآمنة) استفزازية وتعد تدخلا في شؤون سوريةصحيفة حكومية: 35 مليار دولار حجم الأموال السورية المهربة إلى 4 دول فقطانخفاض أسعار الذهبمآلات الازمة السورية بين المراوغة التركية وقمة أيلول القادمة في أنقرةمطلبُ تركيا إنشاء منطقة عازلة في سورية يتعلّق بالنّفط وليس بالإرهاب.....ترجمة: د. محمد عبده الإبراهيمجريمة مروعة تهز روسيا.. مراهق يقتل أفراد عائلته بالفأس وينتحرتوقيف سيدة أردنية دسّت المخدرات في مركبة زوجها ووشت به للأمنمعارضو الرياض يصفون «با يا دا» بـ«الحشرات»مقتل" الإرهابي المدعو "أبو سليمان البيلاروسي"وزير التعليم العالي: المفاضلة قبل نهاية الشهر ويحق للطالب أن يسجل رغبتين عام وموازيوزير التربية: معدلات القبول الجامعي ستكون أقل من المعدلات في العام الماضيالجيش يوسع نطاق سيطرته في ريف خان شيخون ويكبد إرهابيي (جبهة النصرة) خسائر فادحةانفجار سيارة مفخخة في حي الأربوية بمدينة القامشلي وأنباء عن وقوع إصابات متفاوتة الخطورةقراءة خاصة في مشروع قانون الاستثمار الجديد: غير قادر على تذليل عقبات الاستثمار السابقة ويشبه المرسوم 8 لعام 2007 وبعض التعديلات شكليةالنقل السورية تربط المناطق الحيوية ببعضها.. تحويل 17 طريق محلي لمركزي7 عادات قبل النوم تساعدك على تخفيف الوزن الزائدخبراء يحذرون.. هذا ما تحتويه 5 حبات من الزيتون المملحأيمن رضا يقصف "نسرين طافش" ويحرج "باسم ياخور" في أكلناهاقصي خولي بتحدٍ جديد تحت الماءبسبب شطيرة.. زبون يقتل نادلا بمطعم"سافرت وحدي على متن الطائرة".. حقيقة فيديو الكذبة الجميلةبالصور... الإعلان عن ملابس خاصة تضلل كاميرات المراقبةواشنطن تتراجع.. وتؤجل "عقاب" هواويمن خان شيخون إلى المنطقة العازلة: من هو المرتبك؟ | فرنسا- فراس عزيز ديبنصرالله الإقليمي: انتقال الردع إلى محور المقاومة

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

خــــارج الـتـغـطـيـة >> بمباركة ’قسد’.. اكبر مجرمي 'داعش' رجل إنشاءات بالرقة!

حولت ما يسمى قوات سورية الديمقراطية "قسد" أحد أكبر مجرمي تنظيم داعش الإرهابي إلى أبرز رجال الأعمال في الرقة، وذلك في مؤشر على فسادها.

وبات هذا المجرم يتحكم بقطاع الإنشاءات والإعمار في المدينة، فضلاً عن وساطته لدى الميليشيا للإفراج عن مسلحين سابقين من التنظيم ليصبحوا سنداً له في أعماله.

ولا تزال قضية مسلحي وقادة تنظيم داعش السابقين الذين التحقوا بصفوف «قسد»، تتصدر المشهد في منطقة شرق الفرات في ظل الصمت المتواصل لقيادات الميليشيا حول ممارساتها ولاسيما مع النشاط الكبير لخلايا التنظيم في المنطقة.

ونقل «المرصد السوري » للمسلحين، عن مصادر وصفها بـ«الموثوقة»، أن فساداً كبيراً تعيشه الرقة في قطاع الإنشاءات من سرقات وتجاوزات وما إلى ذلك من قبل أشخاص كانوا سابقاً في صفوف التنظيم وأصبحوا شخصيات بارزة في هذا المجال.

ولفتت المصادر إلى أن قيادي محلي سابق لدى تنظيم داعش ممن شاركوا في الهجوم على عين العرب وجرى اعتقاله في محافظة الرقة لعدة أشهر قبل أن يفرج عنه، تحوّل إلى رجل الإنشاءات الأول في الرقة بمباركة من «قسد»، حيث بات يتحكم بقطاع الإنشاءات والإعمار في المدينة، فضلاً عن وساطته للإفراج عن مسلحين سابقين من التنظيم ليصبحوا إلى جانبه في منصبه.

وأضافت المصادر: إن هذا «الأمير» السابق (لم تذكر اسمه) بات يملك مزارع عدة في منطقة الصالحية ومرافقة شخصية وسلاحاً، مستغلاً ما جناه من سرقات وتجاوزات في مجال الإنشاءات وكان آخرها قضية سرقة أكثر من 200 ألف طن من الحديد من المباني المدمرة بفعل العمليات العسكرية السابقة في الرقة (عمليات قسد وتحالف واشنطن بحجة محاربة التنظيم)، وهو متورط بها بشكل رئيسي برفقة أشخاص آخرين.

وأوضحت، أن مكيدة تعرض لها عمال في هذا المجال وجرى اتهامهم بهذه السرقة وزجهم في السجون، وسط استياء شعبي واسع ومتواصل تجاه قضية المسلحين السابقين في صفوف تنظيم داعش، حيث تصاعد هذا الاستياء بشكل كبير، الخميس الماضي، في الأوساط المدنية على خلفية الممارسات التي يقوم بها مسلحون من «قسد» ممن كانوا مسلحين سابقين لدى تنظيم داعش قبل أن يجروا «تسوية» وينخرطوا في صفوف الميليشيا وما يسمى «الدفاع الذاتي» وغيرها من الميليشيات التي تسيطر على منطقة شرق الفرات، وذلك وفق ما ذكر «المرصد».

وبهذا الصدد، أشارت المصادر الـــ«موثوقة» إلى أن «اللواء 42» في بلدة الكبر بريف دير الزور الغربي التابع لـ«قسد» يشهد ممارسات إرهابية بحتة من قبل مسلحين سابقين من التنظيم ممن هم في صفوف «الدفاع الذاتي» الآن، حيث يعمد هؤلاء المسلحون على ترهيب المتطوعين الجدد الذين يفرزون إلى «اللواء 42» عبر تهديدهم بالقتل وإظهار أشرطة مصورة لهم وهم يقومون بعمليات ذبح وقتل إبان تواجدهم في صفوف داعش، فضلاً عن تجويعهم، الأمر الذي أدى لإصابتهم بأمراض وذلك لأن المسؤول عن إيصال الطعام للمسلحين في «اللواء 42» هو أحد مسلحي التنظيم سابقاً ويعمد إلى توزيع الطعام إلى رفاقه في التنظيم وعوائلهم ومعارف لهم في بلدة الكف، على حين لم تقم قيادة «قسد» باتخاذ أي إجراءات حول هذه الممارسات والانتهاكات التي تنتشر في كل مكان شرق الفرات، نظراً لتواجد أعداد كبيرة في صفوف «قسد» ممن كانوا مسلحين سابقين لدى التنظيم.

وكانت «قسد» استولت على مدينة الرقة في تشرين الثاني عام 2017 بعد معارك خاضتها بالتعاون مع ما يسمى «التحالف الدولي» الذي تقوده واشنطن، بحجة محاربة تنظيم داعش.

وعلى الرغم من إبرام «قسد» و«التحالف الدولي» اتفاقاً مع تنظيم داعش على الخروج من الرقة دون قتال، فقد تقصدا تدمير المدينة بشكل شبه كامل.

كما أقامت «قسد» «مخيم الهول» في ريف الحسكة للهاربين المدنيين من المعارك التي خاضتها مع التنظيم في شرق الفرات، لكن خرج مع المدنيين إلى المخيم الآلاف من مسلحي داعش وعائلاتهم ومنهم أجانب، وترفض دولهم استقبالهم، حيث عمدت إلى ضم الكثير من هؤلاء المسلحين إلى صفوفها وبينهم قياديون بعد «تسوية» أوضاعهم ليتحولوا الآن إلى مسلحين في صفوفها و«شرطة مرور» يمارسون أبشع الانتهاكات بحق المدنيين.

وجدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب تهديداته لحلفائه في أوروبا متوعدا من جديد بإطلاق سراح من تبقى من إرهابيي داعش الأوروبيين إذا رفضت بلدانهم الأصلية استقبالهم.

وقال: إن «الولايات المتحدة تحتجز آلاف الإرهابيين من تنظيم (داعش) ونريد أن تأخذهم أوروبا»، مضيفاً: أن «واشنطن ستضطر على الأرجح لإطلاقهم إلى أوروبا إذا لم يأخذهم الأوروبيون».

وتحاول الولايات المتحدة إنقاذ من تبقى من وكلائها الإرهابيين الذين انتهى دورهم الإجرامي بحق السوريين بحجة إعادتهم إلى بلدانهم الأصلية عبر إعدادها خططاً لتهريبهم والضغط على حلفائها لاستقبال رعاياهم من هؤلاء الإرهابيين مع تأكيدها على الاستعداد التام لمساعدة هذه الدول في ذلك شريطة إتمام الأمر سريعاً.



عدد المشاهدات:5279( الاثنين 03:07:39 2019/08/05 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 18/08/2019 - 7:40 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

فيديو... صاحب متجر مجوهرات يصد هجوم لصوص ويستولي على أمتعتهم صاعقة كادت أن تقتل مدرسا... فيديو شاهد.. كاميرات المراقبة ترصد تصرفا عدوانيا لفتاة داخل فندق انزلاق للتربة يبتلع موقف سيارات من على وجه الأرض في الصين... فيديو كلبة تستنجد بالبشر لإنقاذ صغارها... ونداؤها يلبى (فيديو) بالفيديو...سائق شاحنة يحتفل بزفافه على طريقته الخاصة والعروس تؤيده شاهد ماذا فعل فهد للهروب من مجموعة أسود أرادوا افتراسه المزيد ...