الخميس9/4/2020
م16:59:26
آخر الأخبار
صحيفة أمريكية: إصابة 150 من أفراد العائلة المالكة في السعودية بفيروس كوروناتحركات عسكرية أمريكية في العراق وتحذيرات من جر المنطقة لكارثةالأردن يعلن عن وفاة رابعة بكورونا والحكومة تحذر من القادمانسحابات تدريجية للقوات الأمريكية من قواعدها في العراق..وزارة الصحة تضع دليل توعية للتصدي لفيروس كورونا لتطبيقه بالمؤسسات الصحيةالاحتلال التركي يواصل نقل أسر مرتزقته وإسكانهم في منازل السكان الأصليين في مدينة رأس العينروسيا: منظمة حظر الأسلحة الكيميائية ارتكبت انتهاكات فظة لمبدأ عملها وتقريرها الجديد حول سورية “غير جدير بالثقة” الحرارة إلى انخفاض وفرصة لهطل زخات رعدية من المطرباباجان: لا يمكن لتركيا الخروج من أزماتها مع بقاء نظام أردوغان الاستبداديفيروس كورونا المستجد وصل إلى نيويورك في فبراير من أوروبانقابة مقاولي الإنشاءات تصرف راتب شهر منحة للمتقاعدينارتفاع أسعار الذهبالشمال السوري والمنطقة الآمنة .. من محظور إلى مُتاح....بقلم Александр Кузнецовالوباء جعل ترامب ينتبه إلى القمر القبض على أربعة أشخاص امتهنوا سرقة الموبايلات وانتحال صفة أمنية لابتزاز المواطنينفرع مكافحة المخدرات بدمشق يلقي القبض على أحد الأشخاص يقوم بالاتجار في مادة مخدرة شديدة الخطورةشاحنة ممتلئة بجثث ضحايا "كورونا" في نيويورك... صوركورونا ومبيعات الأسلحة.. ماذا يحدث في الولايات المتحدة؟"مفاتيح للتنمية"... مؤسسة جديدة تنضم لأسرة العمل الخيري في سورية؛ وأول الغيث توزيع سلل غذائية ومواد تعقيم من خلال مبادرة "سلامة خيرك".وزير التربية: لا استئناف للدوام في المدارس طالما أن هناك خطراً يتهدد حياة الطلابلإيقاف الاقتتال بين مرتزقته.. الاحتلال التركي يدخل رتلاً من الآليات العسكرية إلى مدينة رأس العين بالحسكةالشرطة الروسية تفض اشتباكا مسلحا بين الدفاع الوطني السوري و"قسد" بالقامشليمركب إعادة الاعمار مستمر ... إعادة تأهيل بنى ومشاريع المؤسسات العامة خطوة أوليةمنهجية عمل جديدة للجنة إعادة الإعمار المعنية بتأهيل المناطق المحررة من الإرهاب والتعويض على المتضررين"كذئب في ثوب حمل".. كشف كيف "يخدع" كورونا جسم الإنسان ويدخل "متخفيا""أدلة مثيرة " على أن لقاح السل قد يكون فعالا ضد Covid-19مسلسل "مقابلة مع السيد آدم".. هل يعرض في رمضان؟“فيروز” تصلي لخلاص العالم في فيديو جديدالسلطات السعودية تقبض على شخص قدم شايا لزوجته من مياه المرحاضالسلطات السعودية تقبض على شخص قدم شايا لزوجته من مياه المرحاضكورونا.. الفيروس قد يتلف رئة المصاب حتى دون أعراض!؟احذروا من الاحتيال الإلكتروني بسبب كورونا!جبهتان لكورونا ......بقلم د.بثينة شعبان العرب في زمن الكورونا غافلون داخل الكهف.. د. وفيق إبراهيم

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

تحليلات ومـواقـف... >> فشلت في تبديل المعادلات ...تركيا تراكم الخسائر في سوريا

تلقي العملية العسكرية التي يشنّها الجيش السوري، بدعم روسي واضح، في إدلب وحلب، بظلالها على كلّ متعلّقات الملف السوري، ولا سيما تلك التي لتركيا وروسيا أدوار فاعلة فيها. 

وبينما تتكبّد تركيا مزيداً من الخسائر من قواتها وقوات حلفائها ومناطق نفوذها في إدلب، تسعى كلّ من روسيا والولايات المتحدة إلى الاستثمار في غضب أنقرة وتهوّرها لجني مزيد من المكاسب في شرق الفرات، وخصوصاً في ظلّ تهديدات تركية باستئناف عملية «نبع السلام» وتوسيعها. في هذا الوقت، يُنتظر إعلان خطوات» تركية جديدة بخصوص إدلب اليوم، وسط دعم وتشجيع أميركيَّين لأنقرة، وتأكيد لـ«حقها في الردّ على الهجمات السورية»

حشدت الفصائل عناصرها صباح أمس، وهاجمت بغطاء من المدفعية التركية بلدة النيرب (أ ف ب )

أنقرة تفشل في تبديل المعادلات

تلقي العملية العسكرية التي يشنّها الجيش السوري، بدعم روسي واضح، في إدلب وحلب، بظلالها على كلّ متعلّقات الملف السوري، ولا سيما تلك التي لتركيا وروسيا أدوار فاعلة فيها. وبينما تتكبّد تركيا مزيداً من الخسائر من قواتها وقوات حلفائها ومناطق نفوذها في إدلب، تسعى كلّ من روسيا والولايات المتحدة إلى الاستثمار في غضب أنقرة وتهوّرها لجني مزيد من المكاسب في شرق الفرات، وخصوصاً في ظلّ تهديدات تركية باستئناف عملية «نبع السلام» وتوسيعها. في هذا الوقت، يُنتظر إعلان خطوات» تركية جديدة بخصوص إدلب اليوم، وسط دعم وتشجيع أميركيَّين لأنقرة، وتأكيد لـ«حقها في الردّ على الهجمات السورية».

بإصرار واضح، ومع تعدّد محاور القتال وتداخلها، يتابع الجيش السوري عملياته في ريفَي إدلب وحلب. وبعد أن أمّن الطريق الدولي حلب - حماة (M5)، ابتداءً من ريف إدلب الجنوبي الشرقي، مروراً بريف حلب الجنوبي الغربي، تابع عملياته أمس في ريف حلب الغربي، ليسيطر على كامل الطريق الدولي، لأوّل مرة منذ عام 2012. كما سيطر على ضاحية الراشدين 4، وغابة الأسد، وجمعية الصحافيين غرب مدينة حلب، بعد معارك مع الفصائل المسلحة. وهو يسعى إلى توسيع قوس الأمان حول الطريق الدولي عند مدخل حلب الغربي، عبر السيطرة على بلدة خان العسل الاستراتيجية، حيث اشتبكت قواته ليل أمس مع المسلحين على أطراف البلدة، لتتمكّن في وقت قصير من السيطرة عليها كاملة.
وفي ظلّ الانهيار المطّرد لدفاعات المسلّحين في ريفَي حلب وإدلب، وتمكّن الجيش يومياً من التمدّد نحو بلدات ومدن جديدة، تحاول أنقرة استعادة المبادرة الميدانية، عبر دعم هجمات جديدة للمسلحين، في محاولات لاستعادة بعض ما خسروه من مناطق في الهجوم الأخير. وشهد يوم أمس هجوماً جديداً للفصائل على محور بلدة النيرب الواقعة غربي مدينة سراقب شمالي الطريق الدولي حلب - اللاذقية، والتي تُعدّ أقرب البلدات التي حرّرها الجيش إلى مدينة إدلب. الهجوم، الذي شنته الفصائل صباحاً، بدأ بقصف مدفعي تركي مكثّف على مواقع القوات الحكومية وتجمّعاتها، تَبِعه تقدم برّي لمسلحي الفصائل المختلفة، من عدة محاور، نحو البلدة. وانطلق الهجوم «من محيط النقاط التركية في سرمين، وقميناس، والمسطومة، وشارك النظام التركي في تقديم المدرّعات والتخطيط للهجمات»، بحسب التلفزيون السوري الرسمي. ما حدث عقب ذلك خَدَع قيادة عمليات المسلحين، إذ انسحبت قوات الجيش من البلدة، وتراجعت إلى خارجها، ليدخل المسلحون إليها معتقدين أنهم سيطروا عليها، وهو ما ذهبت إليه أيضاً وزارة الدفاع التركية التي قالت إنه «وفقاً لأحدث المعلومات الواردة، فإن عناصر النظام خرجت من بلدة النيرب في ريف إدلب الجنوبي الشرقي». لكن مصدراً عسكرياً سورياً أكد، لـ«الأخبار»، أن الجيش السوري «قد انسحب في خطة معدّة مسبقاً، هدفها استيعاب الهجوم، ثمّ الانقضاض على المسلحين داخل البلدة واستعادتها». وأضاف المصدر أن «الجيش، بعد انسحابه ودخول المسلحين إلى النيرب بوقت قصير، عاد وهاجم البلدة عبر الالتفاف عليها من الجنوب والشمال، والتقدّم داخلها من الجهة الشرقية، وقد كبّد المسلحين خسائر كبيرة، ودمّر عدداً من الآليات التركية»، وبذلك استعاد السيطرة عليها، وعاد إلى مواقعه السابقة.

للمرة الرابعة على التوالي، هاجم الجيش السوري القوات التركية التي دخلت المنطقة أخيراً


وللمرة الرابعة على التوالي، هاجم الجيش السوري القوات التركية التي دخلت المنطقة أخيراً. وعقب الهجوم الذي شنّه المسلحون على النيرب، قصفت الطائرات السورية موقعاً تتمركز فيه القوات التركية في قرية قميناس في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، الواقعة إلى الشمال الغربي من قرية النيرب، بحسب تنسيقيات المسلحين. وعلى إثر ذلك، دخلت طائرات مروحية تركية الأجواء السورية، وتوجّهت إلى نقطة المراقبة في قرية قميناس لإجلاء الجنود الذين أُصيبوا بقصف الجيش. وقال مسؤول تركي لوكالة «رويترز» إن «القوات الحكومية السورية أطلقت النار قرب مواقع مراقبة تركية في محافظة إدلب شمال غرب سوريا اليوم (أمس)، ما دفع القوات التركية إلى الردّ»، فيما أعلنت وزارة الدفاع التركية «مقتل 51 من أفراد جيش النظام السوري في إدلب، وتدمير دبابتين وموقع مضاد للطيران»، لكن مصادر عسكرية سورية أكدت لـ«الأخبار» أن البيانات التركية «تتضمّن مبالغات كبرى، تعوّدنا عليها». وعلّق الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، من جهته، على التطورات الميدانية، بالقول «إننا رددنا بقوة على هجمات قوات النظام السوري، وكبّدناهم خسائر، ولكن هذا لا يكفي... وما ارتكبته قوات النظام السوري بحقّ جنودنا يجب أن يدفعوا ثمنه غالياً جداً». وأضاف إردوغان «أننا سنعلن غداً (اليوم) عن الخطوات التي سنتخذها في شأن إدلب».
في خضمّ ذلك، بدا لافتاً أن وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، عزّى «عائلات الجنود الذين قتلوا في هجوم الأمس في إدلب»، معتبراً أنه «يجب أن تتوقف الاعتداءات المستمرة من قِبَل النظام السوري وروسيا». وأعلن بومبيو، في موقف متقدّم، أنه أرسل جيمس جيفري إلى أنقرة «لتنسيق الخطوات للردّ على هذا الهجوم المزعزع للاستقرار، ونحن نقف إلى جانب حلفائنا في الناتو». في المقابل، أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية، ديميتري بيسكوف، أن الرئيسين الروسي والتركي لا يعتزمان عقد لقاء في شأن الوضع في إدلب، مستدركاً بأنه إذا استدعت الضرورة فسيتمّ عقد هذا اللقاء. وجدّد بيسكوف التشديد على ضرورة «تنفيذ اتفاقيات سوتشي، وبالطبع أيضاً التصدّي لأيّ نشاط إرهابي يستهدف القوات المسلحة السورية والمنشآت العسكرية الروسية»، لافتاً إلى أنه «لوقت طويل، شعر الإرهابيون في إدلب ليس فقط أنهم في وضعية مريحة، بل ويشنّون الهجمات، ويقومون بنشاط عدواني ضد الجيش السوري ومنشآتنا (العسكرية)».

الاخبار اللبنانية



عدد المشاهدات:3455( الأربعاء 07:02:17 2020/02/12 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 09/04/2020 - 4:56 م

الأجندة
المطربة الأمريكية بينك تتعافى من كورونا وتنتقد إدارة ترامب انتحار وزير ألماني بسبب مخاوفه من أثار فيروس كورونا على الاقتصاد شاهد ماذا فعل موظف مع امرأة عطست في وجهه... فيديو بعد أيام من تحديه "كورونا" ولعق المرحاض.. شاب يؤكد إصابته بالفيروس القاتل! (فيديو) لا تنازل عن الأناقة حتى لو كانت في "زمن الكورونا".. رئيسة سلوفاكيا تجذب انتباه العالم (صور) شاب يلعق المنتجات في سوبر ماركت أمريكي لنشر "كورونا" السيارات تقفز على الطريق السريع في أمريكا... فيديو المزيد ...