السبت17/8/2019
ص10:32:43
آخر الأخبار
سلاح الجو اليمني المسير يستهدف مواقع حساسة في مطار#أبها ويعطل حركة الملاحةالسيد نصرالله: سورية صمدت في الحرب الكونية عليها والآن تسير في خطا ثابتة نحو الانتصار النهائيالصحة السودانية: مصرع 46 شخصا جراء السيول والفيضاناتاستهداف مرتزقة العدوان السعودي بصاروخ زلزال1 في حجةدرجات الحرارة أدنى من معدلاتها والجو بين الصحو والغائم جزئيا‎النيران تلتهم فرن "خربة الجوزية".. والمحافظ يطالب بالتحقيقوسائط دفاعنا الجوي تدمر هدفا معاديا في منطقة مصياف بريف حماةالصين تؤكد مجددا ضرورة احترام سيادة سورية ووحدة أراضيهاشنار: أردوغان يدعم التنظيمات الإرهابية في سورية خدمة لـ “إسرائيل” واشنطن تتوعد طاقم الناقلة "غريس-1" بعواقب وخيمةانخفاض أسعار الذهبدعوة ما يقارب 400 رجل أعمال عربي وأجنبي لزيارة معرض دمشق الدوليمطلبُ تركيا إنشاء منطقة عازلة في سورية يتعلّق بالنّفط وليس بالإرهاب.....ترجمة: د. محمد عبده الإبراهيمكيف تردّ روسيا على أردوغان في سوريا؟.....بقلم عمر معربونيلشكّه في سلوكهما...أب يذبح ابنتيه ..!صائغ شارع العابد يقع ضحية احتيال بـ 15 إسوارة و12 ليرة ذهبيةمقتل" الإرهابي المدعو "أبو سليمان البيلاروسي"قاعدة جديدة للاحتلال الأمريكي بريف الحسكةالتربية تصدر نتائج الدورة الثانية لشهادة الثانوية العامة..رابط لمعرفة النتائجإعلان أسماء الدفعة الرابعة والخامسة من المقبولين في المنح الدراسية الهنديةاعتداءات إرهابية بالقذائف الصاروخية على حيي حلب الجديدة وجمعية الزهراء بحلبالجيش السوري يقتحم 4 بلدات على مشارف خان شيخون جنوب إدلبالنقل السورية تربط المناطق الحيوية ببعضها.. تحويل 17 طريق محلي لمركزيرداً علـى الاتهـامــات … مدير «العقاري» : لماذا يودع الاتحاد التعاوني 64 مليار ليرة بدلاً من توظيفها في السكن؟خبراء يحذرون.. هذا ما تحتويه 5 حبات من الزيتون المملحما هي كمية العسل التي يمكن تناولها يوميا؟أيمن رضا يقصف "نسرين طافش" ويحرج "باسم ياخور" في أكلناهاقصي خولي بتحدٍ جديد تحت الماء"سافرت وحدي على متن الطائرة".. حقيقة فيديو الكذبة الجميلة إعفاء عمدة طهران السابق من عقوبة الإعدام بعد تنازل عائلة زوجتهألمانيا تختبر أول حافلة نقل عام ذاتية القيادة إنستغرام تضيف أداة للمستخدمين للإبلاغ عن المعلومات الزائفةنصرالله الإقليمي: انتقال الردع إلى محور المقاومة النقاش: انتصار تموز 2006 نقل قوة الردع من يد "إسرائيل" إلى يد محور المقاومة

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 
 

اشترطت عملية سياسية وهزيمة داعش وانسحاب إيران! … واشنطن تزعم الحرص على حل الأزمة السورية


زعمت واشنطن حرصها على حل الأزمة السورية وقدمت ثلاثة شروط في الملف السوري تمثلت بـ«إطلاق عملية سياسية لا رجعة فيها، وإلحاق هزيمة نهائية بتنظيم داعش الإرهابي، وانسحاب جميع القوات التابعة لإيران من الأراضي السورية»، وذلك في دلالة واضحة على تدخلها بالشأن الداخلي السوري.


وكانت الخارجية الأميركية أعلنت منتصف آب الماضي تعيين سفيرها السابق في العراق وتركيا جيمس جيفري مبعوثاً خاصاً لها إلى سورية.

ونقل الموقع الإلكتروني لقناة «روسيا اليوم» عن جيفري قوله أثناء مؤتمر صحفي عقده في بروكسل الثلاثاء: إن الشروط الأميركية الثلاثة في الملف السوري تتمثل «بإطلاق عملية سياسية لا رجعة فيها، وإلحاق هزيمة نهائية بتنظيم داعش، وانسحاب جميع القوات التابعة لإيران من الأراضي السورية».
وزعم جيفري أن «هذه هي المغذيات الثلاثة للنزاع والتي نريد إصلاحها»، علما أنه وبحسب العديد من المراقبين والباحثين فإن تصاعد الحرب ضد سورية سببه الرئيس هو دعم الولايات المتحدة الأميركية وحلفائه للتنظيمات الإرهابية في البلاد.
وأشاد جيفري، بنتائج قمة اسطنبول الرباعية حول سورية التي جمعت قادة روسيا وتركيا وألمانيا وفرنسا السبت الماضي.
وفي ختام القمة التي جمعت الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إلى جانب نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس النظام التركي رجب طيب أردوغان والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في اسطنبول، أعلن عن بيان ختامي أكد على «الالتزام بوحدة سورية وسيادتها واستقلالها» وأنه «لا بديل من الحل السياسي للأزمة»، داعياً إلى استمرار وقف إطلاق النار في إدلب، وتشكيل لجنة مناقشة الدستور الحالي «قبل نهاية العام الجاري».
وقال جيفري للصحفيين خلال زيارته لبروكسل: إن القمة أتاحت تحقيق «خطوات كبيرة نحو الأمام» في سبيل إنهاء «النزاع» في هذا البلد، مضيفاً: «نحن مسرورون جداً بنتائج قمة اسطنبول».
وأشار الدبلوماسي الأميركي إلى أن «هذا لم يكن ليتحقق لولا الولايات المتحدة» التي غابت عن القمة، موضحاً أن واشنطن كانت على اتصال بالمشاركين فيها.
وزعم المبعوث الأميركي حرص واشنطن على عدم طرح رحيل الرئيس بشار الأسد في التصريحات الرسمية والمفاوضات مع الدول الأخرى كشرط للتسوية في سورية، وقال: إن «خروج (الرئيس) الأسد من الحكم ليس شرطاً في حد ذاته»، بعدما ركزت بلاده على هذا الشرط مراراً وفشلت في تحقيقه.
وكان وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس، أكد أول من أمس التزام الولايات المتحدة بدعم «قوات سورية الديمقراطية- قسد» في سورية وإيجاد التسوية السياسية من خلال عملية جنيف.
وزعم ماتيس في كلمة له في معهد السلام في واشنطن، أن «الجهود التي بذلتها روسيا في عملية أستانا أو سوتشي لم تسفر عن أي شيء ذي قيمة، ولذا فإننا ندعو روسيا إلى دعم عملية جنيف للأمم المتحدة وجهود (المبعوث الأممي) ستيفان دي ميستورا».
كما اعتبر ماتيس، أن انسحاب الولايات المتحدة من سورية سيخلق «فراغا قد يستفيد منه الرئيس بشار الأسد وحلفاؤه»، في إشارة إلى نية بلاده عدم الانسحاب من سورية.
وتابع: أن الوضع في سورية «مأساة نمت لأكبر مما يمكنني وصفه. رأيت اللاجئين في البوسنة وفي جنوب شرق آسيا وإفريقيا، ولكني لم أر أبدا لاجئين بالصورة التي رأيت فيها السوريين خارج بلادهم»، وذلك على الرغم من أن بلاده لا تقدم أي دعم للمهجرين السوريين الذين تعتبر أميركا أكبر مسبب لمآساتهم.
واعتبر ماتيس أن تواجد الإيرانيين في سورية «ليس لمصلحتهم. لن يجدي ذلك نفعا، وهم يهدرون كمية كبيرة من الموارد التي يمكن أن تساعد الشعب الإيراني بدلا من ذلك».


   ( الخميس 2018/11/01 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 17/08/2019 - 9:34 ص

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...سائق شاحنة يحتفل بزفافه على طريقته الخاصة والعروس تؤيده شاهد ماذا فعل فهد للهروب من مجموعة أسود أرادوا افتراسه لص عاري يعلق في مدخنة منزل أراد سرقته... فيديو ثعبان ملكي جائع يبتلع نفسه... فيديو بالفيديو...رجل يوقف شاحنة بيديه كي لا تصطدم بسيارة بورش بالفيديو...عرض جوي في كولومبيا ينتهي بمأساة فؤاد السنيورة يفاجئ الجمهور بأداء أغنية "سواح" (فيديو) المزيد ...