السبت14/12/2019
ص2:15:50
آخر الأخبار
الجيش الليبي: استهدفنا مواقع تخزين طائرات مسيرة تركية بمصراتهالسيد نصر الله: الأميركيون يحاولون استغلال التحركات الشعبية في أي بلد بما يخدم مصالحهمفوز عبد المجيد تبون بالانتخابات الرئاسية في الجزائرباسيل: لن نشارك في حكومة تكنوقراط ولن نعطلهاإقامة أول قداس إلهي في كنيسة القديس جاورجيوس بعربين بعد تحريرهامن أين لك هذا؟..تعميم لإبراز القضاة الجدد ما لديهم من أموالالجمعية العامة للأمم المتحدة تجدد مطالبتها (إسرائيل) بالامتثال للقرارات المتعلقة بالجولان السوري المحتلالجو غائم جزئياً إلى غائم ماطر على فترات ترامب يعلن رسميا التوصل إلى اتفاق تجاري مع الصين وتعليق الرسوم الجمركية ضدها لافروف يبحث مع وزير خارجية النظام التركي تطورات الأوضاع في سوريةوزير النفط: إنفراج في الغاز المنزلي.. وحتى الكهرباء قريباًاستقرار أسعار الذهب وسط تراجع الدولارمأزق إردوغان.. كيف يتخلص من غول وداود أوغلو وباباجان؟...بقلم الاعلامي حسني محلي هل عودة أقنية التواصل العربي والدولي مع الدولة السورية قريباً؟ طالب زيفا باحث في الدراسات السياسيّةلاجئ سوري يغتصب فتاة ألمانية مرتين في ناد ليليمصدر أمني يكشف المعطيات الأولية لجريمة قتل الشابتين في القرداحةشاهد بالفيديو.. حامية مطار القامشلي تقطع الطريق أمام قوات أمريكية وتجبرها على العودة موقع: لقاء برنار ليفي مع قائد (قسد) ينذر بمواجهة شرق الفرات السوري إدراج الوردة الشامية على لائحة التراث الإنساني في منظمة اليونسكوإجلاء طلاب مدرسة في طرطوس بسبب تصدعات وتساقط “الباطون” .. ومدير التربية “سيتم نقل الطلاب وترميمها”استشهاد ثلاثة أطفال وإصابة أربعة إثر انفجار لغم من مخلفات الإرهابيين في بلدة نصيب بريف درعاإلقـاء القبـض علـى عـدد مـن الأشــخاص الذيـن اعتـدوا علـى مبنـى ناحيــة شـرطة سلحـب ممـا أدى إلى استشـهاد النقـيب مهنـد وسـوف مديـر الناحيمخططات اليرموك والقابون التنظيمية بداية العام القادم.. خميس: إعادة الإعمار ستبدأ بالقول والفعلمحافظة دمشق توافق على تغطية الوجائب المكشوفةبعيدا عن الأدوية...أطعمة ومشروبات تخفض ضغط الدم طبيعيااليوسفي... أقوى فاكهة لزيادة المناعة ومفتاح الصحة والجمال في الشتاءهوى غربي التعاون الثاني بين الفنان غسان مسعود وابنتهقريباً في سورية.. غرفة تحكيمية لحل الخلافات في الوسط الفني!شركة تكافئ موظفيها بـ10 ملايين دولار احتفالا بنجاحهاالعثور على "مجرم خطير" في حال لا يخطر على بالحزمة مزايا جديدة يستعد “واتساب” لإطلاقها مطلع العام المقبل"فيسبوك" في قلب فضيحة جديدة.. والشركة تتصرف سريعافي الذكرى الـ 38 لقرار ضمه المشؤوم.. الجولان عربي سوري وجميع إجراءات الاحتلال باطلة ولاغيةكما هو دون أوهام ......بقلم د. بسام أبو عبد الله

ماذا يخبئ لك برجك اليوم؟ 

 
لتصلكم آخر الأخبار..
 

porno izle

من هو الرجل الذي أرعب اسرائيل واهتزت بسببه؟؟ انه ليس السيد نصرالله بل ...


منذ ان رحل مرسي وأنا استمتع بالخطب التي تحكي لنا عن القائد العظيم الذي فقدته الامة .. ورغم ان كثيرا من الخطابات كانت تثير حنقي وغضبي من الكذب على الناس الا انني اعترف ان هذه الخطبة العصماء قد أعانتني اليوم على ان اخفف من عبوسي وتوتري ..


 فقد كنت متجهما ومصابا ببعض التوتر بسبب ضغط العمل عندما وصلتني هذه الرسالة عن البطل الذي أرعب الصهاينة .. وهز اسرائيل .. وأرسلت اسرائيل تتوسل اليه وتركع لطلباته .. لأن هذا البطل الهمام وعنترة قد كشف زيف العرب والمسلمين .. فهو تفوق على السعودية والامارات وايران والغرب في تصوراته عن بناء الدولة المصرية الاسلامية .. حتى ايران غارت منه لأنه اكتشف ان نظامها الاسلامي ضعيف ومهترئ .. ولذلك فقد تأمر العالم كله عليه حتى قتله .. ولم ينقص الا ان يقول بعض الكذابين انه كان سيوقع قرار تحريك الدبابات المصرية الى حدود سيناء والاغارة على ايلات .. ولكن السيسي منعه قبل ساعة من التوقيع!! ..
بعد ان سمعت هذا المقطع (وأظن أنه عزام التميمي * الاخونجي السوري) ضحكت أكثر مما ضحكت من مقطع غوار الطوشة وهو يغني (واشرح لها) .. لأن الخطيب لم يقل ان مرسي نبي وانه مقدس بل ان كذبته اكبر من اي كذبة اخرى قيلت عن مرسي .. لأنني اصدق ان مرسي قد يكون نبيا ولكن لااصدق الدرجة التي وصل اليها في هذه الخطبة التي ابلى فيها الخطيب بلاء حسنا وغنى (واشرح لها) حيث (شرح لها ولنا) باسهاب وأعاد .. وأعاد .. وأجاد .. وضحكت من هذا الشاهد المزيف الذي يدلي بشهادته ويبدو مثل الاستاذ (المحامي خليفة خلف خلف الله خلف خلاف) الذي كان يستجوب سرحان عبد البصير كوكيل عن المتهم في مسرحية شاهد ماشافش حاجة .. لأن الاستاذ المحامي عزام التميمي في هذا المقطع الذي يتصرف كمحامي دفاع عن سيرة مرسي يظن ان الجمهور العربي (ماشفش حاجة) .. رغم اننا شاهدنا جميعا خطبة الزعيم الذي "ارعب اسرائيل" وهو يقول "لبيك ياسورية.. لبيك ياسورية .." في الملعب وتوعد انه سيرسل الجيش المصري لمحاربة الجيش السوري وتحرير دمشق .. لا فلسطين ولا القدس ولا حتى تحرير القاهرة من السفارة الاسرائيلية التي بقيت في عهده .. في الوقت الذي خرجت فيه السفارة السورية من القاهرة كي يرضى صديقه العظيم بيريز ..
فعلا أرعب اسرائيل .. كما ارعب اردوغان اسرائيل لأنه نقل المقاتلين الاسلاميين من ليبيا الى سورية والعراق .. ومن العراق ثانية الى سورية .. ومن ادلب الى ليبيا ومصر ثانية .. ولم يتذكر في طريقه ورحلاته الجهادية المكوكية ان يمر لفلسطين او يرسل مقاتلا واحدا يمر بغزة او بالقدس ويرمي حجرا .. ويبدو انه سهى .. وجل من لايسهو .. ومع هذا فقد وقعت اسرائيل في الرعب والكوابيس لأن كل الدم والخراب حل بسورية والعراق وليبيا وكان مصيرها مثل مصير هذه الدول المنكوبة بسبب أمثال اردوغان ومرسي وامارة قطر وكر الاخوان والاسرائيليين ..
فعلا ارعب مرسي اسرائيل وأضحكني .. فشكرا للخطيب المفوه من قلبي انه أزاح عني بعض التوتر والتجهم وضحكت حتى رحل عني كل العبوس .. هكذا هي الخطب العصماء ..
=======================
* في المقطع المذكور يقول هذا الافّاق ان حكومة اوروبية اتصلت به للتوسط مع مرسي !! .. ولكن ماهو موقع عزام التميمي الدولي ووظيفته حتى يصبح وسيطا بين الدول الكبرى؟؟ لماذا لم توسط اوربا امير قطر او موزة او عزمي بشارة او القرضاوي .. كل هؤلاء قررت الدولة الاوربية المزعومة تجازوهم والتوسل لعزام ان يكون وسيطا دوليا فوق العادة .. تكبييييرررر
بقلم نارام سرجون

https://www.facebook.com/SyrianReporters/videos/849787322055037/


   ( الأحد 2019/07/07 SyriaNow)  
" ادارة الموقع ليست مسؤولة عن التعليقات الواردة ولا تعبر عن وجهة نظرها "
الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق
ادخل الرمز كما هو موجود في الصورة رجاء
Check
 طباعة طباعة عودة إلى الصفحة الرئيسية الصفحة الرئيسية مشاركة
اّخر تحديث 14/12/2019 - 1:42 ص

الأجندة
ردة فعل الطفل إثر دهس أمه بالسيارة...فيديو رجل ينقذ كلبا علق رسنه بمصعد دون أن تنتبه صاحبته...فيديو بطل كمال الأجسام ، يشارك حفل زفافه من حبيبته الدمية الجنسية صيني يفوز بجائزة اليانصيب بمبلغ 17 مليون دولار، ويتنكر لاستلام الجائزة والسبب !؟ سطو مسلح ببنادق "بمبكشن" يؤدي إلى مقتل 6 أشخاص... فيديو من كاميرات المراقبة بالفيديو... سجين يفاجئ الجميع بمحاولة هروبه والشرطة تستفيق في اللحظات الأخيرة بـ"العصى الغليظة".. مشهد مفزع بموقف سيارات في السعودية المزيد ...