الخميس9/4/2020
م14:36:26
آخر الأخبار
تحركات عسكرية أمريكية في العراق وتحذيرات من جر المنطقة لكارثةالأردن يعلن عن وفاة رابعة بكورونا والحكومة تحذر من القادمانسحابات تدريجية للقوات الأمريكية من قواعدها في العراق..السيد نصر الله: تداعيات تفشي فيروس كورونا أخطر من أي حرب عالميةوزارة الصحة تضع دليل توعية للتصدي لفيروس كورونا لتطبيقه بالمؤسسات الصحيةالاحتلال التركي يواصل نقل أسر مرتزقته وإسكانهم في منازل السكان الأصليين في مدينة رأس العينروسيا: منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ارتكبت انتهاكات فظة لمبدأ عملها وتقريرها الجديد حول سورية “غير جدير بالثقة” الحرارة إلى انخفاض وفرصة لهطل زخات رعدية من المطرفيروس كورونا المستجد وصل إلى نيويورك في فبراير من أوروباكيسنجر يتنبأ بفوضى سياسية واقتصادية لأجيال بعد كوروناالتجارة الداخلية: تنظيم 5162 ضبطاً عدلياً ومعالجة 822 شكوى خلال آذارالمركزي: تفعيل خدمة دفع الرواتب والأجور للعاملين في الدولة والمتقاعدين في مراكز مؤسسة البريدالشمال السوري والمنطقة الآمنة .. من محظور إلى مُتاح....بقلم Александр Кузнецовالوباء جعل ترامب ينتبه إلى القمر القبض على أربعة أشخاص امتهنوا سرقة الموبايلات وانتحال صفة أمنية لابتزاز المواطنينفرع مكافحة المخدرات بدمشق يلقي القبض على أحد الأشخاص يقوم بالاتجار في مادة مخدرة شديدة الخطورةشاحنة ممتلئة بجثث ضحايا "كورونا" في نيويورك... صوركورونا ومبيعات الأسلحة.. ماذا يحدث في الولايات المتحدة؟"مفاتيح للتنمية"... مؤسسة جديدة تنضم لأسرة العمل الخيري في سورية؛ وأول الغيث توزيع سلل غذائية ومواد تعقيم من خلال مبادرة "سلامة خيرك".وزير التربية: لا استئناف للدوام في المدارس طالما أن هناك خطراً يتهدد حياة الطلابلإيقاف الاقتتال بين مرتزقته.. الاحتلال التركي يدخل رتلاً من الآليات العسكرية إلى مدينة رأس العين بالحسكةالشرطة الروسية تفض اشتباكا مسلحا بين الدفاع الوطني السوري و"قسد" بالقامشليمركب إعادة الاعمار مستمر ... إعادة تأهيل بنى ومشاريع المؤسسات العامة خطوة أوليةمنهجية عمل جديدة للجنة إعادة الإعمار المعنية بتأهيل المناطق المحررة من الإرهاب والتعويض على المتضررين"كذئب في ثوب حمل".. كشف كيف "يخدع" كورونا جسم الإنسان ويدخل "متخفيا""أدلة مثيرة " على أن لقاح السل قد يكون فعالا ضد Covid-19“فيروز” تصلي لخلاص العالم في فيديو جديدهناء نصور تعلن إصابتها بفيروس كوروناالسلطات السعودية تقبض على شخص قدم شايا لزوجته من مياه المرحاضالسلطات السعودية تقبض على شخص قدم شايا لزوجته من مياه المرحاضكورونا.. الفيروس قد يتلف رئة المصاب حتى دون أعراض!؟احذروا من الاحتيال الإلكتروني بسبب كورونا!جبهتان لكورونا ......بقلم د.بثينة شعبان العرب في زمن الكورونا غافلون داخل الكهف.. د. وفيق إبراهيم

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

الـــعـــالــم الآن >> «ميدل إيست آي»: الحكومة البريطانية أسست شبكات دعائية ضد سورية منذ بداية الحرب عليها

أكد مقال نشره موقع «ميدل إيست آي» أن الحكومة البريطانية أنشأت سراً شبكة من المراسلين في جميع أنحاء سورية خلال السنوات الأولى من الحرب عليها في محاولة لرسم تصور عن مجريات الأحداث هناك وذلك بعد فترة وجيزة من رفض البرلمان البريطاني السماح بعمل عسكري ضد سورية.

وأوضح المقال أن المقاولين الحكوميين في المملكة المتحدة أسسوا مكاتب في اسطنبول وعمان بتمويل بريطاني وأمريكي وكندي، وجندوا بعض المغتربين السوريين الذين قاموا بدورهم بتجنيد مجموعة من الأشخاص في داخل سورية وسخروهم للعمل الإعلامي.

ولفت المقال إلى أنه تم تكليف هؤلاء الأشخاص بإنتاج لقطات تلفزيونية وبرامج إذاعية وصفحات ذات محتوى إعلامي على وسائل التواصل الاجتماعي ومجلات وحتى كاريكاتير للأطفال، وفي حين أن الكثيرين اتجهوا تلقائياً إلى النشاط الإعلامي منذ بداية الحرب على سورية، فإن الوثائق التي حصل عليها الموقع تكشف الطريقة التي سعت بها الحكومة البريطانية لتوجيه بعض مخرجاتهم الإعلامية بغرض تأليب الرأي العام ضد سورية.
وقال المقال: توضح الوثائق أيضاً أن الكثيرين من هؤلاء الأشخاص الذين تم تجنيدهم يجهلون أنهم كانوا جزءاً من المبادرة الدعائية البريطانية الموجهة ضد سورية، وتشير إلى أن الهدف الشامل لمشروع ما سمي «صحافة المواطن»، وغيرها من الإجراءات الدعايئة البريطانية المترابطة الموجهة ضد سورية، كان تعزيز المصالح الاستراتيجية للمملكة المتحدة في سورية والشرق الأوسط.
وأكد المقال، وفقاً لأفراد مطلعين على المشروع البريطاني، أنه تمت دعوة حوالي تسع شركات لتقديم عطاءات وإجراء مناقصات، ومن بينها شركات أسسها دبلوماسيون بريطانيون سابقون وضباط مخابرات وضباط الجيش، وعلى الرغم من أن العقود قد منحتها وزارة الخارجية البريطانية، إلا أنها كانت تدار من وزارة الدفاع البريطانية، وأحياناً من ضباط المخابرات العسكرية.
وتابع المقال: وأنشأت هذه الشركات مكاتب في عمان واسطنبول ومدينة ريحانلي في جنوب تركيا، والتي قامت بدورها بتجنيد صحفيين داخل سورية، وليس لديهم أي فكرة عن أن شركة اتصالات بريطانية كانت تدير مكاتبهم الإعلامية، بموجب عقد مبرم مع حكومة المملكة المتحدة.
وتابع المقال: تم إبلاغ الموظفين البريطانيين الذين يديرون هذه المكاتب بأنه يُسمح لموظفيهم السوريين بالتحدث إلى الصحفيين البريطانيين، بوصفهم متحدثين باسم «المعارضة»، ولكن فقط بعد تلقي تصريح من المسؤولين في القنصلية البريطانية في اسطنبول، مضيفاً: كانت إحدى مسؤوليات المكاتب الصحفية التي أنشأتها الحكومة البريطانية سراً بموجب شروط هذه العقود هي الحفاظ على شبكة فعالة من المراسلين داخل سورية للترويج لنشاط مايسمى «المعارضة المسلحة»، وبهذه الطريقة، تمكنت الحكومة البريطانية من ممارسة التأثير من وراء الكواليس على المحادثات التي أجرتها وسائل الإعلام البريطانية مع أفراد قدموا أنفسهم كممثلين عن معارضين سوريين.

ترجمة وتحرير ـ راشيل الذيب- تشرين



عدد المشاهدات:988( الأحد 06:25:05 2020/02/23 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 09/04/2020 - 1:51 م

الأجندة
المطربة الأمريكية بينك تتعافى من كورونا وتنتقد إدارة ترامب انتحار وزير ألماني بسبب مخاوفه من أثار فيروس كورونا على الاقتصاد شاهد ماذا فعل موظف مع امرأة عطست في وجهه... فيديو بعد أيام من تحديه "كورونا" ولعق المرحاض.. شاب يؤكد إصابته بالفيروس القاتل! (فيديو) لا تنازل عن الأناقة حتى لو كانت في "زمن الكورونا".. رئيسة سلوفاكيا تجذب انتباه العالم (صور) شاب يلعق المنتجات في سوبر ماركت أمريكي لنشر "كورونا" السيارات تقفز على الطريق السريع في أمريكا... فيديو المزيد ...