الجمعة13/12/2019
م23:4:19
آخر الأخبار
السيد نصر الله: الأميركيون يحاولون استغلال التحركات الشعبية في أي بلد بما يخدم مصالحهمفوز عبد المجيد تبون بالانتخابات الرئاسية في الجزائرباسيل: لن نشارك في حكومة تكنوقراط ولن نعطلها الحرب قاب قوسين بين ليبيا و تركياالجو غائم جزئياً إلى غائم ماطر على فتراتاختفاء "أسد عين دارة".. اعتداء جديد على الآثار في سوريا تحديد بدء خدمات الدفع الالكتروني لفواتير المياه والكهرباء والاتصالات ومخالفات السير والرسوم المالية إضافة لوزارتي النقل والداخلية نائب وزير الخارجية الصيني لـ شعبان: مستمرون بدعم سورية والتعاون معها في مكافحة الإرهاب ترامب يعلن رسميا التوصل إلى اتفاق تجاري مع الصين وتعليق الرسوم الجمركية ضدها لافروف يبحث مع وزير خارجية النظام التركي تطورات الأوضاع في سوريةأمين سر غرفة صناعة دمشق : 6 منتجات سورية بدأ تصديرها للعراق و 40 سيارة شاحنة تعبر البوكمال يومياًوزير النفط يوضح ما يحدث بواقع المحروقاتهل عودة أقنية التواصل العربي والدولي مع الدولة السورية قريباً؟ طالب زيفا باحث في الدراسات السياسيّة السوريون يحرقون الدولار ويتباكون على سعر الصرف !لاجئ سوري يغتصب فتاة ألمانية مرتين في ناد ليليمصدر أمني يكشف المعطيات الأولية لجريمة قتل الشابتين في القرداحةشاهد بالفيديو.. حامية مطار القامشلي تقطع الطريق أمام قوات أمريكية وتجبرها على العودة موقع: لقاء برنار ليفي مع قائد (قسد) ينذر بمواجهة شرق الفرات السوري إدراج الوردة الشامية على لائحة التراث الإنساني في منظمة اليونسكوإجلاء طلاب مدرسة في طرطوس بسبب تصدعات وتساقط “الباطون” .. ومدير التربية “سيتم نقل الطلاب وترميمها”استشهاد ثلاثة أطفال وإصابة أربعة إثر انفجار لغم من مخلفات الإرهابيين في بلدة نصيب بريف درعاإلقـاء القبـض علـى عـدد مـن الأشــخاص الذيـن اعتـدوا علـى مبنـى ناحيــة شـرطة سلحـب ممـا أدى إلى استشـهاد النقـيب مهنـد وسـوف مديـر الناحيمخططات اليرموك والقابون التنظيمية بداية العام القادم.. خميس: إعادة الإعمار ستبدأ بالقول والفعلمحافظة دمشق توافق على تغطية الوجائب المكشوفةبعيدا عن الأدوية...أطعمة ومشروبات تخفض ضغط الدم طبيعيااليوسفي... أقوى فاكهة لزيادة المناعة ومفتاح الصحة والجمال في الشتاءقريباً في سورية.. غرفة تحكيمية لحل الخلافات في الوسط الفني!رياض نحاس إشتهر مع ياسر العظمة في "مرايا".. وتميّز بدوره في "باب الحارة"شركة تكافئ موظفيها بـ10 ملايين دولار احتفالا بنجاحهاالعثور على "مجرم خطير" في حال لا يخطر على بالحزمة مزايا جديدة يستعد “واتساب” لإطلاقها مطلع العام المقبل"فيسبوك" في قلب فضيحة جديدة.. والشركة تتصرف سريعافي الذكرى الـ 38 لقرار ضمه المشؤوم.. الجولان عربي سوري وجميع إجراءات الاحتلال باطلة ولاغيةكما هو دون أوهام ......بقلم د. بسام أبو عبد الله
علوم وتكنولوجيا >> بالفيديو.. هكذا تصرخ الأرض عندما تتعرض لعاصفة شمسية

لا يمكن لأحد أن يسمع صراخنا في الفضاء، لأن الصوت لا يمكنه الانتقال في الفراغ. ولكن إذا حولنا النشاط الكهرومغناطيسي إلى صوت، يصبح فجأة مكانا مزعجا للغاية.

والأرض ليست استثناء، على وجه التحديد، داخل وحول المجال المغناطيسي الناتج عن نواة الأرض المنصهرة.

ويُعتقد أن هذا الحاجز، الذي يطلق عليه اسم الغلاف المغناطيسي، هو أحد المكونات الحيوية لكوكب داعم للحياة، حيث يحمينا من الإشعاع الضار للرياح الشمسية. وكلما كانت الريح أقوى، كان صوت الغلاف المغناطيسي أعلى.

وتتجه الجسيمات المشحونة من تيار الرياح الشمسية نحو الغلاف المغناطيسي، كما ينعكس بعضها من منطقة الصدمة أمام الحقل المغناطيسي مرة أخرى نحو الشمس. وبعدها، يحدث تفاعل مع الرياح الشمسية المتدفقة، ما يولد عدم استقرار في البلازما، ويؤدي إلى موجات صوتية مغناطيسية.

ويترجم العلماء الموجات الصوتية المغناطيسية هذه إلى صوت- صفارات غريبة- لفهم ديناميكية التفاعلات بين الرياح الشمسية والغلاف المغناطيسي.

والآن، لأول مرة، سُجّلت "أغنية" الأرض والشمس خلال عاصفة شمسية، عندما تهب الرياح الشمسية بكامل قوتها وتنطلق في الفضاء.

ودرست 4 مركبات فضائية تدور حول الأرض في مهمة "Cluster"، التي أجرتها وكالة الفضاء الأوروبية، عينات من 6 عواصف شمسية من مقدمة الصدمة- المنطقة التي تقع في الجزء العلوي من الانحناء الصدمي (منطقة بين الغلاف المغناطيسي والوسط المحيط)، حيث تصطدم الرياح الشمسية أولا بالغلاف المغناطيسي للأرض.

وتكشف الملفات الصوتية لتلك الموجات الكهرومغناطيسية، أن الموجات الموجودة في الغلاف المغناطيسي الناتجة عن العاصفة الشمسية، أكثر تعقيدا مما كان يعتقد سابقا.

وقالت الفيزيائية لوسيل تورك، من جامعة هلسنكي في فنلندا، التي قادت فريقا دوليا من الباحثين: "تكشف دراستنا أن العواصف الشمسية تُعدِّل بعمق المنطقة الأمامية للصدمة".

ويوضح الفيديو أن الغلاف المغناطيسي لا يكون هادئا أبدا. وتتدفق الجسيمات والإشعاع دائما من الشمس، لتنتج مستوى معينا من تقلبات الطقس الشمسي الهادئ.

وأثناء العاصفة الشمسية، عندما يحدث ثوران مغناطيسي واسع النطاق على سطح الشمس، مع إرسال جسيمات مشحونة في الفضاء، تصبح الأمور دراماتيكية أكثر.

وفي طور الطقس الهادئ المعتاد، ينتج الغلاف المغناطيسي عن موجات منخفضة التردد، يهيمن عليها تردد واحد.

وتمثل صدمة القوس (الانحناء الصدمي)، بين الغلاف المغناطيسي والمقدمة الأمامية، حاجزا إضافيا بين الأمواج والأرض، ولكن الأمواج لا ترتد باتجاه الشمس- فهناك ضغط كبير من الرياح الشمسية.

وبدلا من ذلك، تُنشر هذه التغييرات في مقدمة الصدمة وصولا إلى سطح الأرض في غضون دقائق؛ أو يمكنها إطلاق تيارات سريعة في الغمد المغناطيسي، التي تسبب اضطرابات مغناطيسية أرضية، والتي بدورها يمكن أن تؤثر على معدات الاتصالات والملاحة والأنظمة الكهربائية.

ونُشرت الدراسة في مجلة "رسائل الأبحاث الجيوفيزيائية".

 



عدد المشاهدات:1202( الخميس 06:46:04 2019/11/21 SyriaNow)
 طباعة طباعة أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 13/12/2019 - 10:51 م

الأجندة
رجل ينقذ كلبا علق رسنه بمصعد دون أن تنتبه صاحبته...فيديو بطل كمال الأجسام ، يشارك حفل زفافه من حبيبته الدمية الجنسية صيني يفوز بجائزة اليانصيب بمبلغ 17 مليون دولار، ويتنكر لاستلام الجائزة والسبب !؟ سطو مسلح ببنادق "بمبكشن" يؤدي إلى مقتل 6 أشخاص... فيديو من كاميرات المراقبة بالفيديو... سجين يفاجئ الجميع بمحاولة هروبه والشرطة تستفيق في اللحظات الأخيرة بـ"العصى الغليظة".. مشهد مفزع بموقف سيارات في السعودية شاهد.. كيف نجت أم وطفلها من انفجار رهيب في مطبخها المزيد ...