الأحد16/2/2020
م21:17:39
آخر الأخبار
السيد نصر الله: (صفقة القرن) خطة إسرائيلية لإنهاء القضية الفلسطينية تبناها ترامبالتحالف الدولي يؤكد سقوط صاروخ في المنطقة الخضراء في بغدادعشرات الشهداء والجرحى في جريمة جديدة لطيران العدوان بحق المدنيين في الجوفاليمن... "أنصار الله" تعلن إسقاط طائرة حربية تابعة للتحالف في الجوفمجلس الوزراء: تصويب آلية إيصال الغاز للمواطنين وتكثيف الجهود لوضع ‏أوتوستراد دمشق حلب الدولي بالخدمة ‏ريفازيان: أرمينيا وسورية ستوقعان على اتفاقية اتصال جوي مباشرالرئيس الأسد لوفد من مجلس الشورى الإيراني برئاسة لاريجاني: الشعب السوري مصمم على تحرير كامل الأراضي السورية من الإرهابالجيش يتابع تقدمه ويحرر قريتي كفر داعل والمنصورة وتل شويحنة ومناطق الحلاقيم غرب حلب وقرية الركايا بريف إدلب أردوغان: وصف المبعوث الامريكي لجنودنا الذين سقطوا في إدلب بـ"الشهداء" غير مقنعكليتشدار أوغلو: أردوغان ورط تركيا بمشاكل كثيرة جراء تدخلاته السافرة في سورية22 شركة سورية بمعرض غولفود 2020 في دبيالنقل تعمم على مديرياتها تعليمات تطبيق القرار (5) حول التحويلات المصرفية لنقل ملكيات المركباتإدلب: معارك على جوانب الطرقاتالإرهاب بأشكاله كافَّة.. من بيشاور إلى إدلب...بقلم الاعلامي حسني محلي مواطن تركي يعتدي على طفلة سوريّة في مدرسة بإسطنبولضبط 42 ألف حبة كبتاغون مخدرة في غطاسات مياه في أحد مكاتب الشحن بدمشقالرواية الكاملة لإنقاذ قوة روسية وحدة أمريكية حاصرها سوريون غاضبون قرب الحسكةشاهد بالصور.. رتل عسكري تركي مدمر جراء "قصف الجيش السوري" في إدلب1300 طفل في اختبار تحديد المستوى الأول ضمن الماراثون البرمجي للأطفال واليافعينحافظ بشار الأسد لأستاذه: "أتمنى أن تناديني من دون ألقاب" ... صورالجيش السوري يحرر (المنصورة) متقدما على حساب (النصرة و التركستاني) غرب حلببالخرائط | الجيش السوري يحرر مساحة ١٣٣٠ كلم٢ في ريفي حلب وادلبالمصالح العقارية: التأكد من إرفاق إشعار بتحويل مبلغ من ثمن العقار في حساب مصرفي ضمن معاملات البيعإنشاء معمل للإسمنت في سورية بطاقة إنتاجية تصل إلى 1.5 مليون طن سنوياًكيف تتناول الحلويات ولا يزداد وزنك؟الكاكاو يحسّن تدفق الدم ويزيد القدرة على المشيشارع شيكاغو يعيد دريد لحام إلى الشاشةأمل بوشوشة تدخل أسرة النحّاتقتلوه لأنه يعمل كثيرا.. جريمة مخيفة في إسطنبولرجل يحرق مليون دولار انتقاماً من طليقتهاكتشاف فيروسات عملاقة بميزات "لم يسبق لها مثيل"العاصفة "كيارا" تخرج وحشا غامضا من أعماق البحرعن «الوساطة» السورية التركية وتلاشي الوهابية: أبعَدَ من تحريرِ إدلب! ...بقلم فراس عزيز ديبمحافظة إدلب.. برميل بارود في وجه إردوغان...بقلم إبراهيم شير
علوم وتكنولوجيا >> ترامب يريد ضربها بالنووي .....لماذا لا ينبغي ضرب الأعاصير بالأسلحة النووية؟

تقول وكالة علمية في الولايات المتحدة إن استخدام أسلحة نووية لتدمير الأعاصير ليس فكرة جيدة. وجاء ذلك في أعقاب ورود تقارير نسبت إلى الرئيس دونالد ترامب الرغبة في استكشاف هذا الخيار.

وقال موقع أكسيوس الأمريكي الإخباري إن ترامب سأل عددا من مستشاري الأمن القومي عن هذا الاحتمال.

لكن الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي قالت إن النتائج التي قد تترتب على ذلك ستكون "مدمرة".

ونفى ترامب أنه ألمح إلى هذا الاقتراح.

ويتعرض الساحل الشرقي للولايات المتحدة لأضرار بالغة بسبب الأعاصير التي يواجهها.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تطرح فيها هذه الفكرة.

وعقب ورود التقارير بالاقتراح المنسوب إلى ترامب، انتشر على موقع تويتر هاشتاغ#هكذا تبدأ نهاية العالم.

ما هو تأثير الأسلحة النووية في الأعاصير؟

سأل ترامب لماذا لا تستطيع الولايات المتحدة إلقاء قنبلة على عين العاصفة لوقف وصولها إلى اليابسة، بحسب ما ذكره موقع أكسيوس.

وقالت إدارة المحيطات والغلاف الجوي إن استخدام الأسلحة النووية "قد لا يغير وجهة العاصفة" وإن "النشاط الإشعاعي الناتج سيتحرك بسرعة مع اتجاه الرياح ويؤثر في الأراضي القريبة".

وتضيف أن الصعوبة في استخدام الأسلحة النووية لمواجهة الأعاصير تكمن في كمية الطاقة المطلوبة.

إذ إن الحرارة الناتجة عن الإعصار تعادل الحرارة الناتجة عن تفجير قنبلة نووية قوتها 10 ميغاتون كل 20 دقيقة.

وبالرغم من تقارب الطاقة الناتجة بين القنبلة النووية والإعصار، فإن "تركيز نصف هذه الطاقة على بقعة محددة وسط المحيط البعيد مهمة بالغة الصعوبة"، بحسب ما تقوله الإدارة.

وتضيف أن: "مهاجمة الأمواج المدارية الضعيفة أو المنخفضات، قبل أن تتاح لها الفرصة لتصبح أعاصير، غير مجد أيضا".

"إذ إن حوالي 80 في المئة من تلك الاضطرابات تتشكل كل سنة في قاع المحيط الأطلسي، لكن خمسة منها فقط تنمو وتصبح أعاصير خلال السنة. وليس هناك ما يساعدنا مقدما في معرفة أي منها سينمو ويتطور".

ما هو عمر هذه الفكرة؟

برزت فكرة تدمير الأعاصير بالقنابل النووية في الخمسينيات من القرن الماضي، حينما قدم الاقتراح عالم يعمل في الحكومة الأمريكية.

وفي خطاب أمام نادي الصحافة الوطنية في عام 1961، قال فرانسيس ريتشيلدرفير، رئيس مكتب الأحوال الجوية في الولايات المتحدة إنه "يمكنه تخيل احتمال تفجير قنبلة نووية، يوما ما، في إعصار في منطقة بعيدة في البحر".

وكان حصول مكتب الأحوال الجوية على قنابل نووية آنذاك مرهونا بـ"أن نعرف ماذا نفعل"، بحسب ما نقله موقع (ناشونال جيوغرافيك) عن ريتشيلدرفير.

وتقول الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي إن الفكرة يعاد طرحها غالبا في موسم الأعاصير.

وتقول شارون سكواسوني، الأستاذة في جامعة جورج واشنطن، إن الفكرة بزغت من برنامج (بلاوشيرز بروغرام) في الخمسينيات حينما "وضعت قائمة بالاستخدامات المختلفة، والغريبة، والخيالية، والمجنونة" للأسلحة النووية، بحسب ما رآه علماء الحكومة.

وخلال 20 عاما تقريبا، فجرت الولايات المتحدة 31 رأسا حربية في 27 اختبارا من أجل التأكد من إمكانية استخدام أمريكا لأسلحتها النووية في حفر قنوات، أو مناجم، أو إنشاء موانئ للسفن.

ومع وضوح مخاطر الإشعاع أكثر، أسقطت الفكرة، بحسب ما قالته البروفيسورة سكوانسي لبي بي سي.

وأضافت أن المعاهدات الدولية الحالية تحظر على الولايات المتحدة تفجير أي سلاح نووي في إعصار.

وطفت على السطح في السنوات الماضية عدة أفكار أخرى غريبة، من بينها الدعوة التي ظهرت على صفحة في فيسبوك، وطالبت مالكي البنادق في الولايات المتحدة بـ"إطلاق النار" على إعصار (إرما) في 2017، باستخدام الرصاص وقاذفات اللهب.

واجتذبت الدعوة 55000 شخص، وقعوا عليها، وأخذوا الأمر على محمل الجد، إلى درجة أن أحد رؤساء الشرطة في فلوريدا أصدر أمرا صارما نشره على تويتر يقول فيه: "لن تستطيعوا تحويل مسار (الإعصار)، وسيكون لهذا عواقب وخيمة".

متى يكون موسم الأعاصير؟

يبدأ موسم الأعاصير الأطلسية من 1 يونيو/حزيران وحتى نهاية نوفمبر/تشرين الثاني. وتكون ذروة الموسم في سبتمبر/أيلول، حينما تكون حرارة مياه البحر في أعلى درجاتها.

وبدأت حاليا دوامات العاصفة المدارية، دوريان، باتجاه جزر الكاريبي، ويتوقع أن تتحول إلى إعصار الثلاثاء، وسوف تهدد حدود جزيرة بورتو ريكو الأمريكية في الأيام المقبلة.

وعندما سألت بي بي سي المتحدث باسم مركز الأعاصير في ميامي عن تعليقه على هذا الأمر، قال إن المركز يركز على دوريان، ويحيل أي أسئلة عن "موضوع الأعاصير والأسلحة النووية" إلى إرشادات إدارة المحيطات والغلاف الجوي.

وكانت إدارة المحيطات قد حذرت الشهر الماضي من أن الظروف مناسبة الآن للأنشطة غير الطبيعية للأعاصير. وتنبأت بحدوث ما بين 10 إلى 17 عاصفة، سيتحول منها ما بين 5 إلى 9، إلى أعاصير، من بينها 2 إلى 4 ستكون أعاصير كبيرة.

وقد تكونت هذا العام أربعة أعاصير حتى الآن، وهي أندريا، وباري، وشانتال، ودوريان.

BBC



عدد المشاهدات:2602( الأربعاء 14:00:25 2019/08/28 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 16/02/2020 - 6:04 م

الجيش يقوم بتمشيط منطقة الراشدين 4 من مخلفات الإرهابيين ويواصل عملياته في ريف حلب الغربي

الأجندة
بالفيديو - ضابط روسي يطلب يد حبيبته وسط الدبابات الأسرع تغلب الأقوى... لبؤة تفشل في افتراس أنثى الفهد... فيديو مشاهد مروعة لحظة تعرض حافلة مدرسية لحادث وانقلابها... فيديو ظهور كائن غريب في أحد المتنزهات الأمريكية...فيديو براد بيت يسخر من ترامب عقب فوزه بالأوسكار استنفار شرطة بنغلادش لإنقاذ قطة عالقة على ناطحة سحاب... فيديو رجل يتصدى لقطيع كلاب ضالة بعصاه! المزيد ...