الثلاثاء15/10/2019
ص3:32:20
آخر الأخبار
جبران باسيل: سأزور سوريا استطلاع: المرشح الرئاسي قيس سعيد يحقق نسبة 76% من أصوات الناخبين التونسيينأبو الغيط: استعادة المقعد السوري بالجامعة العربية مسألة تحتاج لإجراءات وثمة حاجة لاجتماع بشأنهاوزراء الخارجية العرب: على تركيا الانسحاب الفوري وغير المشروط من كافة الأراضي السوريةالجيش السوري يتجه نحو مقر القاعدة الأمريكية الفرنسية جنوب منبجوزير التربية أمام مجلس الشعب: مسابقة لتعيين عشرة آلاف مدرس خلال أقل من شهرقوات النظام التركي تستهدف بقصف مدفعي بلدة الدرباسية وقرية القرمانية بريف الحسكة الشمالي الغربيمجلس الوزراء: تعزيز تواجد المؤسسات الخدمية في المنطقتين الشمالية والشرقية لتخفيف معاناة مهجري العدوان التركيترامب يعلن فرض عقوبات على تركيا بسبب الوضع في سورياسيناتور أمريكي: أردوغان ارتكب أكبر خطأ في حياته السياسية«التجاري» ينتظر تعليمات أربعة قروض جديدة أعلاها سقفه مليار ليرةالاقتصاد: تقلص فاتورة الاستيراد بتحديد 45 مادة لانتاجها محلياًرهان مهاباد! شرق الفرات بين الكرد والولايات المتحدة وتركيا، أي استجابة ممكنة؟....بقلم د. عقيل سعيد محفوضمن شرقيّ الفرات إلى إدلب: الفوضى «الجهادية» تدقّ الباب ....صهيب عنجرينيمحافظة اللاذقية: حريق وتهدم في أحد المنازل جراء اشتباك بين إحدى الدوريات المشتركة وأحد المطلوبينتفاصيل قتل شاب مصري لانه رفض التحرش بفتاة "سي إن إن": "قسد" تلوّح بصفقة مع موسكو ووضع قواتها تحت إمرة دمشقأردوغان وداعش .. تحالف الإرهابإجراءات جديدة في معاملة الوحيد الخاصة بالخدمة العسكرية في سورياعلامات "خفية" تكشف إعجاب المدير بأداء الموظفمستغلة تسليط الضوء على الغزو التركي لشرق الفرات … «النصرة» تحشد وتعزز قدراتها في إدلب والجيش بالمرصادغارات ليلية لسلاح الجو السوري والروسي تدمر 3 مقرات للنصرة بريف إدلبمشروع قانون حل اتحاد التعاون السكني يُدرس في اللجنة "الدستورية والتشريعية" ‏في مجلس الشعبعقد لتشييد الأبنية السكنية مع شركة «استروي اكسبيريت» الروسيةتقلب مستوى الدخل يضر بصحة المخ والقلبالمخ والرئتان والمناعة.. ماذا تقول سرعة مشيك عن صحتك؟خمس جوائز لفيلمين سوريين في مهرجان الاسكندرية السينمائيعابد وتيم وقصي ومعتصم.. نجوم شركة "الصبّاح" لهذا الموسمميت يعود إلى بيته في صحة جيدة بعد دفنهبورقة فارغة... طالبة تحصل على "الدرجة النهائية" مواصفات ساعة هواوي الجديدةإطارات جديدة من دون هواء تبشر بثورة في عالم السياراتالنفاق العالمي الجديد ......بقلم د. بثينة شعبان سورية والغزو العثماني الجديد ......د. عدنان منصور

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

ســـوريــة الآن >> الجيش السوري يتجه لتطبيق M4 وM5 بالقوة ؟

المعارك التي يشهدها ريف محافظة إدلب السورية تخفي بعض تفاهمات تمحورت حول النقاط الاستراتيجية التي تمتد إلى ما هو أبعد من إدلب

وتقع الطرق الدولية في المنطقة في صلب أهداف المعارك، وخاصة المناطق التي سبق أن تم التفاهم عليها عبر الاتفاق الروسي التركي الذي شهدته مدينة سوتشي في سبتمبر/أيلول الماضي، حين اتفق الرئيسان الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب. وورد ضمن بنود الاتفاق "استعادة حركة الترانزيت عبر الطريقين M4 (حلب ـ اللاذقية)، وM5 (حلب ـ حماة) بحلول نهاية 2018"

عمليات الجيش ومصلحة الطرفين


وحول موقع تلك الطرق في المعارك الجارية حاليا، يقول الخبير العسكري د. كمال الجفا إن "هناك مصلحة للطرفين في استعادة الطريق، لكن المشكلة في التفسير الخاص لكل طرف، التركي الآن يريد طريق الترانزيت الدولي، وبترتيباته الخاصة، والخلاف حول السيطرة والسيادة على الطريق، وحول تفاصيل استخدامه لنقل العتاد أو نقل القوات، أي أنه موضوع سيادة وسوء تفسير"
ويوضح الجفا أن التفسير التركي يقضي بأن تتراجع القوات السورية نحو سبعة كيلومترات ونصف الكيلومتر، في محور حلب الجديدة العيس خان طومان وهذا يعني أن تصبح القوات عند القلعة"
ويؤكد أن دمشق رفضت هذا التفسير، وردت عليه بالتأكيد على السيادة السورية وعلى عودة مؤسسات الدولة.

الدولة السورية كانت حاسمة، كما يضيف الجفا، رغم أن روسيا تماهت في بعض الأحيان مع تركيا، إذ طلبت من "الفيلق الخامس" السوري عدم الدخول إلى تلك القرى مع أنه كان قادرا على اجتياحها، وذلك كنوع من "التخريجة" كي لا تغضب تركيا، ويكون الجميع راضين"
ويشير الجفا إلى أن سيطرة الجيش السوري اليوم على تل ترعي ضيقت الخناق وأغلقت المساحات ضمن الأراضي والكروم على من يريد الخروج من المعارضة، "أي صارت إمكانية السيطرة والتحكم أقوى"
ويرى الجفا أن الأقرب إلى التحقيق حاليا هو السيطرة على الإم 5 (طريق حلب حماة)، ويقول إنه من الممكن أن يتم ذلك قريبا، وبعد اقتحام خان شيخون وتثبيت القوات فيها، ستعمل القوات الهجومية على محور تل ترعي وتتقدم شمالا شرق الاتستراد شرق سراقب، وتضغط وتتابع باتجاه العيس. 
أما بخصوص "الإم 4" (اتستراد حلب اللاذقية)، فيقول الجفا إن ثمة إصرارا روسيا على السيطرة على جسر الشغور لإبعاد "الحزب التركستاني" و"أجناد القوقاز" عن استهداف مطار حميميم وقاعدة طرطوس بالطائرات والصواريخ".

ويقول إن الإصرار على السيطرة على "كباني" مع التلال، ينبع من أن ذلك سيعني السيطرة على الجهة المقابلة: جسر الشغور وبكسريا والغسانية وهي مناطق كلها جبال وهي مقر ومرتع وإقامة لإمارة الحزب التركستاني التي أقيمت في آذار/ مارس الماضي، على المنطقة الممتدة بين بعض أطراف سهل الغاب وامتدادا لجسر الشغور وبكسريا والغسانية.
ويؤكد الجفا أن "هناك دافع كبير بالتنسيق ما بين روسيا والصين على مكافحة الإرهاب والقضاء على تلك المجموعات مهما كان الثمن".

مفاوضات

وكانت مصادر محلية ذكرت أن الجيش السوري سيطر اليوم على منطقة تل ترعي جنوب شرق إدلب، وسط معلومات تفيد بأن ثمة مفاوضات جرت بخصوص القوات التركية الموجودة في نقطة "مورك" وتمحورت حول إعطاء مهلة لمدة 48 ساعة لإتاحة الفرصة لتلك القوات للانسحاب منها أو التوصل إلى تفاهمات "مرضية"، منها الإبقاء على نقطة المراقبة التركية وإقامة نقطتي مراقبة جديدتين شمالي خان شيخون وغربها، وانسحاب الجيش السوري من المناطق التي تقدم إليها، وذلك في مقابل التفاوض على فتح طريق دمشق ـ حلب الدولي، وذكرت مصادر إعلامية مقربة من الفصائل المدعومة من تركيا أن تركيا أصرت خلال المفاوضات أيضاً على فتح طريق إمداد إلى النقطة التركية في مورك من جهة الطريق الدولي "إم 5" الذي يمر من خان شيخون.

وعلى محور كباني في ريف اللاذقية وهو الذي يعد بابا رئيسيا للسيطرة على جسر الشغور، وبالتالي طريق إم 4، ذكرت وسائل إعلام موالية للفصائل المسلحة أن ريف اللاذقية الشمالي شهد معارك عنيفة على ذلك المحور، وتحدثت عن خمس عمليات للتوغل في المنطقة.

أسامة يونس - دمشق

RT



عدد المشاهدات:3083( الخميس 09:40:22 2019/08/22 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 14/10/2019 - 9:43 ص

مسيرات تجوب شوارع الحسكة احتفالاً بالإعلان عن تحرك الجيش لمواجهة العدوان التركي

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

فهد جائع يفترس كلبا ضخما نائما بجانب باب منزل... فيديو سمكة برمائية مفترسة تهدد الولايات المتحدة والسلطات تدعو الى "قتلها فورًا" ارضة أزياء تفقد وعيها على الهواء مباشرة والسبب حلاق... فيديو جريمة أثناء مقابلة صحفية.. مقتل الضيف وإصابة المحاور حيوان الليمور يخلع "باروكة" من صحفية أثناء بث مباشر... فيديو بالفيديو... لص "أحمق" يترك سلاحه لضحيته شابة تصرف ثروة على عمليات التجميل لتصبح شبيهة بدمية " باربي" المزيد ...