الأحد25/8/2019
م18:30:2
آخر الأخبار
السيد نصر الله يتوعد (إسرائيل) بالرد..سوريا تسير بخطوات ثابتة نحو النصر النهائي وإدلب ستعود إلى الدولة السورية وكذلك شرق الفراتسلاح الجو اليمني المسير يجدد استهداف مطار أبها وقاعدة الملك خالد الجويةالمسؤول الإعلامي في حزب الله: الحزب لم يسقط أي طائرة والرد في كلمة الأمين العام اليومسقوط طائرتي استطلاع اسرائيليتين في الضاحية الجنوبية بعدوان اسرائيلي جديدمجلس الوزراء يجري مراجعة لخطة تنمية الريف المحرر في الرقة ويشكل لجنة عليا لمتابعة تنفيذ التوصيات المتعلقة بإصلاح القطاع العام الاقتصاديرفضا لوجودها وممارساتها القمعية.. أهالي قريتي العزبة ومعيزيلة شمال ديرالزور يتظاهرون ضد ميليشيا (قسد)واشنطن تدخل بشكل غير شرعي 200 شاحنة تحمل معدات عسكرية إلى ميليشيا (قسد) الانفصالية كاميرا RT ترصد عن قرب نقطة المراقبة التركية التاسعة المحاصرة من قبل الجيش السوريالبيت الأبيض: ترامب نادم لعدم رفعه الرسوم على الصين بشكل أكبرإخلاء شاطئ شهير في إسبانيا بعد العثور على عبوة ناسفة في البحرإطلاق أول موقع الكتروني مختص بالاقتصاد بحلب والمنطقة الشمالية .. نابلسي : خطوة في دعم الاقتصاد الوطنيواشنطن تستكمل إرهابها وتهدد المشاركين بمعرض دمشق الدولي بالعقوبات … وزير المالية: سير العمل بالمعرض ممتاز مقارنة بالعام الماضيانتصارات ابطال الجيش العربي السوري ....بقلم فخري هاشم السيد رجب صحفي كويتيأردوغان إلى موسكو عاجلاً ودمشق لا تتراجع.....بقلم الاعلامي حسني محليوالد الطفل “غيث” يروي تفاصيل الاعتداء الوحشي.. والمجرم يعترف بجريمة أخرى في حلببأقل من ساعة ...القااء القبض على شخص أقدم على قتل ابن عمهمعارض سوري معروف يطلب وساطة للعودة إلى سوريا عبر "فيسبوك"مقتل قيادي في تنظيم القاعدة "حراس الدين" وهو إرهابي عتيق في تنظيم القاعدة من أفغانستان إلى العراق ليلقى حتفه في سوريا19و26 تشرين الأول القادم موعد الامتحان الطبي الموحدقصيدة فتاة سورية تهز نظام التعليم في بريطانيا (صورة)كيف فاجأ الجيش السوري (النصرة) بكسر تحصينات وأنفاق 7 سنواتالجيش يدمر تحصينات لإرهابيي (جبهة النصرة) في معرة النعمان وعدة قرى بريف إدلب" النقل" تعيد تأهيل 7 جسور حيوية على الاتوستراد الدولي ( تدمر- دير الزور)وزير الأشغال يطلع على مخططات مشروع تنظيم مخيم اليرموك و القابون ‏9فوائد لملح البحربعض الحقائق عن عصير الرمانميادة الحناوي لـ سيدتي: لهذه الأسباب ألغيت حفلتي في لبنان وهذه قراراتي مستقبلياًوفاة والدة رنا الأبيض وباسم ياخور ويزن السيد وصفاء سلطان يعزونهامصور النساء الخفي.. القبض على "منحرف مدريد" متلبسا! (فيديو)السرطان يهدد رئيس دولة بعدما قتل والديه وأختههاتف ذكي لا يسخن على الإطلاق… شاومي تفاجئ الجميعخمس عادات يومية تميز الأذكياء من البشر عن سواهمأهمّ دروس تحرير خان شيخون ....ناصر قنديلمن القلمون إلى إدلب.. الجيش السوري في رحلة انتصار مستمرة

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

«هآرتس »: ضمّ الجولان وعلاقته بـ«التصديع المائي» في الولايات المتحدة


يستهدف توقيع الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، قرار الاعتراف بضمّ الجولان لإسرائيل، شرعنة الاحتلال القائم منذ العام صحافة العدو | 1967،


 وفرض وقائع يراهن من خلالها على أن الطرف العربي سيتكيّف بتوالي الوقت مع السقف الجديد. وهو ينطوي على دعوة مباشرة إلى حلفاء الولايات المتحدة كافة للتأسيس على أن هذا القرار تعبير عن مسار لا رجعة عنه. لكن، فضلاً عن ذلك، يتصل القرار بأكثر من بعد أميركي وإسرائيلي. صحيح أنه مطلب إسرائيلي دائم، على خلفية أطماع توسعية واستراتيجية، لكن السؤال الذي يُطرح أيضاً هو حول السياق الأميركي الذي دفع إدارة ترامب إلى الإقدام على هذه الخطوة في هذه المرحلة، بما يتعارض ليس فقط مع القانون الدولي والقرارات الدولية، بل مع سياسات الإدارات الأميركية السابقة.

رئيس تحرير صحيفة «هآرتس»، ألوف بن، يذهب في تحليله التغير الذي طرأ على الأداء الأميركي تجاه الصراع العربي ـــ الإسرائيلي، ومن ضمنه الصراع الفلسطيني ـــ الإسرائيلي، إلى استحضار ابتكار الولايات المتحدة في السنوات الأخيرة تقنية استخراج كميات تجارية كبيرة من النفط والغاز عبر «التصديع المائي» للصخور في باطن الأرض، وبكلفة مقبولة، وذلك على يد المهندس الأميركي جورج ميتشل. يرى بن أن هذا الابتكار حرّر واشنطن من الارتباط المخيف بالسائل الأسود في الشرق الأوسط، معتبراً أن مفاعيله ظهرت بسرعة على مستوى السياسة الخارجية الأميركية، وتحديداً في ما يتعلق بشنّ الحروب وإرسال قوات إلى الشرق الأوسط، لمصلحة «إعادة الجنود إلى الوطن»، فضلاً عن أن الولايات المتحدة لم تعد مضطرة إلى مراعاة الدول النفطية، وعلى رأسها السعودية التي سيطرت على اقتصاد النفط العالمي طوال عشرات السنين، وكان لها تأثير هائل في واشنطن نتيجة لذلك.
لكن مفاعيل الابتكار المذكور لم تكن أحادية الاتجاه، إذ اختلفت ما بين الرئيسين السابق باراك أوباما والحالي دونالد ترامب. فقد عمد أوباما إلى عقد اتفاق نووي مع إيران على حساب السعودية و"إسرائيل"، لكنه لم ينجح في إجراء تحول جذري في العلاقات مع طهران. أما ترامب فاختار الدخول في خصومة حادّة مع إيران، ولجأ ـــ بحسب بن أيضاً ـــ إلى «كسر التوازن الذي مارسه أسلافه منذ العام 1948، بين القوة الإسرائيلية والقوة السعودية في السياسة الأميركية». وفي هذا السياق، اعترف ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، ونقل السفارة الأميركية إليها، «من دون الخوف من ردود فعل غاضبة من جانب دول الخليج، وتهديدات بالمقاطعة وحرق العلم الأميركي في العواصم العربية. كذلك فإن ترامب لم يسارع إلى نشر خطة السلام الموعودة (صفقة القرن)، وطرح تنازلات إسرائيلية للفلسطينيين، أو تبنّي مبادرة السلام السعودية، مقابل محفزات لرئيس الحكومة بنيامين نتنياهو».
في ما يتعلق بالمفاعيل الدولية لقرار الاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان، لم يتوقع رئيس تحرير «هآرتس» أن يتبع هذا القرارَ «اعترافٌ من جانب الاتحاد الأوروبي ودول عظمى، بل سيتمسك هؤلاء بسياساتهم، التي تمتنع عن أي تطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي منذ حرب العام 1967، من دون اتفاق بين "إسرائيل" والعرب، إذ إن الكثير من الدول تقاطع منتجات المستوطنات في الضفة الغربية والجولان أيضاً». أما بخصوص مفاعيل القرار على المستوى الداخلي، فحذر بن من أنه «سيكون للاعتراف الأميركي بضمّ الجولان تبعات بالغة التأثير. وسيصعّد اليمين ضغوطه من أجل تطبيق القانون الإسرائيلي على المنطقة C (ج) في الضفة الغربية، التي توجد فيها المستوطنات كلها وعدد قليل من السكان الفلسطينيين. وسيواجه نتنياهو والمؤسسة الأمنية، الذين رفضوا حتى الآن ضماً فعلياً لهذه المنطقة وفضّلوا سيطرة إسرائيلية زاحفة، صعوبة متزايدة في الادعاء أن العالم لن يسمح بذلك». والذريعة التي سيستند إليها المستوطنون ومؤيدوهم، هي أنه ما دام ترامب يعترف بمستوطنات الجولان، فلماذا لا يعترف بمستوطنات الضفة الغربية؟ ومن هنا، يرجّح بن أن «يدور نقاش سياسي (حول هذا الموضوع) أثناء ولاية الحكومة المقبلة. وستواصل "إسرائيل" الغرق في تأبيد الصراع مع جيرانها، بدلاً من البحث عن مخرج منه».

من صحافة العدو - المصدر : الاخبار اللبنانية 


   ( الأربعاء 2019/03/27 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 25/08/2019 - 5:03 م

كاريكاتير

الأجندة

تابعنا على فيسبوك

بالفيديو.. نجا بأعجوبة بعد صعقة كهربائية بقوة 6 آلاف فولت أسد البحر يجر سائحة إلى الماء لافتراسها (فيديو) بالفيديو...هبوط جنوني لمقاتلة حربية دون استخدام العجلات شاهد... كاميرات المراقبة توثق مشهدا مرعبا خلال فترة الليل إصلاح سريع دون الحاجة لفني سيارات طفل يسقط بالمجاري أمام والديه في لمح البصر رونالدو: الطعن في شرفي جعلني أمر بأصعب عام في حياتي المزيد ...