الثلاثاء15/10/2019
ص9:8:19
آخر الأخبار
قيس سعيّد رئيساً جديداً لتونس ...اعتبر التطبيع « خيانة».. والعلم الفلسطيني سيكون إلى جانب علم بلادهجبران باسيل: سأزور سوريا استطلاع: المرشح الرئاسي قيس سعيد يحقق نسبة 76% من أصوات الناخبين التونسيينأبو الغيط: استعادة المقعد السوري بالجامعة العربية مسألة تحتاج لإجراءات وثمة حاجة لاجتماع بشأنهابعد دخوله منبج وريف الرقة.. الجيش السوري يتوجه نحو ريف عين العربسقوط الحُلمَين التركي والكردي في سوريا....بقلم عمر معربونينص الإتفاقية بين الحكومة السورية وقوات سوريا الديموقراطية المنحلة ( قسد )دمشق وموسكو: العدوان التركي يتسبب بتهجير المواطنين.. والولايات المتحدة تعرقل تفكيك مخيم الركبانواشنطن تفرض عقوبات على وزارتين تركيتين و3 مسؤولين بينهم وزير الدفاع...و ترامب يهدد بفرض عقوبات جديدة قاسية جدا على مسؤولين أتراك. ترامب تحدث مع أردوغان وطلب منه وقف الغزو فورابكر : الأفضل أن يدرس «المركزي» مشروع قانون لحماية الليرة«التجاري» ينتظر تعليمات أربعة قروض جديدة أعلاها سقفه مليار ليرةلو كان القرار السوري منسَّقاً لأيدوه! ...بقلم ناصر قنديلرهان مهاباد! شرق الفرات بين الكرد والولايات المتحدة وتركيا، أي استجابة ممكنة؟....بقلم د. عقيل سعيد محفوضمحافظة اللاذقية: حريق وتهدم في أحد المنازل جراء اشتباك بين إحدى الدوريات المشتركة وأحد المطلوبينتفاصيل قتل شاب مصري لانه رفض التحرش بفتاة "سي إن إن": "قسد" تلوّح بصفقة مع موسكو ووضع قواتها تحت إمرة دمشقأردوغان وداعش .. تحالف الإرهابإجراءات جديدة في معاملة الوحيد الخاصة بالخدمة العسكرية في سورياعلامات "خفية" تكشف إعجاب المدير بأداء الموظفمستغلة تسليط الضوء على الغزو التركي لشرق الفرات … «النصرة» تحشد وتعزز قدراتها في إدلب والجيش بالمرصادغارات ليلية لسلاح الجو السوري والروسي تدمر 3 مقرات للنصرة بريف إدلبمشروع قانون حل اتحاد التعاون السكني يُدرس في اللجنة "الدستورية والتشريعية" ‏في مجلس الشعبعقد لتشييد الأبنية السكنية مع شركة «استروي اكسبيريت» الروسيةتقلب مستوى الدخل يضر بصحة المخ والقلبالمخ والرئتان والمناعة.. ماذا تقول سرعة مشيك عن صحتك؟خمس جوائز لفيلمين سوريين في مهرجان الاسكندرية السينمائيعابد وتيم وقصي ومعتصم.. نجوم شركة "الصبّاح" لهذا الموسمميت يعود إلى بيته في صحة جيدة بعد دفنهبورقة فارغة... طالبة تحصل على "الدرجة النهائية" مواصفات ساعة هواوي الجديدةإطارات جديدة من دون هواء تبشر بثورة في عالم السياراتالتقدّم العسكري السوري في شمالي الفرات يُجهض المشروعَيْن ...العميد د. أمين محمد حطيطالنفاق العالمي الجديد ......بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

ســـوريــة الآن >> اجتماعات للدول المعادية لسورية واتصالات مكثفة لـ«المعارضات»

  الوطن  |  مع الهزائم المدوية التي منيت بها أدواتها الإرهابية في الميدان، بدأت الدول المعادية لسورية اجتماعات في جنيف، بالترافق مع تكثيف «المعارضات» من اتصالاتها الدولية.

تأتي تلك الاجتماعات والاتصالات في وقت حقق الجيش العربي السوري وحلفاؤه تقدما استراتيجيا على الصعيد الميداني، تمثل بتحرير ريف حماة الشمالي وأجزاء من ريف إدلب الجنوبي من التنظيمات الإرهابية، الأمر الذي أثار امتعاض الدول الداعمة للإرهابيين و«المعارضات» ودفعها للمطالبة بوقف العملية.

وحسب مواقع الكترونية معارضة، التقى رئيس «الائتلاف» المعارض أنس العبدة، وزير خارجية دولة الفاتيكان الكاردينال بييترو بارولين في مقر الخارجية في دولة الفاتيكان، مشيرة إلى أن زيارة وفد «الائتلاف» الذي تهمين عليه حركة «الإخوان المسلمين» إلى ايطاليا، تشمل لقاءات أخرى مع مسؤولين رفيعي المستوى في وزارة الخارجية الإيطالية ودائرة الشرق الأوسط في الخارجية الإيطالية، إضافة إلى المبعوث الإيطالي الخاص لسورية.
من جانبه، أشار عضو ما يسمى «الهيئة السياسية» في «الائتلاف» بدر جاموس، إلى ضرورة الإسراع في إطلاق عمل لجنة مناقشة الدستور، ورفع كل العوائق أمام تشكيلها، حسب المواقع.
وقبل ذلك بدأ في جنيف، الخميس الماضي، اجتماع ما تسمى «مجموعة الدول المصغرة» حول سورية، على مستوى الخبراء والمبعوثين الدوليين، تحضيراً للاجتماع الوزاري المجدول في 26 من أيلول الجاري في نيويورك على هامش اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة.
وتضم «مجموعة الدول المصغرة» عدداً من الدول اغلبها معادية لسورية وتدعم التنظيمات الإرهابية في سورية وهي: الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وألمانيا ومصر والسعودية والأردن.
وجرى اجتماع «المجموعة» على مستوى المندوبين والسفراء لمناقشة الملف السوري.
ووفق المواقع، شارك في الاجتماع المبعوث الأممي الخاص إلى سورية غير بيدرسون، حيث أشار جاموس خلاله إلى ضرورة البدء بأعمال لجنة مناقشة الدستور قبل اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة.
وعاد جاموس إلى الحديث عن أضغاث أحلام «المعارضات» والدول الداعمة لها حول تشكيل «هيئة حكم انتقالي»، بينما ذكر المبعوث الأميركي الخاص جيمس جيفري، أن الاجتماع تضمن «حوارًا مثمرًا للغاية حول الوضع في سورية والمسار المستقبلي بموجب القرار 2254».
وجدد جيفري المطالبة بوقف عملية الجيش العربي السوري في إدلب، علماً أن تلك العملية تستهدف التنظيمات الإرهابية التي يعتبر «جبهة النصرة» أبرزها.
وأشارت المواقع إلى أن رئيس «هيئة التفاوض» نصر الحريري التقى المبعوث الأممي في مقر الأمم المتحدة في جنيف، وذكرت أنه تمت مناقشة الوضع الميداني والإنساني في إدلب وتطورات العملية السياسية وبشكل خاص إطلاق لجنة مناقشة الدستور وضرورة إيجاد آليات واضحة لعملها ومهامها، كما تم الحديث عن الوضع الميداني في شمال شرق سورية إضافة إلى ملف الموقوفين.



عدد المشاهدات:1728( الأحد 10:26:57 2019/09/15 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 15/10/2019 - 9:04 ص

مسيرات تجوب شوارع الحسكة احتفالاً بالإعلان عن تحرك الجيش لمواجهة العدوان التركي

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو... لص فاشل حاول سرقة سيارة فحطم وجهه فهد جائع يفترس كلبا ضخما نائما بجانب باب منزل... فيديو سمكة برمائية مفترسة تهدد الولايات المتحدة والسلطات تدعو الى "قتلها فورًا" ارضة أزياء تفقد وعيها على الهواء مباشرة والسبب حلاق... فيديو جريمة أثناء مقابلة صحفية.. مقتل الضيف وإصابة المحاور حيوان الليمور يخلع "باروكة" من صحفية أثناء بث مباشر... فيديو بالفيديو... لص "أحمق" يترك سلاحه لضحيته المزيد ...