الأربعاء22/1/2020
م19:19:46
آخر الأخبار
إعلان تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة برئاسة حسّان ديابتقارب بين دمشق والرياض في أروقة الأمم المتحدةنائب أردني: هل نسيتم من منعنا من التعامل مع سوريا؟المشاركون في مؤتمر برلين: عدم التدخل في شؤون ليبياحاكم مصرف سورية المركزي: المصرف المركزي يتخذ إجراءات وتدابير وقائية للحد من الضغوطات اليومية التي يعيشها المواطن السوريالجعفري للميادين: نقل الأسلحة الكيميائية تم برعاية أجهزة الاستخبارات التركيةالجعفري: استعادة الجولان السوري المحتل بكل السبل القانونية أولوية لسوريالإرغامهم على القتال في ليبيا.. الاحتلال التركي يوقف تزويد مرتزقته بالمال ويفرض التجنيد الإجباري على المخطوفين في سجون إرهابييه وزارة الدفاع الكورية الجنوبية سترسل مدمرة من سلاح بحريتها و300 جندي إلى مضيق هرمزغسان سلامة: لدي الآن ما أحاسب أردوغان عليه!نقابة الصرافين اللبنانيين: إعلان سعر شراء الدولار بألفي ليرة كحد أقصىمجلس الوزراء يصدر قراراً بإلزام تسديد ثمن العقارات والمركبات أو جزء منه في الحساب المصرفي للمالك لتوثيق عقود البيعمقالة بعنوان"الأطماع التركية (العثمانية الجديدة)وموجهتها"... بقلم طالب زيفا باحث سياسيسوريا … حروب عابرة للحدود....بقلم علاء حلبيجريمة تهز أميركا.. قتلت أطفالها الثلاثة ثم راحت تبكيتوقيف ثلاثة أشخاص في طرطوس بجرم التعامل بغير الليرة السورية.مدرسة "الوالي التركي".. صورة تثبت "الاحتلال" في شمال سوريا جديد التطبيع.. طاقم قناة إسرائيلية على بعد كيلومترات من مكة650 ألف طالب يتقدمون لامتحانات الفصل الدراسي الأول في الجامعات الحكوميةجامعة دمشق تمدد للمرة الثانية فترة تسجيل الطلاب في نظام التعليم المفتوحاستشهاد ثلاثة مدنيين بقصف صاروخي للمسلحين على حلبالاحتلال التركي يواصل نقل أسر مرتزقته وإسكانهم في منازل السكان الأصليين في مدينة رأس العين"بيلدكس" يشارك المهندسين نقاشاتهم لأهم مشاريع إعادة الإعمار في درعا...اللواء الهنوس : درعا استطاعت النهوض بهمة وإصرار أبنائهامحافظ دمشق يقترح إقامة أبراج حديثة بين القابون ومساكن برزةشعور مزعج قد يكون علامة تحذيرية لنقص فيتامين D في الجسمليس من ضمنهم "التجويع"... 10 خطوات لإنقاص الوزنسلوم حداد وكاريس بشار يؤجلان تصوير "العربجي".."هوى غربي": "غسان مسعود" وإبنته ثاني مرةالأمير هاري مصاب بالإحباط لأن النتيجة النهائية لم تكن ما أراده هو وزوجته لبؤة تموت بشكل مفاجئ، في حديقة الحيوانات بولاية إلينوي الأمريكية، والسبب الحب؟.اكتشاف ثوري "يقود" لعلاج عالمي موحد لجميع أنواع السرطان"عين ترى كل شيء"... عسكريون روس يعرضون عمل كاميرا "سفيرا" الكروية في سوريااتفاقيات سوتشي من شرق الفرات إلى غربه.. إدلب هي المفتاح...بقلم الاعلامي حسني محليانتباه: الإستراتيجية الثالثة ....بقلم د . بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

تحليلات ومـواقـف... >> مخارج المسار السياسي بين رسائل الرئيس الأسد ولقاء أستانا الـ14

بالتزامن مع حديث الرئيس السوري بشار الأسد لقناة "رأي نيوز" الإيطالية، الذي جاء فيه الكثير من الرسائل الموجهة مباشرة للداخل والخارج بدأت الجولة الـ14 من لقاء أستانا .

بدأت اليوم في العاصمة الكازاخية "نور سلطان" لقاءات الجولة الـ14 من مفاوضات "صيغة أستانا" حول سوريا وتستمر مدة يومين، يشارك في اللقاءات ممثلون رفيعو المستوى من الأردن ولبنان والعراق، وكذلك وفد الأمم المتحدة برئاسة المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا، غير بيدرسون.

- ماهو المؤمل من هذه الجولة في ظل النتائج الخجولة للقاءات جنيف بخصوص اللجنة الدستورية والتي تشارك فيها نفس الأطراف؟

- كيف يمكن أن تنعكس محاولات الانفتاح على سوريا لإعادة كما السعودية والإمارات إيجابياً على هذه اللقاءات لتكون بعدها سوريا مستعدة للعودة إلى الجامعة العربية؟

- هل أصبحت سوريا ساحة لتعارض خليجي تركي بعد أن كانت ساحة للتعاون فيما بينهم، كيف سيتم التعاطي مع هذا المتغير؟

- "قسد" ليست جزء من هذه المحادثات وهي ترتكب ممارسات أمريكية واضحة كيف سيتم التعامل مع ذلك ومن على أي منصة؟

بما يخص الآمال التي تنتظر من هذه الجولة قال أستاذ علم الإجتماع السياسي الدكتور مهند الضاهر:"يتضح بأن مسار العملية السياسية في وضعية مكانك راوح، نلاحظ بأن إجتماعات جنيف بموضوع اللجنة الدستورية لم يثمر شيئا أبداً، بالعكس تماما أحدث مايسمى عقبة كعداء في وجه كتابة دستور جديد ولكن بشكل عام أعتقد بأن أستانا هي محاولة روسية لإقناع التركي بالإنسحاب من الداخل السوري".

بخصوص محاولات تحويل سوريا لساحة تصفية حسابات إقليمية قال الضاهر: "نحن نعلم أن الإمارات والسعودية تعاديان الإخوان المسلمين ونحن نذكر أن رئيس الديوان الملكي التويجري الذي قال حتى من يتعاطف مع الإخوان المسلمين هو إرهابي ومن باب هذا التناقض مكن السعودي والإمارتي يمكن أن وهذا الموقف لاحباً بسوريا ولاكرهاً بتركيا فقط وإنما هناك حاجة إماراتية سعودية لعودة العلاقات إلى سوريا وأنا أمتلك المعلومات التي لا نستطيع أن نصرح عنها الآن".

بالنسبة ل "قسد" التي ترتكب ممارسات أمريكية واضحة قال الضاهر:" أعتقد أن هناك تواصل بينقسد والدولة السورية وأعتقد أن هناك إقناع لجماعات بالعودة إلى قانون الإدارة المحلية بما يعني إدارة ذاتية تتعلق بشؤون المحافظة ككل وليس إدارة ذاتية بالمعنى السياسي وهكذا يمكن أن يثمر بشيء ما رغم أن البعض مازال يراهن على الأمريكي".

في سياق متصل وتعليقا على تصريحات الرئيس الأسد كان ل"سبوتنيك" حواراً خاصاً مع الخبير بالشأن السياسي والعسكري العميد تركي الحسن إذ أنه بخصوص إتهام الرئيس الأسد منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بأنها زورت التقارير رضوخا لرغبة الولايات المتحدة وإمكانية استمرار هذا السيناريو قال العميد تركي الحسن: "أنا لا أعتقد أن الغرب سوف يكف عن استخدام هذه الورقة لأنه يتم بموجبها يقوم بإتهام الدولة السورية والحلفاء الروس، والهدف الإساسي لهم هو إما لمنع تقدم الجيش العربي السوري أو لثنيه عن القيام بمعركة".

حول موقف الأسد من إمكانية الحوار مع أردوغان قال العميد الحسن:"الأسد لم يرفض الحوار مع أردوغان، ولكنه قال قد يختار أهون الشرور، وإذا كانت تقتضي مصلحة البلاد تقتضي هذا اللقاء فسوف يختار الطريق الذي المصالح الوطنية العليا".  

أما لجهة الدور الروسي في التعاطي مع التركي بخصوص الملف السوري قال العميد الحسن: "في الشارع السوري وفي الحكومة السورية لايثقون بالتركي وإنما يثقون بالحليف الروسي لأنه لايبيع سوريا، وهو صديق وحليف يثق به الشعب والحكومة".

حول رسائل الرئيس الأسد للشعب الأوروبي واتهام حكوماته بدعم الإرهاب في سوريا وحل مدى تأثيرها على الشعب لجهة الضغط على حكوماته لتغيير الموقف من سوريا قال العميد الحسن: "عندما يخاطب الرئيس الأسد العقل الأوروبي ليدلل على أن هناك قوات احتلال أوروبي على الأرض السورية وأنها لم تستدعى وهي قوات احتلال هذا يعني أنه يحق لنا استخدام كافة الإجراءات المشروعة لإخراجهم من سوريا ".

 سبوتنيك - نواف إبراهيم



عدد المشاهدات:1312( الثلاثاء 19:36:12 2019/12/10 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 22/01/2020 - 6:16 م

الأجندة
يحتجز أبناءه لـ 12 عاما ويخوفهم بـ"الأرواح الشريرة" طلب غريب من لاعب تنس لفتاة جمع الكرات.. والحكم يتدخل أوكرانية باعت عذريتها في مزاد علني بمبلغ ضخم.. فعلى من رست الصفقة؟ سائح كاد يلقى حتفه تحت أقدام فيل أثناء محاولة التقاط سيلفي..فيديو حصان يدهس مشجعا خلال سباق ويدخله العناية المركزة... فيديو شاهد لحظة تفجير ناطحتي سحاب رد فعل غير متوقع من مذيعة عراقية علمت بوفاة أخيها على الهواء (فيديو) المزيد ...