الاثنين23/9/2019
ص9:5:56
آخر الأخبار
صحيفة أمريكية: أرامكو تحتاج لشهور لإعادة تأهيلهاالأردن يمنع مرور علب السجائر براً إلى سورية وبالعكسالسيد نصر الله: صمود شعوب دول المنطقة أفشل مخططات الغرباتفاق يسمح بمرور 800 شاحنة يومياً من سورية إلى العراقمنظمة «الهلال الأحمر» توصل 6487 سلة غذائية ومثلها أكياس طحين إلى اللجاة وبصر الحرير بريف درعاتحركات أميركية من أجل احتلال طويل الأمد في شرق الفرات! … «قسد» تواصل الإذعان للاحتلالين الأميركي والتركي بشأن «الآمنة»يبحث في الإجراءات وآلية عمل «اللجنة الدستورية» … بيدرسون يلتقي المعلم اليوم في دمشق(قسد) المدعومة أمريكياً تضيف تهجير الأهالي إلى قائمة جرائمها بمناطق انتشارها في الجزيرة السوريةنائب رئيس مجلس النواب التشيكي: النظام السعودي مماثل لتنظيم “داعش” الإرهابيليندسي غراهام: لا غنى عن تركيا في عدم السماح للرئيس الاسد بالحسم العسكريسوريا تتعاقد على تصدير آلاف الأطنان من الحمضيات وعودة مرتقبة إلى أسواق العراقالسماح بإدخال الذهب الخام وإخراج المصنّع عبر المطارات حصراًآل سعود يُطلقون النار على رؤوسهم بالفيديو...لماذا يحول الاحتلال الأمريكي وميليشياته شرقي سوريا إلى (خارطة أنفاق) ؟حريق يلتهم مستودعات قناة سما الفضائية.. وفوج إطفاء دمشق ينجح في إخماده والأضرار تقتصر على الماديات. مشاجرة تؤدي لكشف عن متعاطي مواد مخدرة ليلية اسقاط الطائرة المسيرة ... مقاتلات روسية تمنع تكرار هجوم (اسرائيلي) على سورياعلى غرار القوات السورية... الجيش الروسي يحصن دباباته100 باحث بمؤتمـر التطوير التربوي 26 الجاري(أنا أستطيع)… مشروع تشاركي يثمر عن تشغيل 420 طالب عملأنباء عن اعتداء إرهابي على حافلة للجيش بريف السويداء.. وداعش يتبنى العثور على أسلحة وذخيرة من مخلفات الإرهابيين في قرية حربنفسه بريف حماةحل ٢٤ جمعية سكنية خلال العام الحالي.. و١٣١ جمعية مصيرها الحل والتصفيةهيئة التطوير العقاري: مشاريع معروضة للاستثمار تؤمن السكن لمليون مواطن بأسعار مدروسةطرق إزالة اثار القبلات أو العضات على الجسمالعلماء يحذرون من خطر غير متوقع لقلة النوم ممثلان أردنيان إلى دمشق للوقوف أمام رشيد عسافأيمن رضا يوضح حقيقة اعتزالهنادل يقتل زبوناً لأنه استفزه بطريقة طلبه تحضير وجبة الفطورمصارع لبناني يرفض مواجهة "إسرائيلي" في بطولة العالم"القارات المدفونة".. علماء يكشفون سرا من باطن الأرض"واتساب" تسمح بمشاركة المنشورات على "فيسبوك"بعد ثماني سنوات ...بقلم د. بثينة شعباننهاية الحرب على سوريا.. وشرق الفرات أولاً .....عبير بسام

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

تحليلات ومـواقـف... >> المنطقة الآمنه والفخ الأمريكي......بقلم طالب زيفا

تتسارع التحركات الأمريكية التركية لاحتلال منطقة على طول الحدود السورية التركية بالاتفاق مع وحدات الحماية الذاتية وقسد ومجلس سورية الديموقراطية

 

   والتي بدأت خطواتها العملية وغرف العمليات وانسحاب قوات الحماية الذاتية من مناطق تواجدها بعرض ما بين ٥ إلى ١٥ كم على طول الحدود في الجزيرة السورية أو ما يسمى شمال شرقي الفرات.

وتُعتبر هذه الخطوة خرقاً للسيادة السورية وللمواثيق والقرارات الدولية مستغلة انشغال الجيش السوري بمحاربة الإرهاب في أرياف إدلب وشمالي حماه وغرب ريف حلب وشمال شرقي جبال اللاذقيةومستغلة وجود قوات الاحتلال الأمريكي في الجزيرة السورية بذريعة محاربة بقايا داعش في تلك المنطقة.

وتُعتبر هذه الخطوة التركية من أخطر ما يواجه المنطقة بعد داعش والنصرة وبقية الجماعات الإرهابية والتي لا تزال تعيث فساداً في محافظة إدلب وما جاورها بدعم واضح ومكشوف من القوى المعادية للدولة السورية؛خاصة بعد الفشل التركي في تنفيذ تعهداته في سوتشي وأستنه واستمراره في دعم تلك الجماعات بما فيها النصرةوالمصنّفة إرهابيّة حتى من قبل الحكومة التركية. ولكل طرف من أطراف العدوان أهداف من إنشاء(المنطقة الآمنة) فأمريكا لها أهداف بعيدة المدى تتمثّل بجلب التركي من جديد للحظيرة الأمريكية حتى لا يذهب أردوغان بعيداً في تحالفاته مع روسيا وحتى تفتح جبهة صراع جديدة لنزاع قد يكون طويل المدى قد يجر أطرافاً متحالفة مع الدولة السورية مثل إيران وحزب الله لنقل الصراع والجبهات إلى بؤر صراع طويل الأجل لا تحمد عقباه في الشمال السوري وذلك لإراحة إسرائيل لفترة طويلة من خلال إنهاك محور المقاومة لأن فتيل الحرب في الشمال السوري تتوافر له كل الظروف الموضوعية بعد الانتهاء من تحرير إدلب فتكون المنطقة الآمنة بمثابة (فخ) لأردوغان وللمنطقة بأسرها والرابح الأكبر هو أمريكا وإسرائيل والخاسر الأكبر هو سورية ومحور المقاومة وتلكم الجماعات الانفصالية والتي ستدفع الثمن لاندفاعاتها غير المحسوبة في أية تسوية قد تحدث بعد الصراع الجديد المتوقّع خلال المدى المنظور. لذلك نعتقد بأن المنطقة قادمة على صراعات لا تحمد عقباها إن تم تنفيذ(المنطقة الآمنة)والتي هي اعتداء موصوف واحتلال بذرائع واهية وبتشجيع أمريكي وكل القوى المعادية لمحور المقاومة ومحاولة فرملة الاندفاع الروسي الصيني وتأخير نشوء نظام عالمي جديد بدأت بوادره العملية تظهر على أرض الواقع وفقاً للتغيّرات التي تحصل على مستوى العلاقات الدولية . وما تصريح ماكرون الرئيس الفرنسي عن بداية انتهاء هيمنة الغرب التاريخية سوى إشارة إنذار للغرب بضرورة استيعاب روسيا والتفرّغ للحروب التجارية وعلى زعامة العالم والتي تشهد تغيّرات على الغرب ألاّ يكابر ويكون كالنعامة والتي تخبئ رأسها في الرمال متجنبة رؤية المخاطر. يمكننا الاستنتاج أخيراً بأن وعي شعوب المنطقة وخاصة من يضع كل بيضه في السلّة أن يعود لوطنيته وسوريته وعلى تركيا أن تدرك خطورة(الفخ)الذي تستدرجه إليه أمريكا وأدواتها الأمريكية في المنطقة و سيندم هؤلاء حيث لا ينفع الندم.

طالب زيفا باحث في الشؤون السياسية.



عدد المشاهدات:2607( الخميس 12:47:15 2019/08/29 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 23/09/2019 - 9:03 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

نعامة غاضبة تنقض على أحد المارة وتحاول دوسه بأطرافها... فيديو بالصور.. عرض عليها الزواج تحت الماء فلقي مصرعه غرقا مصر.. رانيا يوسف تثير الجدل بفستان جريء على السجادة الحمراء (صورة) مغامر.. يصطاد "الذهب" في الانهار! بالفيديو ...الأرض تنخفس فجأة تحت عجلات سيارة دفع رباعي فيديو... رجل يتفاجأ بوحش في دورة المياه بمنزله فيديو... مذيعة تلقي أوراقها على الهواء وتغادر الاستوديو ركضا المزيد ...