الجمعة15/11/2019
م22:28:40
آخر الأخبار
الأسيوطي: على المجتمع الدولي محاكمة أردوغان جراء جرائمه في سوريةلبنان.. الأطراف السياسية تتفق على "تزكية" الصفدي رئيسا للحكومةتسمم عشرات التلاميذ في مدرسة بمصرإعادة فتح أغلب الجامعات والمدارس في لبنانالجيش يخوض اشتباكات عنيفة ضد قوات الاحتلال التركي ومرتزقته على مشارف قرية المناخ بريف تل تمر شمال غرب الحسكة الرئيس الأسد يعيد مواد من قانون التعليم العالي والبحث العلمي إلى مجلس الشعب منها مادة لا تتوافق مع المادة ٩٨ من الدستورالعثور على لوحة نصفية جنائزية أثرية سرقها تنظيم (داعش) الإرهابي من أحد المدافن التدمريةالجعفري: التنظيمات الإرهابية في إدلب تواصل اتخاذ المدنيين دروعاً بشرية ومن واجب الدولة تخليصهم من إرهابها-فيديووسط مساعي عزل ترامب... إدانة مستشاره بـ"الكذب على الكونغرس"روسيا وبريطانيا تجريان محادثات حول سورياتفاقم العجز في الميزانية التركية.. وارتفاع بمعدل البطالةوزير الكهرباء: نخطط لرفع توليد الكهرباء لـ9 آلاف ميغا واط عام 2023قراءةُ الحربِ: في أُفق التفكيرِ واتجاهاتِ الفعل....بقلم د.عقيل سعيد محفوضالأصابع التي تحطمت..... نبيه البرجيحاول اغتصابها فقتلته ولم تعاقب.. هذه قصة فتاة مصرية- فيديوالقاء القبض وبالجرم المشهود على شخص من ارباب السوابق السرقة يسرق بطريقة الخلع والكسر في وضح النهارالقبض على خلية لتنظيم "داعش" بحوزة أفرادها سلاح لا يخطر على بال!خبير يتحدث عن خطة ماكرة للولايات المتحدة باستخدام اللجنة الدستوريةالتربية تصدر برامج امتحانات شهادات التعليم الأساسي والإعدادية الشرعية والثانوية العامةسورية تشارك في نهائيات أولمبياد الروبوت العالمي بهنغارياالجيش السوري يُمسك الحدود شرق القامشلي- فيديوإصابة 3 مدنيين جراء اعتداءات إرهابية بالقذائف على حيي حلب الجديدة والحمدانيةنيرفانا..فندق خمس نجوم ومجمع تجاري على مساحة 5 آلاف وبارتفاع 12 طابقوزير الإسكان يؤكد: قانون البيوع العقارية سيضع حد للمضاربين في العقاراتتعاني من الأرق.... إحذر النوبة أو السكتة!9 أحلام مخيفة "تحمل رسالة من الدماغ" لا ينبغي تجاهلها!محمد حداقي: أنا أجازف.. لا أتردد ولا أخاف"سلطان زمانه".. باكورة أعمال فرقة مسرح سوريالهذه الأسباب لا يجب وضع المقلاة الساخنة تحت الماء البارد أو تنظيفها فوراًنهاية مأساوية لعازفة قبل الحفل بـ 20 دقيقةميزة "ثورية" من غوغل تساعد على نطق الكلمات بشكل صحيحبيع درونات صينية للشرق الأوسط تقرر بنفسها من يعيش ومن يموتمعركة إدلب أولوية الدولة السورية في رسم التحولات الكبرىالدفاع الجوي الإسرائيلي عاجز أمام صواريخ من صنع يدوي… لماذا؟

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

الشباب والثقافة و التعليم >> مدرسة تستحق التقدير

محمد النعسان 
أرسل الينا أحد المواطنين ،رسالة طويلة مليئة بالشكر والثناء لمدرسة تعليمية خاصة موجودة في منطقة المهاجرين بدمشق..ونظراً لأهمية الحالة فقد قررنا اختصارها ونشرها لأنها تستحق حقيقة تسليط الضوء عليها لما تحمله في مضمونها من راحة للمواطن تفوق اي كلام.

يقول في رسالته:أنا رجل أعيش في منطقة كفرسوسة ؛ ولي إبن مصاب بحالة صحية تحتاج لرعاية واهتمام
أردت تسجيله في مدرسة خاصة قريبة من سكني كي أكون بجانبه ان حصل معه شيء لاسمح الله،وبالتالي اطمئن على وجوده مع جيرانه، إنما ولظرف قاهر اضطرني للتأخير فلم استطع تسجيله حينها؛فعلمت أن الوقت انتهى ولن أجد مكاناً لا فيها ولابغيرها بحكم الضغط الكبير على التسجيل. وحين قررت الذهاب نصحني الجميع ألا اتعب نفسي لان هكذا امور بحاجة لاستثناء من وزير التربية وحتى السيد الوزير لم يعد يعطي هكذا استثناءات خاصة ان ولدي لديه وضع صحي لن يقبل اجمالا بها ان يدرس بهذه المدرسة..فكيف اذا كان لايوجد مقاعد والوقت مستنزف...فأصابني الاحباط!
مع كل ذلك قابلت مديرها الذي استقبلني بحفاوة لفتتني، وشرحت له حالتي وظرفي وما حصل معي من تأخير لتسجيل ولدي والذي أصابني هذا الامر بهاجس يقلقني كل لحظة.
فما كان من المدير إلا أن ابتسم بلطافة وقال :أرجو أن تترك هذه المسالة لي..فقد تعلمنا وعلمنا مدرسينا  ان هدفنا الاول هو بناء الطالب بناء صحيحاً كي نفخر به في المستقبل وهذا ماوجهنا به قائدنا المفدى..اضافة لتوجيهات الوزارة الحالية بدعم الطلاب وتخيف معاناتاهم ولو على حساب راحتنا وقدرتنا..فكيف بطالب هو بأمس الحاجة كي نرعاه ونكون بجانبه ونعتني به دراسياً وصحياً ونفسياُ...لذلك اعتبر بأن ولدك تم تسجيله وبحسم خاص وأهلا وسهلا بكما.
ويختم حديثه المواطن: لم اصدق ماسمعت وعيناي تدمعان. ..بهذه البساطة تمت الامور واختصرت الاوقات وارتاحت النفوس...!
لاتتخيلوا سعادتي وفرحتي بهذا الكلام الذي اثلج صدري واعطاني تفاؤل للمستقبل اتمناه لكل اب في هذا الوطن العزيز. حقاً التعليم أخلاق قبل أن يكون مادة ..التعليم معاملة وانسانية ومحبة تبقى عالقة الى اللا نهاية..ومدرستي هذه حققت المقولة فاستحقت منا كل تقدير وثناء.
ولمن يهمه الامر..المدرسة اسمها النجاح الخاصة..والمدير اسمه زاهر غنيم.



عدد المشاهدات:1481( الثلاثاء 14:14:42 2019/08/20 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 15/11/2019 - 10:18 م

النص الكامل لحوار الرئيس الأسد مع قناة روسيا (24) ووكالة روسيا سيفودنيا

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

قطيع متوحش من الضباع يهاجهم وحيد القرن ويفترس ذيله... فيديو ملاكم "رومانسي" يواجه حبيبته على الحلبة! الجزاء من جنس العمل - فيديو شاهد... ثور هائج يرفع السيارة بقرنيه كريستيانو رونالدو يقع ضحية للغيرة مصر.. حفرة عملاقة "تبتلع" شاحنة وتصيب شخصين بالفيديو... أسود تنصب كمينا لفيل ولا تترك له فرصة للنجاة المزيد ...