السبت28/3/2020
ص9:38:57
آخر الأخبار
دشتي تدعو لرفع الإجراءات الاقتصادية المفروضة على بلدان عربيةسقوط عدة صواريخ بالقرب من السفارة الأمريكية في المنطقة الخضراء ببغدادالقوات الفرنسية تنسحب من الأراضي العراقيةوزيرة لبنانية سابقة تصاب بكورونا عقب عودتها من فرنساموسكو ودمشق : واشنطن تستغل بوقاحة (كورونا) لدعم المسلحين في مخيم الركبانالداخلية تدعو المواطنين إلى التقيد بحظر التجوال وهذه عقوبات المخالفينالمهندس خميس: الحفاظ على حقوق ومكتسبات العاملين في ظل توقف بعض المنشآت الخاصةالطقس غائم ماطر على فترات ورياح تتجاوز سرعتها 60 كم/ساعةالسلطات الصحية الصينية: لا إصابات محلية جديدة بفيروس كورونامنظمة الصحة: النقص العالمي المزمن بمعدات الوقاية ضد وباء كورونا يشكل تهديداً ملحاً«المركزي» يوحّد أسعار صرف التعاملات والحوالات عند 700 ليرة ويستثني المستوردات الأساسيةالسماح للمصارف العاملة بتأجيل الأقساط المستحقة على عملائها لمدة 3 أشهر ولمرة واحدةالاخبار | بن زايد ينتهز كورونا ويعلن عن اتصال بالأسد: إعلان خليجي عن عودة العلاقات مع سوريا كانت السعودية تتهيّب التصريح عنه»«كورونا» يجمّد الميدان... إلا من التعزيزات التركية!وفاة سيدة سورية نتيجة خلط مواد تنظيفضبط شركة ومكتبين عقاريين ومحل في دمشق يتعامل أصحابهم بغير الليرة السوريةكورونا ومبيعات الأسلحة.. ماذا يحدث في الولايات المتحدة؟شاهد ..صورة مسربة تكشف حجم مأساة ما يحدث في إيطاليا بسبب كورونا!ضمن إجراءات التصدي لفيروس كورونا.. تمديد تعطيل الجامعات والمدارس والمعاهد العليا والمتوسطة من 2 حتى 16 نيسان 2020التربية: تأجيل استلام الأوراق الثبوتية للمقبولين في مسابقة الوكلاء والامتحان التحريري لمسابقة الفئة الأولى حتى إشعار آخربالفيديو ...الجهات المختصة تضبط أسلحة وذخائر ومواد مخدرة في المنطقة الجنوبيةالتنظيمات الإرهابية المدعومة تركياً تخرق اتفاق وقف الأعمال القتالية بريف إدلبمنهجية عمل جديدة للجنة إعادة الإعمار المعنية بتأهيل المناطق المحررة من الإرهاب والتعويض على المتضررينمدير المكتب المركزي للإحصاء السوري: عدد المساكن في البلاد يفوق عدد الأسر الموجودة على أراضيها!!هل ينتقل كورونا عبر الهواء؟.. "الصحة العالمية" تحسم الجدل!الثوم مفيد .. ولكن كورونا شأن آخروفاة الفنان المصري الكوميدي جورج سيدهممؤسسة السينما تطلق مبادرة (السينما في بيتك) لمشاهدة أحدث أفلامهابين ليلة وضحاها... ملياردير فرنسي يحقق ربحا قدره 11 مليار دولارلا تنازل عن الأناقة حتى لو كانت في "زمن الكورونا".. رئيسة سلوفاكيا تجذب انتباه العالم (صور)فيديو صادم يكشف ما يحدث عندما نسعل ومدى انتشاره عبر الهواء المحيط !"غوغل" يدخل على خط "كورونا".. زوروا المتاحف من بيوتكم!من أنقرة إلى دمشق.. "COVID -19" معركة وجودكيف يكشف كورونا هشاشة العالم المتوحّش ويبشّر بتغييره؟....قاسم عزالدين

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

فنـون ودرامــا >> "أم كلثوم" ما زالت حية رغم 45 عام غياب

محمد حجازي

 إنه الثالث من شباط/ فبراير من كل سنة، تاريخ نحيي فيه ذكرى رحيل الفنانة الكبيرة "أم كلثوم" (للعام 45 على التوالي) التي يترسخ حضورها في الذاكرة الجماعية العربية كلما تقادم الزمن، لتظل رمزاً لكل المعاني السامية في مجالات الفن والعاطفة والوطن، وحاجة جماهيرية ملحة لنيل قسط وافر من متعة الإصغاء إلى أداء يضج بالحياة والطاقة والصدق.

"الست" اللقب الذي حملته طويلاً، نوديت به في كل مكان غنت فيه أو تواجدت في نطاقه "إنه الأحب إلى قلبي" هكذا أعلنت السيدة التي تمتلك كاريسما لم يصمد أمام سطوتها أحد، لكنها على المقلب الآخرتتمتع بخفة ظل وسرعة بديهة موصوفتين، ولها مع السياسيين (من مستوى الرئيس الراحل جمال عبد الناصر) كما مع الفنانين (يتقدمهم الموسسيقار محمد عبد الوهاب) الكثير من المواقف التي ترتجل فيها تعليقات ساخرة، ومنها ما قالته مرة لصحفي لبناني كبير رداً على سؤاله عن سبب عدم غنائها أي لحن للموسيقار "محمد الموجي" بعد أغنية "إسأل روحك": "كلمات الأغنية نفسها هي الجواب" ويقول مطلعها "إسأل روحك إسأل قلبك قبل ما تسأل إيه غيّرني"، كما كانت صورة الوفاء والتواضع معها لافتة جداً حتى مع الناس العاديين، وحدث أن أحد أكثر معجبيها إهتماماً بحضور كل حفلاتها التي أحيتها في مصر ( وعرف بترداده عبارة عظمة على عظمة يا ست) تغيّب عن إحداها فسألت عنه وعرفت أنه مريض جداً فإستحصلت على عنوان منزله وزارته للإطمئنان عليه.

ولأنها نادراً ما علّقت في لقاءاتها على تعاونها مع شعراء وملحنين بعينهم، فإن كل ما عرف عن تعليقاتها وردة فعلها جاء بالتواتر عن لسانها أو حتى عن أجوائها، مثلما حصل مع موضوع عدم تعاونها مع الموسيقار "فريد الأطرش" فقد نقل عنها موقفان الأول فني ويقول بأنها تقدر ألحانه وخصوصيته لكنها تعتقد أنها لا تلائمها، والثاني شخصي مرتبط بما عُرف عن عدم إنسجامها مع شقيقته الأميرة النجمة "أسمهان" مما إنعكس جفاء على علاقتهما، وليس علينا أن نعتبر الأمر يحمل صفة العنصرية، لأنها لم تتعاون مع الموسيقار "عبد الوهاب" إلاّ بعدما جمعهما الرئيس الراحل "جمال عبد الناصر" وتمنى عليهما التعاون فنياً خدمة لكل الجمهور العربي، وكان على حق لأننا فزنا منهما بعدد من الروائع (ليلة حب، أغداً ألقاك، ودارت الأيام، أصبح عندي الآن بندقية، هذه ليلتي، فكروني، إنت الحب، أمل حياتي، وإنت عمري).

وهذا العرض يستدعي المرور على أبرز من غنت من ألحانهم، لما لها معهم من تواصل وتعليقات، مثل "بليغ حمدي" (الحب كله) الذي راهنت على موهبته بقوة "ده جن موسيقى"، و"الموجي" (للصبر حدود) الذي لم تطل فترة العلاقة به وقيل إنه لم يقبل بكثرة ملاحظاتها وطلباتها في كل مرة تستمع إلى لحن له، و "عبد الوهاب" (إنت عمري) الوحيد الذي كانت لا تناقشه لأنه موسوس مثلها تماماً لذا فهو لم يُبق أي مجال لإنتقادها ما يُنجزه، والموسيقار "سيد مكاوي" (يا مسهرني) الذي إعترفت بأنه أظرف رجل في مصر وكانت تستفزه لكي تستمع إلى ردة فعله الطريفة غالباً، والموسيقار "رياض السنباطي" الذي ضحك عندما قالت له "بحس إنك بتشتغل اللحن بالمسطرة وما حدّش يقدر يزيح لا زيادة شيء ولا حذف شيء"، كما الفنان الكبير "زكريا أحمد" (هوه صحيح الهوى غلاب) وعنه قالت "ما يعرفش حاجة في الدنيا غير الموسيقى.. وهو يضحك على طرفة مش ولا بد، لكن ما بيتكلمش".

المصدر : الميادين نت



عدد المشاهدات:3692( الأحد 08:06:03 2020/02/02 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 28/03/2020 - 8:40 ص

للتصدي لكورونا.. تعليمات في حال اضطرارك للخروج من المنزل

الأجندة
بعد أيام من تحديه "كورونا" ولعق المرحاض.. شاب يؤكد إصابته بالفيروس القاتل! (فيديو) لا تنازل عن الأناقة حتى لو كانت في "زمن الكورونا".. رئيسة سلوفاكيا تجذب انتباه العالم (صور) شاب يلعق المنتجات في سوبر ماركت أمريكي لنشر "كورونا" السيارات تقفز على الطريق السريع في أمريكا... فيديو أطباء إيرانيون يرقصون في وجه فيروس كورونا... فيديو شاهد ماذا فعلت فتاة مع لصين حاولا سرقتها... فيديو قرش يخرج أخطبوطا من تحت الصخر ويفترسه بطريقة مروعة... فيديو المزيد ...