الأحد15/9/2019
م16:47:25
آخر الأخبار
بعد هجمات أرامكو.. واشنطن تتعهد باستخدام الاحتياطي النفطيوزير الطاقة السعودي: الهجوم على منشأتي أرامكو تسبب في توقف 50% من إنتاج الشركةالسيسي عن سوريا: لا يمكن لحرب تقليدية أن تدمر دولة لكن الإرهاب فعل ذلكهجوم الحوثيين على "أرامكو" يثير تساؤلات حول كواليس العمليةالخارجية: ممارسات ميليشيا (قسد) الإرهابية بحق السوريين تتناغم مع مشاريع دول عميلة لواشنطنالرئيس الأسد يستقبل المبعوث الخاص للرئيس الروسي ونائب وزير الخارجية الروسي والوفد المرافق.سانا| مواصلة لدورها التخريبي.. واشنطن تدخل 150 شاحنة تحمل تعزيزات عسكرية لميليشيا قسد الانفصاليةمجلس الشعب يعقد جلسته الأولى من الدورة العادية الحادية عشرة للدور التشريعي الثاني بحضور المهندس خميس وعدد من الوزراءطهران: اتهامات بومبيو افتراء هدفه تشويه صورة إيرانصحفية «إسرائيلية» و«اندبندنت عربية» تؤكدان فشل زيارة نتنياهو إلى روسياالليرة تتعافى .. والدولار دون الـ 600 ليرة .. والأسعار تنتظرعجز الميزانية الأمريكية يسجل مستويات قياسية تاريخيةإردوغان: العدو أمامه والبحر من ورائه....بقلم الاعلامي حسني محليبوتين وروحاني لإردوغان: إدلب ثم إدلب....بقلم حسن محليشرطة منطقة الرستن في حمص تلقي القبض على عصابة سرقة مؤلفة من أربعة أشخاص القبض على منتحل صفة “ضابط” يوهم المواطنين بقدرته على “إعفائهم من الخدمة الالزامية” في دمشقالمنصف المرزوقي يعتدي على صحفي سأله عن سوريا- فيديو شاهد بالفيديو .."مفاجأة" لحظة دخول الرئيس بشار الأسد والسيدة اسماء لحضور فيلم "دم النخل" في دار الأوبراسورية تشارك في منافسات أولمبياد إيران الدولي لهندسة الرياضياتبرعاية الرئيس الأسد.. الدكتورة العطار تفتتح الدورة الحادية والثلاثين من معرض الكتاب في مكتبة الأسد الوطنيةضبط مستودع يحوي أسلحة وأجهزة اتصال من مخلفات الإرهابيين بريف درعاتنظيم ارهابي مسلح يقر بتلقيه ضربة قوية في الشمال السوريانتهاء المرحلتين الأولى والثانية من دراسة وإعداد المخطط التنظيمي لمدينة دير الزورتعميم بمنع تداول وفتح سجلات الصحائف العقارية لغير العاملين المكلفينهيئة الغذاء والدواء الأميركية تعثر على شوائب مسرطنة في أدوية “الرانتيدين”هل تعاني من مشكلات الهضم؟.. إليك "أسهل حل" ممكنفنانة مصرية: المخرج خالد يوسف أجبرني على مشهد "إغراء"ماحقيقة نجاة عاصي الحلاني من الموت بمعجزة؟طرد رجل مسن وزوجته من طائرة.. والسبب "نقرة كوع"فرنسا .. تعويض عائلة موظف مات وهو يمارس "الجنس" أثناء رحلة عمل على اعتبار أنه "حادث عمل" سامسونغ تستعين بمشهد لرجل وامرأة للسخرية من هاتف "آيفون 11"... فيديوخبراء يكشفون عمليات "تجسس واسعة" عبر شرائح الهاتفأمريكا عاجزة عن فك الشيفرة السورية - الإيرانية ....المهندس: ميشيل كلاغاصي بورصة نتنياهو! .....بقلم: وضاح عيسى

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

“بدأ حياته حارساً بملهى ليلي وانتهى بكورنيت المقاومة”.. من هو ليبرمان


حسين مرتضى 

لطالما كان وزير الحرب الاسرائيلي المستقيل، أفيغدور ليبرمان، مثيرا للجدل، بتصريحات هدد فيها بتدمير السد العالي في مصر، ولإعدام الأسرى الفلسطينيين، واغتيال شخصيات قيادية في المقاومة الفلسطينية ، وصولا الى تحريضه على شن حرب اعتبرها رئيس حكومة الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو غير ضرورية على غزة.


وقدم ليبرمان، الذي يتزعم حزب “إسرائيل بيتنا” اليميني المتطرف، اليوم الأربعاء، استقالته من منصب وزير الجيش، احتجاجا على التوصل لوقف إطلاق النار مع الفصائل الفلسطينية بغزة، الذي تم أمس الثلاثاء.

وُلد أفيغدور ليبرمان عام 1958، في مولدوفا، وهاجر إلى الكيان عام 1978، ويقيم في مستوطنة “نكوديم” المقامة على أراضي بيت لحم في جنوبي الضفة الغربية.

وقالت مجلة فورين بولسي في مايو/أيار 2016، إن ليبرمان بدأ حياته حارسا في ملهى ليلي في الكيان الإسرائيلي.

وخدم ليبرمان، في جيش الاحتلال الاسرائيلي، وحصل على الشهادة الجامعية الأولى بالعلاقات الدولية والعلوم السياسية من الجامعة العبرية في القدس.

وشغل منصب مدير عام حزب(الليكود) في السنوات 1993-1996.

وتولى منصب مدير عام ديوان رئاسة الوزراء في السنتين 1996-1997.

وفي عام 1999 أسس وترأس حزب “إسرائيل بيتنا”، وهو ذات العام الذي انتخب فيه عضوا في الكنيست الاسرائيلي لأول مرة.

وتولى ليبرمان لأول مرة، منصبا وزاريا في مارس/آذار من العام 2001 حيث عُيّن وزيرا للبنى التحتية، ولكنه ما لبث ان استقال في مارس/آذار 2002.

وعاد الى الحكومة في منصب وزير المواصلات في فبراير/شباط 2003.

ولكنه غادر في يونيو/حزيران 2004، وأشغل منصب نائب رئيس الحكومة ووزير الشؤون الاستراتيجية من أكتوبر/تشرين اول 2006 حتى استقالته من الحكومة في كانون يناير/كانون ثاني 2008.

وفي نوفمبر/تشرين ثاني 2013 تم تعيينه وزيرًا الخارجية حتى مايو/أيار 2015 وفي 30 مايو/أيار 2016 تولى حقيبة الجيش حتى استقالته اليوم الأربعاء.

ولطالما طرح ليبرمان المواقف المثيرة للجدل، أبرزها:

ففي العام 2001 نقلت وسائل إعلام إسرائيلية عنه تهديده بتدمير السد العالي في أسوان في مصر في حال قدمت الدعم للفلسطينيين.

وفي العام 2009، قال ليبرمان عن الرئيس المصري السابق حسني مبارك “ليذهب الى الجحيم” في حال رفض القدوم الى “إسرائيل”.

ووصف رئيس السلطة محمود عباس في العام 2014 بأنه “إرهابي دبلوماسي”، بعد لجوئه الى الأمم المتحدة لنيل الاعتراف بدولة فلسطين.

كما أنه دعا في العام 2014 إلى ضم المدن والبلدات العربية في المثلث الى الدولة الفلسطينية المستقبلية في إطار أي حل سلمي مستقبلي.

وفي ذروة الدعاية للانتخابات الاسرائيلية عام 2015، اعتبر أن “العرب غير الموالين لإسرائيل يستحقون قطع الرأس بالفأس”.

وفي السنوات الأخيرة، أصر ليبرمان على تمرير قانون في الكنيست (البرلمان) يسمح بإعدام الأسرى الفلسطينيين رغم معارضة العديد من المستويات السياسية والأمنية والقانونية في “إسرائيل”.

وفي الأشهر الماضية، أصر ليبرمان على وجوب توجيه ضربة عسكرية الى قطاع غزة، كطريق للتهدئة رغم معارضة الأوساط السياسية والأمنية الإسرائيلية.

وهاجم ليبرمان، في المؤتمر الذي أعلن فيه استقالته، اليوم الأربعاء، الحكومة، لموافقتها على قرار وقف إطلاق النار

وهاجم ليبرمان وقف إطلاق النار بغزة، وقال: ” وقف إطلاق النار مع غزة ، استسلام للإرهاب (..) من وجهة نظري، لا يمكن الصمت على إطلاق 500 صاروخ باتجاه إسرائيل”.

وأضاف: ” اليوم استسلمنا للإرهاب، نشتري الهدوء بالمال، ونساوم على الأمن بعيد المدى لإسرائيل”.


   ( الجمعة 2018/11/16 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 15/09/2019 - 4:09 م

كاريكاتير

#طار_بولتون

 

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

فهد مسكين يحاول افتراس حيوان النيص... فيديو حرمان سباحة من المركز الأول بسبب "ملابسها الفاضحة" شاهد.. عارضة أزياء تقدم عرضا تحت الماء فى الصين شاهد... نمر ماكر يتسلل للقضاء على تمساح في معركة مميتة فيديو يحقق ملايين المشاهدات لطفلين يتعانقان بعد غياب ثعبان ضخم يكسر عظام تمساح أمام عين سائح بالفيديو... سائق سيارة غارق في نوم عميق أثناء القيادة على طريق سريع المزيد ...