الأربعاء20/11/2019
ص2:6:24
آخر الأخبار
نتن ياهو: القرار الأمريكي فرصة لتحديد الحدود الشرقية لـ"اسرائيل" وضم غور الأردنإرجاء جلسة مجلس النواب اللبناني بسبب عدم اكتمال النصابالجيش الليبي يدمر 19 مدرعة للنظام التركي في مصراتةميسي من ضيافة تركي آل الشيخ... إلى تل أبيب!سوسان لوفد برلماني ألماني: الاتحاد الأوروبي بتبعيته للسياسات الأميركية فقد البوصلة والهويةمصدر عسكري : الدفاعات الجوية تعترض صواريخ معادية استهدفت محيط مدينة دمشق وتدّمر معظمهاالدفاعات الجوية السورية تتصدى لهجوم من 3 طائرات إسرائيلية على دمشقتمهيد ناري سوري روسي على معاقل تنظيم (أجناد القوقاز) الارهابي بريف إدلبكيليتشدار أوغلو: سياسات أردوغان الاستبدادية خطر على جميع الأتراكالشرطة الألمانية تلقي القبض على سوري تشتبه بتخطيطه لهجومتعرفوا على ضرائب محافظة دمشق خلال عام 2020جمعية الصاغة: سببان وراء جنون أسعار الذهب.. والجمود يضرب الأسواقيتامى حلف الناتو......| تييري ميسانحقول النفط السورية في أيد (إسرائيلية)شخص يحتال على والد عسكري مفقود ويأخذ منه مبلغ مليون و 600 ألف ليرة لكشف مصير ابنهسرقة لمحل اجهزة هواتف في دمشقالقبض على خلية لتنظيم "داعش" بحوزة أفرادها سلاح لا يخطر على بال!خبير يتحدث عن خطة ماكرة للولايات المتحدة باستخدام اللجنة الدستوريةالتربية تعلن أسماء المقبولين في معاهد التربية الرياضية-التعليم الموازي للعام الدراسي الجاريمجلة تشيكية: آثار بصرى من أجمل وأهم المعالم التاريخية في العالممقتل عدد من مرتزقة الاحتلال التركي وإصابة آخرين بانفجار سيارة مفخخة بحاجز لهم بريف رأس العينوحدات الجيش توسع انتشارها غرب تل تمر … ومرتزقة العدوان التركي يواصلون سرقة ونهب ممتلكات الأهالي بريف الحسكةالإسكان تخصص 4308 مساكن للمكتتبين في ست محافظاتمحافظة دمشق : بدء تنفيذ 38 برج للسكن البديل بعد نحو 5 أشهرتحذير أميركي: أوقفوا عمليات الليزك فورا لهذه الأسبابتجنبها فورا.. أغذية ومشروبات غنية بـ"السكر الخفي"فنانة مصرية مشهورة تفاجئ جمهورها بخلع الحجابدريد لحّام يكرّم الإعلامي الكويتي سيد رجب باسم شركة «سلامة الدولية للإنتاج الفنّي» بهذه الطريقة... رجل ينجو بأعجوبة من بين فكي تمساحامرأة تنتقم شر انتقام من حبيبها الخائن"طفل عبقري".. دخل الثانوية بالسادسة وهذا موعد تخرجه الجامعيبالطقس البارد.. كم ثانية تحتاج من تشغيل السيارة حتى تحريكها؟سورية: الاحتلال الأميركي سيواجَه بالمقاومة الوطنية ...العميد د. أمين محمد حطيطإيفو موراليس والشباب العربي ....بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

تحليلات ومـواقـف... >> الأسباب الخفية وراء الانسحاب الأمريكي من سوريا

استغلت تركيا قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المفاجئ بسحب القوات الأمريكية من الحدود الشمالية لسوريا، لتشن هجوما واسعا بهدف إقامة "منطقة آمنة" بعمق 32 كم.

ودافع ترامب عن قراره قائلا إنه يحقق وعده في الحملة الانتخابية بتقليص وجود القوات الأمريكية في الخارج ويؤكد أن الأكراد "ليسوا ملائكة"، ليطرح قراره الكثير من إشارات الاستفهام.

وحول الأسباب التي جعلت ترامب يتخذ هذا القرار قال الكاتب والباحث السياسي، محمد نادر العمري، في اتصال لوكالة "سبوتينك" إن الرئيس الأمريكي كان يريد تحقيق أمرين "الأول هو تحسين تموضعه الداخلي قبل الدخول في الانتخابات الأمريكية، وتحسين صورته داخل الولايات المتحدة الأمريكية لاسيما بعد الضغوط التي شنها الكونغرس عليه، أما الأمر الثاني فهو محاولة خلق نوع من الفوضى في شمال سوريا، وكان انسحاب القوات الأمريكية بمثابة الضوء الأخضر للجانب التركي للقيام بعدوان على سوريا.

الهدف الرئيسي للانسحاب "دق أسفين" الخلاف بين رعاة مؤتمر أستانا

وحول الأهداف التي يسعى ترامب إلى تحقيقها من خلال الانسحاب أشار العمري إلى أن "ترامب كان يسعى إلى "دق أسفين" الخلاف بين رعاة مؤتمر أستانا، لكن ترامب لم يتوقع أن روسيا ستستطيع تحقيق ورعاية اتفاق بين الحكومة السورية و(ميليشيات قسد) لذلك عاود التدخل في المشهد التركي والمشهد السوري من خلال محاولة فرض هدنة 120 ساعة، بهدف معاودة استقطاب (ميليشيات قسد) مجددا وإقامة ما يسمى المنطقة العازلة بهدف تعطيل العملية السياسية".

وأضاف العمري أن الهدف الثاني لهذا الانسحاب كان "استمرار الحصار الاقتصادي على سوريا من خلال السيطرة على النفط السوري وإخراجه تحت الإشراف الأمريكي وحرمان الدولة السورية منه".

وأكد العمري أن الهدف الثالث هو "إيجاد المناخ والبيئة الموضوعية لانتشار "داعش" الإرهابي (المحظور في روسيا) مرة أخرى، فهناك اليوم ما يقارب 12 ألف عنصر من داعش مازالوا في المنطقة وبالتالي يمكن استثمارهم (من قبل أمريكا)".

الانسحاب "جزئي" ولم يكتمل

ونوه العمري إلى أن الانسحاب مازال جزئيا وليس كليا "الولايات المتحدة الأمريكية وخاصة مؤسسات الدولة العميقة كالبنتاغون وصقور الحزب الجمهوري وكذلك الديمقراطيين، رفضوا قرار الانسحاب، وخلال الأيام الماضية وللمرة الثالثة تم احتواء قرار ترامب، وشهدنا انسحابا جزئيا وليس كليا، والدليل على ذلك أن قاعدة التنف مازالت قائمة وتتمركز فيها الولايات المتحدة سواء للتأثير العسكري في سورية أو لإرسال رسائل طمأنه للكيان الإسرائيلي، إذا هذا الانسحاب ليس انسحابا واقعيا ولا يسهم بحل سياسي في سورية ، بل ممكن القول أنه يهدف إلى استهداف الحل السياسي في سورية.

وكان قد صرح وزير الدفاع الأمريكي، مارك إسبر، أنه من المتوقع انتقال كل القوات التي تنسحب من شمال سوريا، والتي يبلغ عددها نحو ألف جندي إلى غرب العراق، لمواصلة الحملة ضد مقاتلي تنظيم "داعش" وللمساعدة في الدفاع عن العراق.

فيما أعلنت وسائل إعلام سورية رسمية، قبل أيام، أن القوات الأمريكية دمرت الرادار التابع لها في قاعدة جبل عبد العزيز بريف الحسكة الغربي قبل انسحابها.

ووفقا لوكالة الأنباء السورية الرسمية "سانا"، فإن القوات الأمريكية قامت أيضا بتفخيخ مقراتها وتدميرها في قرية "قصرك" على طريق "تل تمر" - القامشلي تمهيدا لإخلائها.

"سبوتنيك"



عدد المشاهدات:2959( الثلاثاء 19:16:51 2019/10/22 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/11/2019 - 1:30 ص

الدفاعات الجوية تسقط عدة أهداف معادية في سماء ريف دمشق الجنوبي

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

اصطدام طائرتين في أمريكا... فيديو التبول على الطعام... قطة تنتقم أشد انتقام من صاحبتها (فيديو) قطيع متوحش من الضباع يهاجهم وحيد القرن ويفترس ذيله... فيديو ملاكم "رومانسي" يواجه حبيبته على الحلبة! الجزاء من جنس العمل - فيديو شاهد... ثور هائج يرفع السيارة بقرنيه كريستيانو رونالدو يقع ضحية للغيرة المزيد ...