الخميس21/11/2019
ص2:40:9
آخر الأخبار
اتهام 3 وزراء اتصالات سابقين في لبنان بالهدر واختلاس المال العامنتن ياهو: القرار الأمريكي فرصة لتحديد الحدود الشرقية لـ"اسرائيل" وضم غور الأردنإرجاء جلسة مجلس النواب اللبناني بسبب عدم اكتمال النصابالجيش الليبي يدمر 19 مدرعة للنظام التركي في مصراتةالحرارة توالي ارتفاعها مع بقاء الأجواء الباردة ليلاً أردوغان رجل مخادع ولا صدقية لأي كلمة يقولها … المقداد: «إسرائيل» تقف في مقدمة ووسط وآخر كل المؤامراتمحافظ ريف دمشق: سنقدم جميع المساعدات للمتضررين من العدوان الإسرائيلي وسنرمم المنازل المتضررةسوسان لوفد برلماني ألماني: الاتحاد الأوروبي بتبعيته للسياسات الأميركية فقد البوصلة والهوية بعد عملية "فجر الثلاثاء"… جيش العدو الإسرائيلي يستعد لرد إيراني قويحزب الشعوب الديمقراطي: أردوغان عدو الشعوب داخل تركيا وسورية والعراقبخبرات سورية… تصنيع وتركيب وتشغيل أول عنفة ريحية في سوريةمصرف سوري- إيراني خلال 4 أشهر بعد القصف الإسرائيلي الأخير... ما سيناريوهات الرد السوري والإيراني؟يتامى حلف الناتو......| تييري ميسانكشف ملابسات جريمة قتل في ريف حمصشخص يحتال على والد عسكري مفقود ويأخذ منه مبلغ مليون و 600 ألف ليرة لكشف مصير ابنهالقبض على خلية لتنظيم "داعش" بحوزة أفرادها سلاح لا يخطر على بال!خبير يتحدث عن خطة ماكرة للولايات المتحدة باستخدام اللجنة الدستوريةالتربية تعلن أسماء المقبولين في معاهد التربية الرياضية-التعليم الموازي للعام الدراسي الجاريمجلة تشيكية: آثار بصرى من أجمل وأهم المعالم التاريخية في العالمأنباء عن استقدامه تعزيزات ضخمة إلى ريف حماة الغربي لإطلاق معركة واسعة تجاه ريف إدلب تمهيد ناري سوري روسي على معاقل تنظيم (أجناد القوقاز) الارهابي بريف إدلبالإسكان تخصص 4308 مساكن للمكتتبين في ست محافظاتمحافظة دمشق : بدء تنفيذ 38 برج للسكن البديل بعد نحو 5 أشهر7 علامات تحذيرية لارتفاع ضغط الدم القاتل!متى تبدأ صحة الجسم بالتدهور من قمة الرأس حتى أخمص القدمين؟فنانة مصرية مشهورة تفاجئ جمهورها بخلع الحجابدريد لحّام يكرّم الإعلامي الكويتي سيد رجب باسم شركة «سلامة الدولية للإنتاج الفنّي» بهذه الطريقة... رجل ينجو بأعجوبة من بين فكي تمساحامرأة تنتقم شر انتقام من حبيبها الخائن"طفل عبقري".. دخل الثانوية بالسادسة وهذا موعد تخرجه الجامعيبالطقس البارد.. كم ثانية تحتاج من تشغيل السيارة حتى تحريكها؟سورية: الاحتلال الأميركي سيواجَه بالمقاومة الوطنية ...العميد د. أمين محمد حطيطإيفو موراليس والشباب العربي ....بقلم د. بثينة شعبان

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

كيف يكون صلاح الدين "كذبة" ولولا ملحمة حطين لما فُتحت القدس


وسام النمر

سيكون الكلام في المقدمة بلغة السينمائيين ثم سندخل لكلام المتخصصين في التاريخ، فبعد الفنان غسان مسعود في "مملكة السماء" الذي قَدِمّه كممثل عربي بإنتاجٍ وإخراجٍ من هوليوود بدور "صلاح الدين" سنة 2005- نسمع اليوم في نهايات 2018م - أصواتاً من شأنها أن تثير السخرية والشماتة عند الغرب قبل العرب، ولا نعرف ما الهدف منها ؟ ! 


لكن من الجميل جداً أن يصرح مخرج فيلم مملكة السماء "سكوت" مدافعاً عن فيلمه مؤكداً أنه يقدم "معالجة جيدة ومتوزانة"،حيث قال في لقاء مع تلفزيون بي.بي.سي البريطاني نشرته صحيفة دنيا الوطن "الفلسطينية" بتاريخ 4-5-2005 : "ليس هناك أبيض وأسود في مناقشة مثل هذه القضايا".

ولم يوجه الفيلم رسالة لمتابعيه أن صلاح الدين كذبة ! كما دافعت الممثلة الشهيرة "إيفا جرين" إحدى بَطلات الفيلم عنه وقالت: "إنه ليس كأفلام هوليوود البلهاء بل هو فيلم شجاع".. وأعربت عن أملها في أن يؤدي الفيلم إلى إيقاظ الناس في أمريكا ليكونوا أكثر تسامحاً وأكثر انفتاحاً نحو الشعوب العربية..

أضف إليه جماهيرية فيلم الناصر صلاح الدين للمخرج يوسف شاهين إنتاج عام 1963- الذي لم يوجه رسالة لمتابعيه أن صلاح الدين كذبة ! رغم مراقبة الفيلم من قبل المتخصصين في التاريخ !
وبعيداً عن وجهات النظر وعن شخصنة المواقف والهجوم المتطرف باتجاه ما سمعناه مؤخراً عن ما يسمى "صلاح الدين الأيوبي كذبة" وأنه هو من أعاد اليهود للقدس !..
أعتقد أنه ثمة الكثير من الناس ستخالف ذلك الرأي مخالفةً علمية هادئة تحمل في طياتها الحب والتقدير، فثمة ثوابت في التاريخ وجب الإضاءة عليها، ولذلك كان لقاء المكتب الإعلامي لمجمع الفتح الإسلامي مع الدكتور عمّار النهار الأستاذ بقسم التاريخ في جامعة دمشق وفي المَجمع - صاحب المؤلفات العديدة بدأ حديثه قائلاً :

لم يكن صلاح الدين الأيوبي صاحب إنجازات عسكرية وانتصارات عظيمة على الصليبيين فحسب، بل كان رجل علم وصاحب إصلاحات اجتماعية واقتصادية وعمرانية كبرى، واتصفت حياته بالبعد الإنساني إذ أوقف على أعمال البر أوقافاً كثيرة في شتى أنحاء العالم الإسلامي.

فلقد استأثر الإنجاز الكبير الذي حققه صلاح الدين بفتح بيت المقدس على كتابات المؤرخين والباحثين، متناسين ما حدث بعد هذا الفتح من إنجاز لعله أكبر أهمية من الفتح نفسه..
كما يُقسَّم عهد صلاح الدين إلى ثلاثة أدوار حسب قول الدكتور عمار :

الأول: في مصر وهو طور الدفاع أمام الصليبيين وأنصار الفاطميين، وصد الاعتداء في الداخل والخارج، وتقوية سلطانه من الناحيتين السياسية والحربية.

والدور الثاني: في الشام، ويبدأ بوفاة نور الدين محمود بن زنكي، إذ ظهر صلاح الدين بمظهر أكبر حاكم إسلامي في الشرق، فبدأ يجمع القوات الإسلامية للصراع النهائي مع الصليبيين، وخاصة أنه استطاع توحيد مصر والشام.

والدور الثالث: في فلسطين، إذ وجَّه جهوده للحرب مع الصليبيين، وأغار على الولايات الصليبية الواحدة تلو الأخرى، فبسط سلطانه على حلب والموصل وحصن طبرية وعكا ونابلس والرملة ويافا وبيروت وصور وطرابلس وعسقلان، ثم كان انتصار حطين، ومن بعده توَّج صلاح الدين كل جهوده بفتح بيت المقدس .

هنا سؤالان : هل كان إنجاز صلاح الدين الأيوبي متمثلاً بالانتصار في معركة حطين ثم فتح بيت المقدس؟ أم أن القضية كانت أبعد مدى من ذلك ؟

لننظر ما يقوله الدكتور عمّار في هذه القضية : 
يؤكد الدكتور عمار أن صلاح الدين يوسف بن أيوب حرَرَ بيت المقدس يوم الجمعة 27 رجب 583هـ/ 2 تشرين الأول 1187م، ولم يعامل الصليبيين بالمثل، وإنما أظهر معهم تسامحاً يُضرب المثل به..
مضيفاً : بعد ذلك انتقل صلاح الدين إلى معالجة كارثة التغيير الديموغرافي التي قام بها الصليبيون، فقام بمايلي :
_ بدأ بترحيل الصليبيين عن بيت المقدس بطرق سلمية، وضمن لهم سلامة الرحيل إلى صور وطرابلس وأنطاكية وبقية قلاعهم التي لم تسقط بعد. 
_ ضمن صلاح الدين أن المدينة أصبحت شبه خالية من السكان.
_ أطلق عدداً من المشاريع العمرانية والاجتماعية لإعادة بيت المقدس إلى حالته الطبيعية الحقيقية السابقة، وصفته العربية الإسلامية.
_ بدأ بعملية الإسكان من خلال عشرة آلاف كانوا قد جاؤوا معه..
_ تدفق الناس إلى المدينة وسط فرحتهم الكبيرة بالنصر، فأتوها ((رجالاً وركباناً من كل جهة))..
_ جلب صلاح الدين عدداً من القبائل العربية وأسكنهم المدينة وما حولها.
_ شجَّع صلاح الدين عدداً من الذين جاهدوا معه على السكن في المدينة، مثال ذلك المغاربة، الذين زادت أعدادهم في بيت المقدس عقب الفتح الصلاحي للمدينة، إذ أعطاهم صلاح الدين الأيوبي ميزات عديدة ((فجعل أحكامهم إليهم ولم يجعل يداً لأحد عليهم)) حسب تعبير الرحَّالة ابن جبير.
ونظراً لأهمية هؤلاء المغاربة وكثرتهم أوقف عليهم الملك الأفضل نور الدين علي الابن الأكبر لصلاح الدين الأيوبي عام 589 هـ/1193 م البقعة التي اعتادوا على الإقامة فيها، وعُرف المكان فيما بعد بحي أو حارة أو محلة المغاربة.
_ ثم سمح صلاح الدين للمسيحيين الساكنين بيت المقدس بالبقاء فيه، بل أعاد للأقباط الأماكن التي اغتصبها منهم الصليبيون.
_ وسمح لليهود أيضاً بالإقامة ببيت المقدس، وذلك ضمن مخططه لإعادة إسكان المدينة، فلم يكن اليهود في ذلك الوقت يشكلون خطراً على الطابع الإسلامي للمدينة، بسبب أعدادهم القليلة جداً، إذ ذكر الرحَّالة اليهودي بنيامين التطيلي حوالي عام 567هـ / 1171م، أن عددهم بلغ حوالي 200 يهودي يقيمون في حي مجاور لبرج داود، أما الرحَّالة اليهودي الآخر بتاحيا الراتسبوني الذي زار بيت المقدس قبيل الفتح الصلاحي للمدينة فذكر أنه لا يوجد في المدينة إلا يهودي واحد هو إبراهيم هلتسيفغ.
_ بادر صلاح الدين نحو تحقيق الاستقرار السياسي والاقتصادي.
_ بعد كل ذلك انطلق نحو برنامج عمراني شامل تضمَّن تشييد المساجد، والمدارس، والخانقاوات، والزوايا، ودور الحديث، ودور القرآن، ومكاتب الأيتام، والبيمارستانات، والسبل، والمطاهر، والربط

101 عقار لمعالجة المرضى 💉 :

وعن البعد الإنساني في شخصية الناصر يقول الدكتور عمار : بعد تحريرالقدس مباشرة اتخذ صلاح الدين مكاناً جعله بيمارستاناً للمرضى (البيمارستان الصلاحي)، فاتخذ فيه بيوتاً فيها حاجات أصحاب الأمراض على اختلافها، وجهَّز فيها العقاقير والأدوية وأوقف عليها الأوقاف العديدة، وأوقف بمفرده 101 عقار، تُصرف الإيرادات المستوفاة منها على البيمارستان وما يحتاجه من نفقات، وقد حُددت هذه العقارات في نص وقفيته، وهي: 39 بيتاً، وفرنان، وثلاثة أقبية، و35 دكاناً، و16 مخزناً، ومعصرة، وصهريجاً، ومزرعة، وأرضاً زراعية، وحكر خان الزيت، وحكر قبان زيت.

_ وكانت النتيجة أن تعافت المدينة تعافياً مدهشاً من الضربات التي لحقت بها أيام الصليبيين، فعبَّر عن ذلك المؤرخ الكبير ابن فضل الله العمري بقوله: ((عادت المدينة إلى ما كانت عليه من التمدن بعد أن كانت لا تعد من القرى ولا يندى في جوانبها الثرى)).

_ والنتيجة الكبرى زوَّدنا بها المؤرخ الغربي (بينفينست)، إذ ذكر أن صلاح الدين بعد أن حرر بيت المقدس عام 583 هـ/1187م قام بأعمال عديدة لإصلاح المدينة، أهمها إعادة إسكانها، فارتفع عدد السكان بشكل كبير، وبلغت مساحة المدينة 720 دونماً، وقُدرت كثافتها السكانية بـ 42 شخصاً للدونم الواحد.

أخيراً ينهي الدكتور عمار حديثه قائلاً : أرجو أن نقرأ التاريخ العربي الإسلامي من كل وجوهه، لنفهمه بحقيقته الشمولية، ولنستطيع أن نستخلص منه العبر والفوائد، ونستخرج منه القواعد التاريخية التي إن وعيناها أدركنا كيف تقوم الأمم والحضارات ولماذا تسقط ؟ !


   ( السبت 2018/12/01 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 20/11/2019 - 10:49 ص

الدفاعات الجوية تسقط عدة أهداف معادية في سماء ريف دمشق الجنوبي

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو...لاعب كرة قدم أمريكي يصطدم بمصورة بشكل عنيف يفقدها وعيها فيديو... معركة مثيرة بين فأر وأفعى سامة فمن المنتصر؟ اصطدام طائرتين في أمريكا... فيديو التبول على الطعام... قطة تنتقم أشد انتقام من صاحبتها (فيديو) قطيع متوحش من الضباع يهاجهم وحيد القرن ويفترس ذيله... فيديو ملاكم "رومانسي" يواجه حبيبته على الحلبة! الجزاء من جنس العمل - فيديو المزيد ...