العثور على “داعشية ” تركستانية مقتولة “جلداً” في مخيم الهول بريف الحسكة

 

عثر في مخيم الهول، يوم الأربعاء على جثة امرأة من نساء “داعش” من الجنسية التركستانية تدعى فاطمة عبد الله, بعد أن قُتلت نتيجة تعرضها للجلد والضرب حتى الموت.

وأفادت مصادر محلية بريف الحسكة بأنه ” عثر على امرأة من الجنسية تركستانية في العقد الخامس من عمرها تعرف باسم فاطمة عبد الله مقتولة في قطاع “المهاجرات”، وهو القسم المُخصص لعوائل مسلحي تنظيم “داعش ” الأجانب بعد تعرضها للجلد و الضرب بطريقة عنيفة “.

وتابعت المصادر بأن” حالات القتل والطعن بحق من يقطنون مخيم الهول، 45 كم شرق مدينة الحسكة، مستمرة مع توجيه الاتهام لنساء تنظيم “داعش ” أو ما يسمى بــ ” المهاجرات “.

وكان عثر على الشاب السوري النازح حسن جميل الذي يبلغ من العمر 23 عاماً ، ضمن مخيم الهول، وهو في حالة حرجة بعد تعرضه لــ 38 طعنة من قبل مجهولين “.

في حين تعرض يوم الخميس الماضي لاجئ عراقي لمحاولة قتل ضرباً بالمطرقة ضمن مخيم الهول” .

وشهد مخيم الهول خلال الشهرين الماضيين، عمليات قتل لنساء من القاطنات بداخله، دون معرفة الجهة التي تقف وراء تلك العمليات، حيث تتبادل النساء في المخيم مع إدارته الاتهامات بالوقوف وراء عمليات القتل.

وكانت ” قسد” افتتحت مخيم الهول منتصف نيسان 2016 م ، لاستقبال النازحين الفارين من مناطق خاضعة تنظيم ” داعش ” واللاجئين من مناطق العراق الحدودية القريبة من بلدة الهول شرقي الحسكة.

ويقدر عدد سكان مخيم الهول بأكثر من 70 ألفًا، بينهم نحو 10 آلاف امرأة من جنسيات أجنبية، في حين تتألف الغالبية العُظمى من السوريين وهم إما من النازحين أو من عائلات المقاتلين في تنظيم ” داعش “، بينهم نحو 3500 طفل لا يملكون وثائق ولادة.

تلفزيون الخبر



عدد المشاهدات:3396( الأربعاء 23:54:39 2019/12/04 SyriaNow)


المصدر:
http://syrianownews.com/index.php?d=26&id=213233

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc